زواج سوداناس

ما لقيت لي مغيث ..و لا لقيت لي مراجع


د. ناهد قرناص: مِش أكلتي الباسطة حقتنا؟

شارك الموضوع :

قبل سنوات ..أرسلت بحثا علميا لمجلة امريكية متخصصة في نشر البحوث العلمية ..كان علي انتظار تمحيص مجلس تحرير المجلة للبحث ..واعادته لي لتعديل اجزاء ..او حذف اجزاء ..المهم في النهاية أرسلوا لي بريدا الكترونيا يبدا بكلمة يسعدنا ان ننشر البحث في مجلتنا ..عليه يجب ارسال (500) دولار امريكي ثمن النشر ..تراجعت الابتسامة التي كانت قد ملات وجهي ..وحل بدلا عنها تقطيبة تفكير عميق ..اذ أين لي بمبلغ ضخم كهذا؟؟ …فكرت وبصرت كثيرا ..لكني لم اجد مخرجا ..فلم اتردد في ارسال الرد اليهم ..بادئة بالشكر لقبول البحث ..ومن ثم اعتذاري عن النشر..مبررة ان مرتبي كله لا يساوي 350 دولار ( دا كان زمن جوز الحمام تلاتة فرد )..فلذلك أنا اشكر لهم سعيهم ..والسلام ختام
صباح اليوم التالي وجدت منهم خطابا مطولا ..يخطرونني بانهم سينشرون البحث مجانا ..كان خطابهم متعاطفا معي حتى ظننت انهم سيرسلون لي اعانة …لكن برضو كتر خيرهم في المجان ..خطروا ببالي الان وانا اتابع اخبار تحرير سعر الدولار ..قلت لنفسي ترى لو ارسلت لهؤلاء وقلت لهم ان راتبي انكمش وصار لا يساوي ذلك المبلغ الذي ذكرته قبل أعوام ..من يصدقني؟؟
اليوم دلفت الى احدي الصيدليات لشراء (قطرة عيون) ..كنت اشتريها عادة بمبلغ 23 جنيه ..اذا بها تصير ب68 جنيه !!! ..يبدو ان حساباتي فشلت منذ البداية ..وانا ابحث في حقيبتي لاكمال المبلغ ..دخل رجل كبير في السن ..حاملا معه (كيس) به صناديق ادوية فارغة ..نظر في اتجاهي مترددا ..ثم قال للدكتورة الصيدلانية ( شوفي لي الادوية دي بكم ..) ….وانا في طريقي للخارج ..امسكت بمقبض باب الصيدلية ..سمعته يقول لها ..(اديني المهم فيهن ..الباقيات الله كريم)…في تلك اللحظة بالذات ..لمعت لمبة عبقرينو فجأة بهذه الفكرة الألمعية
السيد وزير المالية المحترم ..بعد طول تفكير وتبصر ..قررت ان أرسل اليك راتبي الذي يعادل حتى تاريخه (200) دولار بسعر البنك التحرري ..أرجو شاكرة توزيعه بحيث يغطي الاحتياجات الأساسية لاسرتي المكونة من أربعة أشخاص …الاحتياجات هذه …هي ايجار البيت …الاكل العادي .ما تكلف نفسك …فول وعدس كدا يعني ..ادوية للامراض المزمنة (دواء السكري لشخصي ..ودواء الازمة لأبني الاوسط) ..لو في طريقة ..كم شريط بندول كدا عشان الصداع ..لا تنس الكهرباء والمياه والنفايات ..مصاريف اليوم لابنتي طالبة الجامعة ..والاولاد في المدارس ..فقط هذه الأشياء لا اكثر ..الباقي من راتبي (طبعا اكيد حيفضل باقي …لانو انتم من قررتم هذا الراتب..وكذلك كان قرار تحرير الدولار من قبلكم ولا شنو؟) …الباقي انا ما عايزاهو ..شفت كيف !!..ارجو ان تقبله مساهمة مني لدعم الاقتصاد الوطني .
افعل ذلك تأسيا بالمواطن الذي اتصل بادارة الكهرباء ..قائلا (الكهرباء كانت قاطعة وجات ..بالله اقطعوها تاني ..نحن ما محتاجين ليها ..شيلوها شغلوا بيها المصانع الواقفة ..والمستشفيات وكل المرافق العامة المتعطلة ..نحن خلاص دبرنا حالنا من غير كهرباء)…هذا وتفضل بقبول فائق الاحترام والتقدير ..وتحيات مسجل عم ادم وهو يغني مع العطبراوي (وهناك أسراب الضحايا الكادحون ..العائدون مع الظلام من المصانع والحقول ..ملاؤا الطريق ..عيونهم مجروحة الأغوار ذابلة البريق ..يتهامسون ..نحن الشعوب الكادحون)

د. ناهد قرناص

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عثمان محمد الحسن

        سيدتي هل تظني أنهم يقرأون
        و لو قرأوا هل يفهمون
        و لو فهموا هل يتفاعلون
        لو كانوا كذلك لما عمدوا لما هم يعملون

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *