زواج سوداناس

معلمة تطلق مشروع .. كل طفل فنان


اذاعة مايك مايكروفون

شارك الموضوع :

تنظم صباح الثلاثاء 22 نوفمير الجاري مدارس كامبردج العالمية فرع الخرطوم معرضاً لرسومات الأطفال المنفذة عبر الكمبيوتر- برنامج الرسام- وخلاله يقدم الطلاب نماذج من أعمالهم التي انجزوها خلال 3 أشهر بإشراف الأستاذة سلمى ابراهيم، والتي قالت لآخر لحظة إن الغرض من إقامة المعرض هو تعزيز الثقة لدى الطلاب أولاً وتمكينهم من التفوق الأكاديمي لكونه يفتح خيال الطفل ويساعد على اكتشاف المواهب التي يتمعتون بها، ومن ثم يعمل الأستاذ والأسرة على تطويرها وتعزيزها.

سلمى أدرجت في الملصق الخاص بالمعرض عبارة قالها بيكاسو وهي (إن كل طفل فنان) وعند سؤالنا لها عن السبب في إدراج الجملة ألمحت الى أنها، ومن خلال تجربتها مع طلابها لاحظت أن لدى عدد كبير منهم قدرات إبداعية مهولة خاصة وأن الرسم عبر الكمبيوتر يحتاج دربة وقدرات فائقة، وتمرينات متواصلة، لكن أطفال مدرستها برعوا في رسم أشكال عبرت عنهم، وعن المحيط الذي يعيشون فيه، وأظهروا جماليات حفزتها هي لكي تعمل على نشر ثقافة الرسم والتعامل مع الحاسب الآلي في كل المدارس، وأشارت الى أن الكمبيوتر هو مساعد لكل المعارف الأكاديمية والإنسانية، وعددت لنا الأسباب حين قالت: مساحة التخيل عند الطفل تزيد وتتسع، هذا الى جانب الإصرار والعزيمة ما يساعد على اكساب الطفل شخصية تستطيع اتخاذ القرار، والتمتع بروح القيادة، لأنه في لحظة معينة يتحول الى شخص قادر على الدفاع عن الألوان، التي اختارها وأحبها وأراد لها أن تأخذ حيزها وموقعها من الورقة أو سطح الكمبيوتر.

وأوصت الأسر والمدارس بضرورة الاهتمام بمادة الكمبيوتر والأنشطة التي تساعد في رفع قدرات الطلاب ذهنياً، وذلك من واقع تجربتها.
من جانبها لفتت الاعلامية شذى عبدالعال الى اهمية المعارض الخاصة بالاطفال المبدعين فهى الى جانب الحافز المعنوي تعرف الطفل بقيمة العمل الفني والمعرض, وعندما يرى اهتمام الزوار بلوحة داخل المعرض سيعرف ميول الجمهور كما ستجعله يتنافس لاثبات قدرات افضل

الخرطوم: مصعب محمد علي
صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *