زواج سوداناس

هذه الأشياء ستفتقدها “ ميشيل أوباما ” عند مغادرة البيت الأبيض


لقطات مذهلة لقصة حب باراك وميشيل أوباما من 1989 حتى الآن1

شارك الموضوع :

قضت “ميشيل أوباما” 8 سنوات داخل البيت الأبيض مع عائلتها المكونة من الرئيس “باراك أوباما” وابنتيها ” ماليا” 18 عاما و “ساشا” 15 عاما.

وقبل مغادرة البيت الأبيض قامت زوجة الرئيس الأمريكي، بجلسة تصوير التقطت من خلالها العديد من الصور مع أكثر الأشياء التي تحبها وستفتقدها عند رحيلها.

وخصت زوجة الرئيس الأمريكي مجلة “فوغ” الشهيرة ،بالظهور على الغلاف 3 مرات منذ تولي زوجها الرئاسة عام 2008م.

وقد كشفت تقارير صحفية من ضمنها تقرير لصحيفة “سى إن إن” الأمريكية أن “ميشيل” صارحت المصورة “أنى ليبوفيتز ” خلال جلسة التصوير عن أكثر ما ستفتقده بعد مغادرة البيت الأبيض.

وأكدت “ميشيل” أنها ستفقد “المسلة الفرعونية” التي تطل على المنزل. وكذلك الحديقة الجنوبية للبيت الأبيض التي ستشتاق لرؤيتها كل صباح.

“ميشيل أوباما” التي تظهر على غلاف المجلة وهي مستلقية على عشب الحديقة الجنوبية للبيت الأبيض، وهي ترتدي فستاناً أبيض.

ووصفت “ميشيل” للمجلة شعورها بالأسى مع اقتراب رحيلها عن البيت الأبيض.

وتقول: “هنالك لحظات صغيرة، عندما تنظر إلى الخارج وترى النصب التذكاري في واشنطن خلف عشب الحديقة الجنوبية بعد تساقط الأمطار، ويبدو كل شيء واضحاً قليلاً، إنه منظر جميل”.

وتضيف:” في تلك اللحظة تنبّهتُ إلى أني سأشتاق إلى رؤية هذا المنظر وأن يتاح لي المجال لرؤيته متى شئت.”

المرصد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *