زواج سوداناس

أغرب 7 حيل يستخدمها سكان المناطق المتجمدة لهزيمة البرد



شارك الموضوع :

ما زالت الأجواء باردة في عموم مناطق العالم العربي، وما زال الجميع يبحث عن الطرق المثلى التي ستجعله يقاوم الصقيع وانخفاض الحرارة والتنعم ببعض الدفء. لذا سألت صحيفة “ذا واشنطن بوست” مجموعة من الخبراء المقيمين في أبرد المناطق حول العالم حول أسرارهم للحصول على الدفء. فكانت هذه أفضل الحلول رغم غرابتها:

1. ورق الجرائد

تنصح خبيرة الأرصاد الجوية القادمة من آلاسكا، جايكي بورسيل، باستخدام ورق الجرائد للتدفئة. وتقول إن مجرد حشو الملابس من الداخل بأوراق الصحف والجرائد يشكل حلاً حاسماً للتخلص من الشعور بالبرد.

2. كريم الشمس

قد يبدو غريباً الحديث عن كريم الشمس في فصل البرد ومناطق الصقيع. لكنه حل ينصح به مستشار المغامرات ورحلات التصوير الذي يعمل في أنتاركتيكا المتجمدة، جيفري دونيفلد. إذ ينصح به من سيعمل في مناطق يتساقط فيها الثلج ثم يتلوها سطوع الشمس، لأن أشعة الشمس المنعكسة على الثلوج تتسبب في حروق أسفل الذقن والأنف وسقف الفم.

3. الشاي بالزبدة

تعتبر التبت من أبرد المناطق في العالم، ويعتبر السلاح السري لمقاومة البرد في هذه البلاد هو الشاي بزبدة جاموس الياك. ويتكون هذا الشاي من أوراق الشاي الخضراء وزبدة الياك والماء والملح.

4. الأكياس البلاستيكية

تنصح الخبيرة جايكي بورسيل أيضاً باستخدام الأكياس البلاستيكية، كأكياس الخبز مثلاً، كجوارب قبل وضعها في حذاء بلاستيكي. هذا يزيد من جفاف الأقدام ويرفع قليلاً درجة حرارتها.

5. غادروا بيتكم كثيراً

ينصح خبير الأرصاد الجوية القادم من مدينة فارغو الباردة في أقصى شمال أميركا، داريل ريتشيسون، بالخروج بشكل متكرر. ويرجع ذلك لسبب بسيط وهو أن الخروج كثيراً إلى البرد يجعل الجسم يتأقلم أسرع مع الظروف المناخية الباردة.

6. التمارين الرياضية

كما ينصح داريل ريتشيسون أيضاً بممارسة التمارين الرياضية والتحرك كثيراً. حتى لو تطلب ذلك التجوّل في الأسواق على الأقل. ويقول إن لذلك عدة فوائد للحفاظ على الصحة ومقاومة كآبة الشتاء.

7. ابقوا دافئين…لكن ليس كثيراً

ينصح جيفري دونيفلد أخيراً بعدم التدفؤ بشكل مبالغ فيه. صحيح أنه في فصل الشتاء لا يمكن مقاومة الرغبة في ارتداء كل شيء في الخزانة، لكن ذلك سيعني التعرق عند كل مجهود عضلي، ثم سيبرد العرق بسرعة كبيرة ما سيجعل الجسد في وضع خطر.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *