زواج سوداناس

مؤتمر لتطوير الحدود بين الخرطوم وأديس الخميس



شارك الموضوع :

نعقد بحاضرة إقليم التقراي الإثيوبي بمدينة مكلي يوم الخميس، مؤتمر تنمية وتطوير العلاقات الحدودية السودانية الإثيوبية المشتركة، الذي يضم ولايات النيل الأزرق، سنار، القضارف، كسلا، من الجانب السوداني، وأقاليم بني شنقول قمز الأمهرا والتقراي، من الجانب الإثيوبي.

وأكد والي القضارف، المهندس ميرغني صالح سيد أحمد، اكتمال الترتيبات كافة لمشاركة الولاية في فعاليات المؤتمر الذي ستركز من خلاله ولاية القضارف، على استرداد الأراضي الزراعية ومنع الزراعة عليها من قبل المزارعين الإثيوبيين بموجب اتفاق العام 2004، بجانب وضع خطة واضحة للمحافظة على تلك الأراضي.

وأضاف الوالي أن الولاية ستركز كذلك في المؤتمر على تعزيز الأنشطة والبرامج الداعمة للعلاقات السودانية الإثيوبية، والتهيئة لمزيد من التبادل التجاري والمنافع الأخرى خاصة بعد قيام المنطقة الحرة بالقلابات الحدودية واللكدي، بجانب التأكيد على قيام طريق الشواك -اللكدي -الحمرا عبر كبري كونا زبرما.

وأشار الوالي إلى زيارته الأخيرة لإقليم التقراي الإثيوبي واتفاقه مع حاكم الإقليم على معالجة قضايا الزراعة والمزارعين، على الحدود والحد من قضايا التهريب سواء كان تهريب مواد أم بشر والتعديات وقضايا المتفلتين والأنشطة الهدامة.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *