زواج سوداناس

الطاهر ساتي ينتقل من صحيفة (السوداني) إلى (الانتباهة) براتب شهري (17) ألف جنيه



شارك الموضوع :

اكتملت ترتيبات انتقال الكاتب الصحفي الطاهر ساتي من صحيفة (السوداني) إلى (الانتباهة) .. وقرأ محرر موقع النيلين في صحيفة أخر لحظة الصادرة يوم الثلاثاء ( أن رئيس مجلس إدارة الانتباهة سعد العمدة اتفق مع الطاهر على منحه راتباً شهريا يبلغ (17) ألف جنيه، بجانب دفع مقدم).

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ص

        هو فك التسجيلات فتح

        الرد
      2. 2
        ودالمرين

        اول ماسورة في، التسجيلات الشتوية

        الرد
      3. 3
        كبريت

        مكسب كبير للانتباهة بحيث إنها استجلبت محترف من العيار الثقيل وحتماً سوف ينافس علي لقب الهدافين لذلك يستاهل هذا المبلغ بحيث إنه يملك قلم قوي يصايب الهدف مباشرةً

        الرد
      4. 4
        أبو محمد

        يا أخوانا والله إذا جينا للحقيقة ، الطاهر ساتي مع احترامي له لا يمت للصحافة بشئ :
        الطاهر ساتي ، سهير عبد الرحيم ،،، الخ وبقية القائمة .
        الصحافة فى السودان تعاني من نقص الصحفيين الحقيقيين .

        الرد
      5. 5
        الطريفي

        وفقه الله و سدد خطاه ……

        و لكن إذا لم يكن الصحافي قريباً من أوجاع الوطن و المواطنين فلن يكون قريباً من تقدير القراء و متابعتهم ، و من هنا أزجي التحية و التقدير للصحافين القابضين على جمر القضية ، و أخص منهم الأساتذة : سيف الدولة حمدنا الله و زهير السراج و شمائل النور و عثمان شبونة و غيرهم ممن لم يبيعوا ضميرهم و يشتروا سلامتهم بالسكوت عن قول الحق

        و لا بدّ للّيل أن ينجلي و لا بد للقيد اأن ينكسر

        الرد
      6. 6
        KYMO

        اختلف مع ابومحمد المذكورين هما اكثر جرأة فى الحق راجع مقالاتهما ويوجد ايضا كتاب وكاتبات بنفس المستوى….الاصابع ماكلها متساوية

        الرد
      7. 7
        mukh mafi

        لا اعرف ما هي اهمية هذا الرجل وماذا يقدم انه لا يزيد عن اي كاتب اخر ورغم اني لا احبذ مقالاته على مقالات الفاتح جبرا استغرب جدا حين اسمع الطاهر ساتي الطاهر ساتي .. ربنا يعلي من يشاء

        الرد
      8. 8
        Mohd Abdelaziz

        شخص اتوظف وعقده يديه راتب وقدره كدة المشكلة وين شنو يعني الموضوع شنو اين الخبر

        الرد
      9. 9
        ودرعية

        إذن ستضيع الحقيقة طالما ان هناك انتقالات وعقود شراء صحفيين
        المنتقل ليست بامكانه مخالفة قوانين او خط سير الصحيفة
        فقط عليه الالتزام بتوجيهات الكوتش (محرر الصحيفة )
        حينها كبلت الافواه والاقلام

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *