زواج سوداناس

دراسة: الإفراط في تناول اللحوم والدواجن قد يضاعف من خطر الإصابة بمرض السكر



شارك الموضوع :

حذرت دراسة طبية من الإفراط في استهلاك اللحوم والدواجن والبروتين الحيواني بصفة عامة لدوره في مضاعفة احتمالات الإصابة بمرض السكر النوع الثاني، في الوقت الذي شددت فيه على أهمية الإكثار من تناول الخضروات الطازجة وزيت الزيتون بكميات معتدلة.

وأظهرت النتائج المتوصل إليها في الدراسة التي أجرتها «الجمعية الأمريكية للتغذية السريرية»، أن الأشخاص الذين دأبوا على تناول كميات كبيرة من الأحماض الدهنية المشبعة والدهون الحيوانية لديهم مخاطر أعلى للإصابة بمرض السكر النوع الثاني، مقارنة بالأشخاص الذين يتناولون كميات أقل أو يعتمدون بصورة كبيرة في نظامهم الغذائي على الخضروات.

فقد عكف الباحثون على تحليل الارتباط بين مجموعة من أنواع الدهون وخطر الإصابة بمرض السكر النوع الثاني، فقد قاموا بتحليل بيانات 3349 شخصًا، لا يعانون من مرض

السكر في الأساس، ولكنهم الأكثر عرضة لمخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية بصورة أعلى.

إضافة إلى ذلك، فقد تم تقييم العلاقة بين المصادر الغذائية الغنية بالأحماض الدهنية المشبعة وخطر الإصابة بمرض السكر النوع الثاني.

وأشارت المتابعة التي استمرت قرابة أربعة أعوام ونصف العام، إلى إصابة 266 مشاركا بمرض السكر، لارتباط ذلك باستهلاكهم لنحو 12 جراما من البروتينات الحيوانية يوميا، فيما ارتبط استهلاك الزبادي بتراجع كبير في هذا الخطر.

المصري اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *