زواج سوداناس

قصة عمارة «الأهلاوية فقط»: يسكنها 2 «زملكاوية» من نجوم الفن اسثناهما صاحبها



شارك الموضوع :

في عام 1939 أنشأ أحمد عبود باشا عمارة «الإيموبيليا»، التي تتكون من 13 طابقًا، وذلك في شارع «المدابغ»، شارع «شريف» حاليًا، في وسط القاهرة، وتم تصنيفها بأنها أعلى وأكبر عقار في ذلك الوقت.

كان «عبود باشا» مشهورًا بحب الأهلي، وأنفق عليه الكثير حتى تولى رئاسته في عام 1946، وفي تلك الفترة دأب لاعبو الأهلي حينها، صالح سليم، وطارق سليم، وميمي الشربيني، وعادل هيكل، وسعيد أبوالنور، وفؤاد أبوغيدة، ومروان كنفاني، وعوضين، على التوجه لمكتبه بالعمارة.

واصطحب لاعبو الأهلي بعضًا من لاعبي نادي الزمالك، مثل نبيل نصير وعلي محسن، ورأفت عطية وعلاء الحامولي، في بعض المرات التي توجهوا فيها إلى مكتب «عبود باشا» بـ«الإيموبيليا».

نتيجة بحث الصور عن عمارة الإيموبيليا

خصص «عبود باشا» في «الإيموبيليا» شقتين للمغتربين من لاعبي الأهلي، كما وظف بعضهم بشركة البوستة الخديوية، والتي كانت أكبر شركة ملاحة وبواخر في الشرق الأوسط في ذاك الوقت، ومقرها في العمارة نفسها، وكان من هؤلاء هم فؤاد أبوغيدة، وسعيد أبوالنور، وأحمد زايد، وعوضين وغيرهم.

عشق «عبود باشا» للنادي الأهلي لم يتوقف عند ذلك الحد، بل امتد ليشترط على سكان عمارة «الإيموبيليا» أن يكونوا «أهلاوية»، لكنه استثنى كلًا من الموسيقار الراحل محمد عبدالوهاب، والفنانة أم كلثوم، وهما اللذان أعلنا عن تشجيعهما «الزمالك».

وعاش في هذه العمارة الكثير من الفنانين والمخرجين، منهم نجيب الريحاني، وليلى مراد وأنور وجدي بعد زواجهما، و«أسمهان» وأحمد سالم بعد زواجهما أيضًا، و«كاميليا»، وعبدالعزيز محمود، وكمال الشيخ، وهنري بركات، ومحمود المليجي، و«ماجدة»، وماجدة الخطيب، ومحمد فوزي، ومديحة كامل، وغيرهم، كما كان للراحل عبدالحليم حافظ مكتب فني فيها.

المصري لايت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *