زواج سوداناس

قيادات صوفية تتمسك بالوسطية وتوحيد الأمة ومواكبة المستجدات



شارك الموضوع :

أكدت قيادات طرق صوفية في السودان، الثلاثاء، على أن التصوف يعد الوجه الحقيقي للبلاد ويمثل الوسطية التي عرف بها أهله. وأشاروا لدور الصوفية في توحيد الأمة، وحل القضايا والتحديات التى تواجهها بروح تتسم بالحداثة ومواكبة للمستجدات.

وقال خليفة عموم الطريقة السمانية بالسودان عبدالرحيم محمد صالح، خلال حديثه فى منبر وكالة الأنباء السودانية، الثلاثاء، بمناسبة الاحتفال بالذكرى المئوية الثانية للشيخ أحمد الطيب البشير مؤسس الطريقة، إن الاحتفال سيكون عبر برامج ثرة وحافلة تمتد لمدة عام كامل.

وأشار إلى مشاركة كافة أحباب ومريدي الطريقة والطرق الصوفية جميعها بالبلاد وخارجها وبدعم ورعاية الدولة، وسيكون له دور في توحيد الطرق الصوفية بالسودان.

ونوَّه إلى أن الاحتفال سيكون له أثره على الصعيد الاجتماعي والاقتصادي والسياسي، واستعرض سيرة الشيخ البشير منذ الميلاد وحتى الوفاة.

من جانبه، قال نائب رئيس المجلس الأعلى للتصوف الشيخ محمد الشيخ حمد النيل العركي، إن الشيح البشير يُعد كبير أولياء السودان، وقد أحدث ثورة تعليمية وسلوكية، وبقي أثره في كل بقعة من بقاع البلاد.

وأوضح أن التصوف فلسفة روحية سلوكية تنظم حركة العبادة، وهو المعرفة بالله ويعني التصوف أيضاً الحكمة.

وأشار إلى دور الطريقة السمانية في نشر العلم وإثراء الحياة الدينية والثقافية بالبلاد عبر ضروب اللغة والشعر والأدب.

وكشف عن مشاركتهم أهل الطريقة السمانية إحياء الذكرى الثانية في موعدها 27 رجب القادم، وتستمر لمدة عام حتى تختتم بأم مرحي.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ابو لميس

        عن اي وسطية تتحدثون
        اتقو الله
        نسال الله ان يلطف ويستر ويهدينا ويهديكم
        سؤال اي مدرسة او جماعة صوفية خرجت عالم في علم من علوم القران او السنة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *