زواج سوداناس

صيدلي يحرج وزيرة الصحة: مافي داعي الوزيرة تغش الناس.. فيديو


دولار عملات

شارك الموضوع :

قال ممثل اللجنة التمهيدية للصيادلة حمدي ابوحراز إن قرار الحكومة يمثل سابقة في تاريخ الدواء والسياسات الحكومية الدوائية على مدى طويل، وحذر من انه سيضع الصيادلة في مواجهة مع المواطن بعد ازدياد الأسعار، وأشار الى ان الصيادلة يعلمون سلفاً أن المواطن لن يستطيع تحمل الفاتورة الجديدة للأدوية، (لأنه كان عاجزاً بالفعل ومن خلال تردده اليومي على الصيدليات عن توفير ثمن الفاتورة القديمة)، وطالب الدولة بالنظرة الإنسانية لوضع المرضى، ومراجعة القرار وكل السياسات الصحية للدولة.

وبحسب صحيفة الجريدة، انتقد ممثل صيدليات المجتمع في الندوة تعويل وزيرة الصحة على هيئة التأمين الصحي كمخرج من الأزمة، واتهم الوزيرة بالكذب، وقال (المواطنون في ظل وجود بطاقات التأمين يدفعون من جيوبهم الفروقات في أسعار الأدوية، فما بالك بالوضع الجديد؟)، وطالبت الوزيرة في المقابل الصيدلي بالاعتذار وسحب ما قاله، إلا أنه رد بالتأكيد على انه لن يعتذر الا اذا كان الاعتذار سيحل ازمة الدواء الناجمة عن قرارات الحكومة.

جاء ذلك في ندوة حول تأثير قرارات الحكومة بتحرير سعر الدولار لاستيراد الأدوية، حيث طالب الصيادلة بإلغاء القرار أو تجميده لفترة، فيما لفتت الوزيرة سميه أكد الى ان فشل الدولة في توفير المبلغ المطلوب لمجابهة الاستيراد البالغ 400 مليون دولار دفعها الى اتخاذ القرار، وبررت إلغاء رخصة الشركات الوسيطة بتورطها في مضاربات في أسعار الدواء.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        احمد محمد نور سليمان

        الصحة والدواء
        انهيار النظام الصحي بدأ منذ فتره وجاء الان دور خروج روح قطاع الادويه والذي يمثل جزء من المنظومة الصحيه
        تحرير سعر الدواء من الكبائر
        لان المواطن ماعليه يكفيه حتي الاسعار القديمه فوق طاعته
        وللاسف الاخوه الصيادله لم يحسو بهذا الا الان …
        وللاسف القطاع الصيدلي اصبح تجاره وهذا احد افرازات التعليم العالي…..الان الدخول لكليات الصيدله من اجل الراحه والكسب المالي وليس من اجل العلم…
        حتي اصبح دور الصيدلي بييع
        ادويه فقط…..اين علم الصيدله من البحوث ومن الاكتشافات ومن الابتكارات؟؟؟؟؟؟؟
        الان الذين يتباكون علي ارتفاع الدواء …البكاء علي تضخم راس المال والبكاء علي الخوف من عدم المقدره عل ملء رفوف الصيدليه….وليس من اجل البسطاء والكادحين هذه حقيقه لابد ان تقال…والدليل اذا نقص لك جنيه في الصيدليه ما ح تشوف الدواء بعينك…
        فالمصيبة كبيره وانهيار النظام الصحي بكل محاوره المختلفه وبكل نظمه
        وقطاع الصيدله مالم يفكر جديا في دوره الحقيقي والتحرر من رق التجارة الي ساحات البحث والاكتشاف سيظل عبئا علي المواطن أكثر من انه خدمة له

        الرد
      2. 2
        ابوعمار

        مأجور ان شاء الله
        تقبل الله عملك و جهادك
        اعظم الجهاد قول كلمة حق امام سلطان ظالم

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *