زواج سوداناس

قالت: نسمع يومياً حالات اغتصاب بالمدارس والخلاوى نائبة رئيس البرلمان: المعلم فقد هيبته وتعاظم دوره في الجريمة


إنشاء مقر للاتحاد العربي لمكافحة التزييف البرلمان

شارك الموضوع :

اتهمت نائب رئيس المجلس الوطني عائشة محمد صالح، مدارس أجنبية بتزييف الشهادات التي تمنحها لطلابها، داعية البرلمان إلى ضرورة مناقشة قضايا التعليم الأجنبي بالسودان، لافتتة إلى أن مناهج المدارس الأجنبية تعتريها ضبابية وغير واضحة وغير معروفة المصدر، مشيرةً إلى أن المعلم بالبلاد فقد هيبته وتعاظم دوره في الجرائم ونطالع بالصحف يومياً حالات اغتصاب بالمدارس والخلاوى.

وانتقدت صالح خلال حديثها بالبرلمان الذي انعقد في هيئة لجنة لمناقشة قضايا التعليم التقني والتقاني أمس، اهتمام وزارة التربية والتعليم بالمجال الأكاديمي وإهمال الفني والتقني وأضافت: “لماذا يكون رضا المستثمر ورغبته فوق تطلعاتنا؟”. مشيرةً إلى أن الجامعات والمؤسسات التعليمية تفتقد للرقابة، معتبرةً حادثة غش امتحانات الشهادة السودانية في العام الحالي دليلاً على عدم ذلك وتابعت: “المسؤولون في الوزارة والمدارس لا يجيدون اللغة الإنجليزية فكيف يقيمون الآخرين”. وانتقدت عائشة محمد صالح حديث نائب رئيس الجمهورية السابق عضو البرلمان حول زيادة الرسوم الدراسية لأبناء المقتدرين على أن تقوم الدولة بالدفع لغير المقتدرين عبر ديوان الزكاة. وقالت عائشة: “أقول لمن تحدث عن تحرير التعليم، هل ورد في مصارف الزكاة التعليم؟!”.

البرلمان: صابر حامد
صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ابو أحمد

        يا نائبة الهنا بقت عليك حكاية صمت دهراً ونطق كفراً، صدق الفاتح جبرا عندما أطلق عليكم إسم نوام البرلمان، فأنتي نائمة برلمانية وبإمتياز.
        ثانياً ما السبب في أفعال المعلمين إن صحت، من يوظفهم من غير معايير، من يظلمهم في مرتب لا يكفي مصاريف لطفل في الإبتدائي، من أهمل تدريبهم، من أذلهم وأهانهم وخدعهم، من الذي جعل مهنة التدريس أكثر المهن الطاردة، من الذي جعل المجمتع ينظر إليهم نظرة دونية ويرفضون حتى تزويجهم بناتهم، من غير المناهج والسلم التعليمي وتسبب في إنهيار التعليم فأفرز ما تتحدثين عنهم من معلمين.
        يانائمة الهناء إتقي الله في نفسك وفي الشعب الذي لا تمثلينه، يكفي ما يلاقيه الشعب منك ومن أمثالك من المتسلقين والعطالى من السياسيين الذين تسببوا في دمار البلاد ونهب ثرواتها، وتدمير مواردها وطرد كوادرها المهمة بأساليب يعجز إبليس عن فعلها.
        ألا ترين ما حولك من دمار في كل شئ أليس ذلك كافياً للتحدثين عنه وتناقشينه إن كنت تستطيعين، المعلمين هم الحيطة القصيرة التي تستطيعين تجاوزها، لماّذا لا تتحدثين عن مخصصات نوام البرلمان الخرافية والتي توهب لهم دون أن يقوموا بأي عمل، وغيرهم من السياسيين العطالى الذين يعتاشون على أكتاف هذا الشعب المغلوب على أمره، اللهم عليك بالظالمين خذهم أخذ عزيز مقتدر يالله.

        الرد
      2. 2
        no name

        حظكم عايشين في بلد النعاج و الحمير عشان كدي ماف زول بسالكم 😀

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *