زواج سوداناس

السودان: “شورى الحوازمة” يتهم الحركة الشعبية بقتل رعاة ونهب مواشي في جنوب كردفان



شارك الموضوع :

قال عبد الجليل الباشا، رئيس هيئة شورى قبيلة الحوازمة بجنوب كردفان في السودان، إن قوات تابعة للحركة الشعبية لتحرير السودان – قطاع الشمال، التي تقاتل الحكومة السودانية في الإقليم، قتلت 7 أشخاص واحتجزت 2 أخرين ونهبت 1200 رأس من الماشية، في هجومها على مجموعة من الرعاة في منطقة “الحجيرات” شمال غرب مدينة” كادقلي”.

فيما أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان، عن تشكيل لجنة للتحقيق في الواقعة، ووصفت ماتعرض له الرعاة بالجريمة التي يجب أن تدان بأشد العبارات، وتقدمت بتعازيها لأسر القتلى وأكدت استعدادها التام للعمل مع أسر الضحايا لكشف الجناة على الرغم من عدم تواجد قواتها في المنطقة وتقديمهم للمحاكمة مطالبة الحكومة السودانية بأن تحذو حذوها وأشارت إلى أن أصابع الاتهام تشير إلى مليشياتها.

واتهم الباشا في حديثه لـ”خرطوم بوست” اليوم، قوات الحركة باستهدف المدنيين الأبرياء من أبناء جنوب كردفان، وأن هذا الاعتداء هو الثالث في هذا الأسبوع، بعد نهب مواشي الأسبوع الماضي تعود ملكيتها للأمير عثمان بلال أمير الحوازمة.

وأشار إلى أن قوات تابعة للحركة الشعبية هاجمت في الساعة الثانية صباحاً من يوم أمس الأول على مجموعة من الرعاة واغتالت 8 أفراد، بينهم أطفال وتم أسر 2 وفي النهاية تم اطلاق سراحهم وناشد المجتمع الدولي والإقليمي بالتحقيق في هذا الاعتداء.

وأضاف أنه تواصل مع ياسر سعيد عرمان، الأمين العام للحركة الشعبية، والذي أكد أنه لايمتلك أي معلومات حول الواقعة ووعد بالتواصل مع القيادية الميدانية للحركة في جنوب كردفان.

وطالب الباشا الحركة الشعبية بكف أيديها عن العزل، وأردف:” إذا كانت الحركة الشعبية تعمل على خرق وقف إطلاق النار، فعليها مواجهة القوات النظامية دون أن توجه سلاحها نحو المدنيين العزل، فهي تهاجم مناطق الحوازمة وتنهب مواشيهم للأسبوع الثالث على التوالي”.

وكشف عن تكوين لجان أهلية وقانونية للتواصل مع المجتمع الدولي والإقليمي عبر البعثات الدبلوماسية في الخرطوم.

وقالت الحركة في بيان مزيل بقيادة الحركة الشعبية، تلقت “خرطوم بوست” نسخة منه اليوم، إن هذه الجريمة موجهة ضد الحركة الشعبية في الأساس، لأن علاقتها بالحوازمة والمسيرية وبقية قبائل المنطقة هي علاقة الدم والمصير المشترك والتهميش الذي يطال الجميع.

وأشار البيان إلى أنه على الرغم من تأكيدات رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الشعبي في معلوماته الاولية، تشير إلى أنه لاتواجد للجيش الشعبي في منطقة الجريمة بالذات”الحجيرات شمال غرب كادقلي”، إلا أن لجنة التحقيق ستباشر عملها لاستخلاص كل المعلومات واتخاذ الإجراءات اللازمة.

الخرطوم: خرطوم بوست

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        انجلينا

        الحوازمة قدمو كل شئ لكى يسقطو فى كل شئ لقد بيعو بثمن بخث وذهبو عنهم الرزيقات والمسيرية والبنى هلبة بعيدة أما هم فقد ضاعو بين الاقدام لضعفهم الشديد وكوادرهم كلها تلهث ورا مصالحها الضيقة ……فهنالك لعبة كبيرة جدا تطبخ

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *