زواج سوداناس

وُلدت دون رحم .. ولكنها على وشك أن تحمل


طفلة حامل

شارك الموضوع :

رغم أنها وُلدت دون مهبل أو رحم، إلا أن حلم الأمومة لم يمت عندها: فبعد عمليتين جراحيتين يتوقع أن تحمل سيدة ألمانية بعد تضحية فريدة من نوعها من والدتها!

أجريت أول عملية زرع رحم في ألمانيا بنجاح في مدينة توبينغن. وذكر فريق الأطباء المشرف على العملية أن المريضة التي أجريت لها عملية زراعة الرحم يمكنها أن تحمل خلال عام، وأشاروا إلى أنها لا تعاني من أي مضاعفات منذ إجراء العملية في الرابع عشر من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وقالت البروفيسورة ساره بروكر أمس الأربعاء (العاشر من تشرين الثاني/ نوفمبر 2016) إن “صحة المريضة جيدة جداً”. وكانت المريضة، التي تبلغ من العمر 23 عاماً، قد وُلدت دون رحم أو مهبل. وستتمكن المرأة من الحمل عبر زرع بويضات مجمدة وملقحة بحيوانات منوية من زوجها في الرحم الجديد.

يذكر أنه كانت قد أجريت عملية جراحية للمريضة في سنة 2009 لزراعة مهبل لها. أما الرحم فقد تبرعت به والدتها لها.

DW

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *