زواج سوداناس

احتجزها رهينة بعد أن أصابته بالإيدز


تحرش

شارك الموضوع :

قضت محكمة روسية مؤخراً على رجل، صاحب سجل في الاعتداء والسرقة، بالسجن 18 شهراً، بعد أن اقتحم سوبر ماركت في مدينة بيرم بوسط البلاد، وهدد صديقته السابقة بزجاجة حادة بعد أن أصابته بمرض الإيدز خلال العلاقة التي جمعتهما في الماضي.

وفي مقطع الفيديو المتداول حديثاً حول واقعة الهجوم، الذي حدث خلال يونيو الماضي، ظهر كوستيا، المهاجم البالغ من العمر 33 عاماً، وهو يقتحم سوبر ماركت، ويتجه صوب صديقته السابقة، التي تعمل بائعة، ويهددها بزجاجة حادة، وهي تبكي وتحاول أن تستعطفه حتى لا يعتدي عليها.

وتبدو المرأة في بداية مقطع الفيديو وهي تعمل على كاونتر محاسبة، وما إن تشاهد الرجل المتجه نحوها، تصرخ: “كوستيا، اذهب بعيداً، لا تلمسني”.

وبعد لحظات، يحطم الرجل، الذي قيل إنه في حالة سكر، الزجاجة التي استخدمها سلاحاً، ويهدد صديقته السابقة بأطرافها الحادة.

ونجحت المرأة في المراوغة لإيقاف الهجوم الذي كاد أن يتحول إلى جريمة قتل، فيما أطبق الرجل يده على حنجرتها وصرخ في وجهها: “لا تتحركي”.

ثم اشتبك الاثنان في عراك، وحاولت البائعة أن تحتمي وراء كرسيين، بينما سارع شهود عيان لإبلاغ الشرطة، التي وصلت بعد 50 دقيقة، وقضت 40 دقيقة أخرى في تفاوض مع المجرم إلى أن أطلق سراح المرأة.

وقال متحدث باسم الشرطة إنهم قبضوا على المهاجم في النهاية، وتبين أن لديه سجل إجرامي، وأطلق من السجن فقط في مارس الماضي.

وفي المحكمة، كشف كوستيا أنه اكتشف مؤخراً إصابته بمرض الإيدز، مؤكداً أن صديقته السابقة هي المصدر، وأنه هاجمها بهدف الانتقام منها.

أما المرأة، التي لم تصدر ضدها أي أحكام في الواقعة، فقد شهدت في المحكمة أنها أبلغت الرجل بحالتها الصحية قبل أن يقرر الحياة معها، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية.

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *