زواج سوداناس

راقصات مصريات يفجرن فيسبوك في السودان.. البعض: خطوة مباركة وعقبال الملاهي والبارات.. والأخر: يجب ضبطهم بالشرطة


%d8%b1%d8%a7%d9%82%d8%b5%d8%a7%d8%aa-%d9%85%d8%b5%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d8%aa

شارك الموضوع :

تباينت التعليقات على صور نشرها عضو من مجموعة السائحون على فيسبوك وارفق معها التعليق (رقاصات مصريات يتمايلن علي انغام الموسيقي المصريه داخل استاد بورتسودان.. علي مرأي من كبار المسئولين).

البعض بحسب رصد محرر موقع النيلين أيد الخطوة وأعتبرها نوع من الإنفتاح المطلوب والبعض الأخر عارض الخطوة بشدة

وهذه أبرز التعليقات المؤيدة:

دا كلام جميل
عقبال يفتحو الملاهي ويباح الخمر

كلام طيب كلام مبارك فيه أحسن من الشغل بتاع تحت تحت

الناس دي بتجي الخرطوم بتين

من زمان الرقيص في في حكوماتنا دي ما جديدة يا شيخ

التعليقات المعارضة
وانت قايل اصلا موضوع معرجانات السياحة دي ح تفضي لشنو
كان م شوفتو شارع الهرم في بورتسودان ومدني قريب

هذه المشاهد من ضرائب الاستثمار السياحي و فواتيرها الكثيرة التي تدفعها المدن السياحية حول العالم الطامعة في الاستثمار السياحي .. و يا ليتها تقف عند هذا الحد الخوف كل الخوف من دفع الفواتير بالعملات المحلية و هنا الكارثة الحقيقة التي لم نضعها في الحسبان .

جيبو ليهم ناس النظام العام الكانوا لافين في شارع النيل

وانطلقت يوم الثلاثاء بمدينة بورتسودان بالبحر الأحمر شرقي السودان، فعاليات مهرجان البحر الأحمر للسياحة والتسوق في نسخته العاشرة، بحضور النائب الأول للرئيس السوداني ، بكري حسن صالح، والعديد من وزراء الحكومة الاتحادية والأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، د. طالب الرفاعي.

وبحسب قناة الشروق شهد الحاضرون عصر الثلاثاء، العرض البحري والجوي الذي اشتمل على كرنفال وعروض مائية وجوية وتشكيلات نفذتها الوحدات العسكرية.
وقال وزير السياحة بالبحر الأحمر، صالح صلاح صالح، إن الولاية شرعت خلال العام الجاري في وضع خطط وبرامج للجذب السياحي الداخلي والخارجي.

وأوضح أن الولاية شهدت قدوم 10 آلاف سائح أجنبي في مناشط الغطس وهواة النشاطات البحرية المختلفة، مشيراً إلى تطلعهم لجذب عدد أكبر خلال الموسم السياحي الحالي .

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        حس

        الحلوة في الشاشة تحت
        إزالة زنك اللحوم
        وش عفريت

        الرد
      2. 2
        ود الحليو ـ الجزيرة

        مصيبة ما بعدها مصيبة أولى مساعدة اليتامي والفقراء والمساكين في زمن اصبحت الاسعار في السماء ومتى كان الرقص واللهو يطور الدول ومعروف مصير السيئات ومعصية الله فاتقوا الله يا من وليتم أمرنا أصرفوا الأموال في خدمة المواطن وما ذا نستفيد من استجلاب راقصات مميلات كاسيات عاريات وامام الملأ قال الخليفة الراشد عمر بن الخطاب إنما تهزم الجند بسيئاتها الله يعم بالستر على بلادنا من ضيع أموالها في استجلات الراقصات …. وخير الكلام كلام الحنان المنان مع تفسير ابن كثير
        تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوا في الأرض ولا فسادا والعاقبة للمتقين ( 83 ) من جاء بالحسنة فله خير منها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى الذين عملوا السيئات إلا ما كانوا يعملون ( 84 ) ) .

        يخبر تعالى أن الدار الآخرة ونعيمها المقيم الذي لا يحول ولا يزول ، جعلها لعباده المؤمنين المتواضعين ، الذين لا يريدون علوا في الأرض ، أي : ترفعا على خلق الله وتعاظما عليهم وتجبرا بهم ، ولا فسادا فيهم . كما قال عكرمة : العلو : التجبر

        الرد
      3. 3
        حسن ود السارة بت الوقيع

        لوشى مشت .. افيدونا !!!

        الرد
      4. 4
        كبريت

        ومالجديد في الامر اليس حفلات المناسبات السودانية تعج بالرقيص بين الشباب والشاباات اليس بعض الفنانات بعد نهايت كل حفلة تقلب هجيج فما هو الجديد ام لأنهم مصريات وهذه هي فرقة مثل البالمبو والفرقة الشعبية وهذا شيء طبيعي

        الرد
      5. 5
        نبيل

        جيرانا وحبايبنا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *