زواج سوداناس

العقوبات الدولية تلاحق مشار وقائد جيش جنوب السودان


"مشار" يعترف بعدم السيطرة على قواته المنتشرة في الجنوب

شارك الموضوع :

اقترحت الولايات المتحدة، الجمعة، على مجلس الأمن الدولي إدراج القيادي المعارض في جنوب السودان رياك مشار، وقائد الجيش بول مالونغ، ووزير الإعلام مايكل ماكوي، على قائمة العقوبات.

ووزعت الولايات المتحدة الأسماء على المجلس المؤلف من 15 عضوا بعد يوم من اقتراح فرض حظر أسلحة على جنوب السودان.

وسيتم تجميد أصول على المستوى الشخصي وحظر سفر لمشار ومالونغ وماكوي، إذا وافق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على الاقتراح الأميركي.

وقالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، سمانثا باور، “في الأيام المقبلة ستقدم الولايات المتحدة اقتراحا لفرض حظر على الأسلحة إضافة إلى عقوبات محددة الأهداف، مثل تجميد أموال ومنع من السفر، على الأفراد المتهمين بارتكاب فظائع في دولة جنوب السودان”.

وعزت السفيرة الأميركية قرار واشنطن إلى تصاعد وتيرة العنف في جنوب السودان “على أساس سياسي وكذلك أيضا عرقي”، بعد ثلاث سنوات من الأزمة.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *