زواج سوداناس

(جزر الكاسنجر).. عوالم هن السحر والجنان.. شمالي السودان !!



شارك الموضوع :

للوهلة الأولى تخال نفسك في قطعة من الجنة ..رحلة قصيرة على ظهر المركب قادتنا الى عوالم الدهشة، وكشفت لنا المجهول في منطقة في قلب النيل في جزر الكاسنجرالممتدة في منتصف المسافة مابين سد مروي ومنحنى النيل عند نوري، وكريمة نوري غرب، وكريمة شرق،وتضم اكثر من خمسة وسبعين جزيرة في مساحة جغرافية واحدة تربطها ممرات مائية بعضها مأهولة بالسكان والبعض الآخر لايوجد فيها غير الطيور والحياة البرية الطبيعية و الزراعة التقليدية،، وحتى لانربك المشهد دعونا نبحر مع التيار لإكتشاف هذا المجهول الممتع:

الوقت منتصف النهار، ومن قبة حاج الماحي التي وقفت شامخة تحكي قصص وروايات الزمان والمكان، وبمساعدة من أهالي المنطقة، تحركنا بالمراكب التي كانوا قد أعدوها،وكان الدليل والمرشد السياحي بارع في وصف المكان الاخ صلاح ..

الطبيعة الصامتة تحكي:

عانقت أصوات الطيور المغردة أصوات المجاديف، عندما لامست المياه وانعكاسات الفضة والخضرة والسماء لوهلةٍ خلناها بوابة الدخول الى الجنة .. قطع حبل الصمت والتأملات صوت الشيخ المحذوب وابوبكر احفاد اولاد حاج الماحى والدليل السياحى وكابتن الفايبر الاخ صلاح الشهيرعندنا «صلاح ترج»وهو يشير إلى أول جزيرة لاحت لنا وهي جزيرة «سودري» وتحدث عنها بخبرة العالم ببواطن الأمور فيها.. لنمر بجزيرة «مساخة» و«اتيماري» وود الفحل مرورًا بجزيرة «اششي» وجزر «ود بشارة» وجزيرة «ترج» ومنها إلى جزيرة «اقّيري» بتشديد القاف- و كان محدثنا يخبرنا الكثير عن ملامح الحياة فيها والمساحات بخبرته الطويلة..

كانت المسافة بين الجزر تعطرها انفاس الطبيعة، فمياه النيل عطرها شجر«البرم» بضم الباء_ النوار المتساقط من شجر الطلح والسنط المتناثر بفوضى جميلة، وتواصلت بنا رحلة المجداف حتى وصلنا إلى جزيرة «ترج» وكانت فواصل من الدهشة

وطقوس الضيافة و وجبة الغداء و الشاي في الجزيرة:

تمددت الرمال البيضاء بكسل ودفقات حانية تلثم ضفتيها معلنة قدوم وفد الاعلاميين للجزيرة، وكان مالك الجزيرة عباس محمد في مقدمة المستقبلين وعلى ايقاع الطار و المديح ترجلنا وغاصت أرجلنا في الرمال الدافئة.. وايقاع الطار وشدو اولاد حاج الماحى فى مدح الرسول صلى الله عليه وسلم يغمر الجميع بدفء الحان ومديح ود حاج الماحى ، وكان حضور استثنائي وزفةالحان صوت الشلالات والرمال البيضاء التي حفتنا حكت عن منطقة سياحية من الطراز الأول بما تمتلكه من مقومات طبيعية مائية ورملية واحيائية..وحدثنا مالك الجزيرة عن الجزيرة التي يمتلكها بالحيازة من ايام الإنجليز ويتم فيها زراعة البرتقال والمانجو والنخيل والحمضيات والجوافة الى جانب الثروة الحيوانية وقال شاركنا في مهرجان البركل لنلقي الضوء على منطقتنا، ونسعى لانشاء فندق ومنتجع سياحي، ونقدم دعوة للجميع ليشاركونا في تطوير الجزيرة….

الصالحين يحرسون الجزيرة:

صلاح هو من ملاك جزيرة «عباس» جزيرة عباس اخذة هذا الاسم من الاخ عباس شريك صلاح فى الجزيرة ولكن كنت استاذنه لنطلق عليها اسم جزيرة كلاهاتا تيمنن بام الملك بعانخى والدة الاسرة خمسة وعشرين اى قبل 7000سنة قبل الميلاد كانت هذه الاسرة . وعدد من الجزر.. قال: إن المنطقة فيها رمزيتان دينيتان الأولى أولاد جابر العجمي في جزيرة «ترج» والثانية الشيخ «حاج الماحي» وخلاويهم الأشهر في المنطقة الى جانب أولاد «رابعة» والتقط عابدين الماحي من جزيرة ترج أطراف الحديث وتحدث عن اولاد جابر وتعليم المرأة في السودان، وفاطمة بنت جابر وغلام الله بن عائد الركابي،

وغيرهم من الصالحين.. والكرامات في المنطقة..

الصالحين و درب التمساح:

من القصص المشهورة التي يتداولها الأهالي قصة (درب التمساح) التي ذكرها حاج الماحي في قصيدته( نادوا أبو رابعة، واكربو سريكم).. وتقول الروايات كما حكى لنا الخليفة حفيد ود الماحى بوجود تمساح،كان قد اثار الرعب بين الاهالي في منطقة البلل ومنطقة العمدة محمد أحمد كنيش ودعا حاج الماحي دعوته المشهورة حسب الروايات، والله أعلم …(دعا إنه مابين القبتين انه التمساح مايشيل ليهو زول)…ويواصل روايته قائلاً:- حتى الآن لم نسمع بشخص قد التهمه التمساح (درب التمساح خلاص انشال من بلدنا، ويواصل بلهجته المحلية بحماسة «مرة مره السماكة بشوفوا تمساح كدا… غير كده ماشفنا.. دي دعوتهم.. وقالو لما مرق وجد بداخله عدد من الأختام لعدد من الصالحين داخل بطنه» ويستطرد وكان زمان تمساح محنطاً في محافظة مروي بذات الأوصاف، كما ذكر لي الكبار و«للحق لم أرى ذلك بعيني»

وردت في مدحة حاج الماحي طبعاً هي مابين القصة الحقيقية والخرافات، كل المنطقة فيها عدد من اولياء الله الصالحين (الحمدتياب حمدتو ود الشيخ الفكي شيخ البقول فيهو الشاعر حميد ( يابا يالفكي الشيخ سلام يافقير ناقشلوا قبة زار ضرائح سيدو نام )

روايات متواترة

وتتواتر الروايات من عدد من أهل المنطقة الذين رافقونا منهم قيس الماحي الذي انتقل للضفة الشرقية في فيضانات 1988 ويعمل معلماً ومزارع في آن واحد، وتحدث عن الممرات المائية الخمسة التي تتخللها الجزر ابتداءاً من جزيرة الحمداب، ونهاية بجزيرة اتيماري ونوري في الناحية الجنوبية.. ويقول إن المنطقة استفادت من الفيضانات المتتالية، وزادت مساحتها ودمجتها ببعضها، ومجمل الجذر قديمة وعريقة،يعمل الأهالي فيها بالزراعة بواسطة الساقية، ثم بالبوابير بأنواعها «اللستر الانجليزي والصيني الجامبونج والشانقا والهندي» ويواصل نزرع فيها المحاصيل الشتوية القمح الفول والخضروات، وتعتبرالرافد الاساسي لمنطقة كريمة من الخضر والألبان واللحوم،بعد تهجير المناصير، والحامداب،،،

عودة بطعم الشفق:

مع ظهور الشفق يممنا شطر الضفة الشرقية مودعين همس الزمان والمكان وروايات الصالحين و كل من مضوا تحفنا أمنيات بغدٍ مشرق، والالتفات الى مناطق سياحية تضاهي أجمل بقاع العالم .. الزيارة في مجملها دعوة لنهضة سياحية قادمة ولاشك في

فمن رأى ليس كمن سمع..

عمر علي صالح

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الوالي

        صحيح..كنت محظوظا بالذهاب الى تلك المناطق في زيارات عمل متعددة..وفعلا مناطق عذراء.. غارقة في الجمال والهدوء والطمأنينة..طبيعة متنوعة نقية الجو.. وتحفك طيبة وكرم أهل المنطقة..

        الرد
      2. 2
        لون المنقه

        آخ ي بلد
        بلدن لمّت الطمبور وود لقاي وحاج الماحي كيفن مآب اغنيلا
        وكيفن م بتكون سمحه
        من اجمل المناطق تلك الجزر
        التي مازالت تحتفظ ب الاصاله والكرم

        الرد
      3. 3
        منى علي حسن

        الشماليه ارض طيبه وساحره انجبت اغلب المبدعين في شتى المجاﻻت الحياتيه ولكنها مهمشه من كل الحكومات التى ﻻتعرف اﻻدارفورونياﻻوغرب السودان عمومهم نسال الله العفو والعافيه

        الرد
      4. 4
        الطريفي

        تصويب لبعض ما ورد في المقال :

        بعض أسماء الجزر تم تحريفها ، مثل جزيرة إتْماري ( ليست اتيماري) ، و كذلك جزيرة إقْري بسكون القاف و ليس بتشديدها ، و لا توجد ياء مد بعد حرف القاف

        ويقول محرر المقال ( فمياه النيل عطرها شجر«البرم» بضم الباء ) أولا : البرم بفتح الباء و ليس ضمها ، ثانيا : البرم لسي شجراً ، بل هو (النوار) الأصفر الذي تحمله أشجار الطلح و السنط و ما شابههما

        و يقول محرر المقال أيضاً : ( تيمنن بام الملك بعانخى والدة الاسرة خمسة وعشرين اى قبل 7000سنة قبل الميلاد )

        و المعروف تاريخيا أن الأسرة الخامسة و العشرين _ التي منها بعانخي_ حكمت في الألف سنة الأولى قبل الميلاد ( حوالي 750 سنة قبل الميلاد ) فكيف جعلها الكاتب 7000 سنة ؟؟!!!!
        و بالمناسبة .. تيمناً و ليس تيمنن !

        الرد
        1. 4.1
          mukh mafi

          تسم يا الطريفي فقد عرفتك مثقفا وكاتب جيد من زمان بهذا الموقع ..
          وازيد في تصحيحك وهذه المرة لغويا (جزيرة كلاهاتا تيمنن بام الملك بعانخى) تيمناً وليس كما ورد

          الرد
      5. 5
        فن

        هذه الجزر من اجمل مارايت ونتمني تكون منفذا حقيقيا للسياحة في السودان احلى مكان بلدي السودان

        الرد
      6. 6
        احمد كشان

        جزر يحرسها الصالحون؟؟؟؟؟ الله هو من يحرس ويقي ياصوفية..وماقدروا الله حق قدره!! قال صالحين قال

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *