زواج سوداناس

الوطني: المؤتمر “التنشيطي” سيقوّم وثيقة الإصلاح الشامل



شارك الموضوع :

قال الحزب الحاكم في السودان “المؤتمر الوطني”، إن المؤتمر العام الرابع المقرر أبريل المقبل، سيقوم بتقويم تنفيذ وثيقة الإصلاح الشامل على مستوى الحزب والدولة، بجانب ما تم إنجازه من مخرجات الحوار الوطني بشقيه السياسي والمجتمعي وما يحتاج للتعزيز .
وقال مقرر اللجنة التنفيذية العليا للمؤتمر، عبده درار، في تصريحات صحفية عقب الاجتماع الذي ترأسه نائب رئيس المؤتمر الوطني للشؤون الحزبية، إن المؤتمر الذي يأتي في دورة الانعقاد الثانية، ينعقد تحت شعار “نحو أمة منتجة” .

وأوضح درار أن ما يميز هذه الدورة أنها تأتي في متغيرات إيجابية داخلية وخارجية، مشيراً للانفراج الكبير في علاقات السودان الخارجية، وانتظام معظم القوى الوطنية في الحوار الوطني وقرار الإدارة الأمريكية برفع العقوبات الاقتصادية عن السودان .

وأضاف “هذه المتغيرات تصب في مصلحة حث الناس على تحقيق الشعار المطروح في قيادة الناس نحو المزيد من العمل والإنتاج” .

مؤتمرات الأساس


درار: المؤتمر يتناول كذلك موقف تنفيذ البرنامج الانتخابي للرئيس البشير وما يحتاج للمراجعة، بجانب مجموعة من القضايا في ظل المستجدات الإيجابية الراهنة على الساحة بمشاركة القيادات القومية والولائية للمؤتمر الوطني

وأوضح درار أن مؤتمرات شُعب الأساس التي انطلقت منذ مطلع الشهر الجاري على المستوى القومي، وسط مشاركة وصفها بالواسعة وتستمر لمنتصف الشهر المقبل تستهدف انعقاد “27 ألفاً و145 مؤتمر أساس” تعقبها مؤتمرات المناطق والمحليات ثم الولايات ثم القطاعات الاتحادية .

وأعلن عن قيام المؤتمر العام خلال الأسبوع الأخير من شهر أبريل من العام الجاري بأرض المعارض ببري .

وفيما يتعلق بأجندة المؤتمر وأهم ما يتناوله من موضوعات، أبان درار أن المؤتمر سيقوم بتقويم تنفيذ وثيقة الإصلاح الشامل على مستوى الحزب والدولة، بالإضافة لما تم إنجازه من مخرجات الحوار الوطني بشقيه السياسي والمجتمعي وما يحتاج للتعزيز .

وقال إن المؤتمر يتناول كذلك موقف تنفيذ البرنامج الانتخابي للرئيس البشير وما يحتاج للمراجعة، مبيناً أن المؤتمر يتناول كذلك مجموعة من القضايا الملحة على الساحة في ظل المستجدات الإيجابية الراهنة على الساحة بمشاركة القيادات القومية والولائية للمؤتمر الوطني .

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *