زواج سوداناس

صور حرق فسائل النخيل في شمالي السودان،الخاصة بشركة “أمطار اﻹماراتية” تشعل فيسبوك



شارك الموضوع :

حظيت صور حرق 20 ألفاً من فسائل النخيل في شمالي السودان، استوردتها شركة “أمطار اﻹماراتية” لزراعتها في مشروعها في محلية الدبة بالولاية الشمالية، وذلك بسبب إصابتها بمرض “البيوض”، بإنتشار واسع على صفحات السوشيال ميديا.

وبحسب ما قرأ محرر موقع النيلين في موقع شبكة الشروق (كانت إدارة الحجر الزراعي، بالإدارة العامة لوقاية النباتات، قد كشفت عن إدخال “أمطار الإماراتية”، لعدد 20 ألف شجرة نخيل “سيجي” للولاية الشمالية مُصابة بفطر يسبب مرض “البيوض” القاتل للنخيل) .

وتمسك معتمد محلية الدبة، أحمد أبوزيد، بضرورة إبادة شتول النخيل التي تم استيرادها بعد أن أثبت الفحص المعملي إصابتها بفطريات قاتلة، وأثارت جدلاً واسعاً في اﻷوساط اﻹعلامية اﻷيام الماضية بعد الكشف عن إصابتها بالمرض القاتل .

يُشار إلى أن نتيجة المعمل الهولندي أكدت على تقرير دكتورة مرمر من كلية العلوم، وتقرير الحجر الزراعي، بوجود الفطر المسبب لمرض البيوض .

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابو عبدالرحمن

        الحمد لله. نصر عبده وأعزَ جنده وهزم الأحزاب وحده.

        بقى بعد كده المحاكمة العادلة وإقالة وزير الزراعة ووالى الولاية الذى رفض تنفيذ القرار الصادر بحرق الفسائل الفاسدة وتعويض كل من أصابه الضرر المعنوى والمادى من هذا الفعل. ولو كان هذا الحدث فى دولة تحترم نفسها لقدم وزير الزراعة وواليه إستقالاتهم حفظا لماء الوجه، ده طبعا لو أصلو كان عندهم دم………

        الرد
      2. 2
        كبريت

        اخيراً انتصر الحق ولكن هل سوف يعاقب من ارتكبو هذه الكارثة

        الرد
      3. 3
        محمد احمد

        كدى يا اخوانا انا شكلى كبرت شويه الفى الصوره دا نخيل؟ كان بقى دا نخيل انا محتاج دكتور عيون او امسح الصوره الفى كرورتى للنخيل واحمل الصور الجديده دى عجبى على تمر لا اعرف صوره مصدره

        الرد
      4. 4
        محمد ادم

        وأخيرا ظهر الحق ونشكر دكاترة الحجر ودمتم زخرا للسودان.

        الرد
      5. 5
        كوماتشو

        ههههههههه هل ديل حرقوا نخليل ولا حرقوا نجيله ؟
        كل الموضوع أن وزير الزراعه وناس وقاية النباتات عندهم حواشه نخيل خائفين السوق بتاعهم يخرب.الجماعه ديل ما بيقبلوا المنافسة – معلوم بعد اكتمال طريق الإنقاذ الغربي فأن البلح بيمشي لغايه الجنينة الفاشر تشاد نيجريا موزمبيق ونحن فعلا محتاجين لزراعة عشره مليون وليس 20 ألف. كل زول بي رزقو فلا داعي لحرق النخيل أقصد حرق النجيله مع العلم تم إخفاء نتيجه الفحص الهولندية لأنهم يكزبون

        الرد
      6. 6
        adam

        عندى سؤال؟ الدوله المصدره للنخيل عندها علم بذلك ام لا .

        الرد
      7. 7
        سعادد

        هذا عبرة لمن لايعتبر اهنى الفريق الذى قاوم هذا الجرم واهنى المراة القوية ولامجال للظالمين اذا تصدى لهم الجميع والله ينصر الحق على الظلم وقال تعالى،، ولاتركنوا الى الذين ظلموا فتمسكم النار ومالكم من دون الله من اولياء ثم لاتنصرون،،،،،،،،،وقال تعالى كذلك وقيل للظالمين ذوقوا ماكنتم تكسبون،،،صدق الله العظيم

        الرد
      8. 8
        MAHMOUD

        قيت جنس حيل الناس ديل كل مره بيفكرو كيف يضحكو على المواطن انا قيت ما مصدق الموضوع من اولو وماقادر استوعب الحكاية ممكن فيها انً .

        الرد
      9. 9
        ابو

        ههههههههههههههه اسه دي نار 20 الف يلفك فطر

        الرد
      10. 10
        يوسف

        والله العظيم انا مستغرب معقول في سوانيين يسمحوا بدخول شتلات تحمل مرض خطير معروف انه قضي علي ملايين النخلات في المغرب و تونس….ما ذنب الاهل الطيبين البسطاء الذين يعتبرون النخيل جزءا من حياتهم و من تراثهم و زمزا للشموخ و الاباء….. ايها الغافلون اتقوا الله في اهل الشمالية فان دعواتهم ليس بينها و بين الله حجاب…سلام..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *