زواج سوداناس

حبوب غريبة تثير القلق وسط سكان شمبات



شارك الموضوع :

امرأة تتجوّل بعربة داخل الحي لتوزيع حبوب (الفلترة)
مواطنون: أصبنا باضطرابات في المعدة عقب شرب المياه

أصيب عددٌ سكان منطقة شمبات الغربية في بحري باضطرابات في المعدة جراء حبوب وُزِّعت لهم امس الأول بواسطة امرأة زعمت انها تتبع لهيئة المياه ووزارة الصحة معاً.
وحسب مجموعة من المواطنين، أن المرأة تستقل عربة امجاد وقامت بالطواف داخل المنطقة ووزّعت الحبوب وأخبرتهم بأنها تفلتر المياه، وتحفّظ بعض المواطنين على وضع الحبوب داخل “الأزيار” وحافظات المياه، الا ان المرأة قامت بوضعها بنفسها مما حدا بهم دلق المياه وتنظيف الأزيار، وأشار بعض المواطنين الى أن المرأة وضعت كمية من الحبوب داخل الأزيار الموجودة بالشارع (سبيل).

الخرطوم: رجاء نمر
صحيفة التيار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ود الحاج

        لو قلنا نحن شعب ساذج لطمنا الخدود وزرفنا الدموع … الحدث ليس في منطقة نائة او الناس فيها على قدر حالهم…وليس هذا بعيب لمن هم على فدر حالهم ولكن في شمبات اعرق مناطق الخرطوم …يا جماعة وزارة الصحة شفتوها يوم بتوزع حبة بندول كدا بدون سعر او بدون تأمين صحي.. وبعدين موظفة الوزارة بتعمل كدا كيري بدون بطاقة او مخاطبة للجهات..وين الشباب العاملين فيها تفتيحا وحداقة ونباهه وفيس بوك وقروبات… يا سودانيين في فرق بين الطيبة والسذاجة..عملت عملتا وفاتتا ب اتوسا والناس تتفرج ….والجريدة كم تكلف نفسها الاتصال بالجهات المختلفة الصحة… المياه.. الامن اللجان الشعبية او اخذ نوع من الحبوب للتحليل ……وتركت الباب مفتوح امام كل الظنون..

        الرد
      2. 2
        هالة

        اذا تم هذا فاعلموا أننا في مشكلة كبيرة،،،
        حس أمني لا يوجد بتاتا،،
        # هل هناك على الأقل من احتفظ برقم الأمجاد، لتسليمه للسلطات المختصة،،
        # على سائق الأمجاد أن يمشي للسلطات ويدلي بالمعلومات كاملة عن المرأة،، اوصافها،ملامحها لهجتها من أين أقلها،

        الرد
      3. 3
        الحارة

        كل ما ألقاك بكتب ليك التعليق بتاعك ده
        عشان الناس تعرف وساختك .

        الرد
      4. 4
        عمران

        أين لجان الأمن في الأحياء؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *