زواج سوداناس

كاتب مصري: السودان.. فرصة ثانية للبشير.. لكنه لا يبدو أنه استوعب حدوده بعد الاصطدام بمصر



شارك الموضوع :

كل المؤشرات تقول إن الغرب صار متقبلا لفكرة إعادة تأهيل الرئيس السوداني عمر حسن البشير. أيام القلق والتردد والمشي بجوار الحائط انتهت.

اليوم صرنا نسمع كلاما جريئا يقال بثقة غابت عن البشير منذ انفصال الجنوب، وتوجيه الاتهامات له من قبل المحكمة الجنائية الدولية.

مصر هي أول من يدفع ثمن تغير وضع النظام السوداني والسماح له بالتعبير عن مواقفه التي ظلت تتبنى لهجة أكثر اعتدالا منذ 30 يونيو 2013. اليوم يعتقد البشير أنه لم يعد مجبرا على الاستمرار على نفس النهج. هل البشير في حاجة إلى اتخاذ مثل هذه المواقف من مصر؟

لا يريد النظام السوداني دولة قوية في جنوب السودان. رياك مشار يقوم بهذا الدور جيدا بالنيابة عنه، لذلك كان طبيعيا أن يثير مسألة دعم مصر للحكومة وللرئيس سيلفا كير، بغض النظر إن كان ثمة دعم حقيقي أم لا.

لم يدرك البشير ما هو أقصى حجم للدور الذي يستطيع أن يقوم به في المنطقة. الحصار الغربي والتململ العربي من سلوك السودان تحت رئاسته أتيا بنتائج عكسية.

لم يقرأ البشير درس دعم الإسلاميين جيدا. حدود علاقة السودان مع أسامة بن لادن وقادة فكر الجهاد السني العالمي لم تكن واضحة.

لم يكن البشير أبدا محل ثقة الغرب، ولم يكن الغرب محل ثقة عند البشير. كل ما كان يطمح إليه الغرب هو إبقاؤه تحت السيطرة من دون مشاكل.

مغامرة السودان بالاقتراب من إيران جعلت منه ضلعا غير معلن في محور الشر في المنطقة. لم يدرك البشير أنه لا يملك أي رصيد يمكنه من مساومة الغرب أو ابتزازه.

حصار الغرب تسبب في خروج قرار عربي بترك البشير بمفرده. رؤية بعض الحكام العرب كانت تقوم على أن إقدام الغرب على استبدال البشير في السلطة لم يكن سوى مسألة وقت. الرئيس السوداني نفسه أدرك ذلك، لكن سلوكه المقابل كان متشنجا وغاب عنه فهم المعادلة التي تحرك الغرب بشكل صحيح.

الضغط على النظام السوداني أوقعه في خطأ آخر كان متوقعا. المشكلة هي أن السودان كان يحاول الهروب من العزلة الدولية عبر إخراج إيران من عزلة مقابلة دون أن يقصد.

انتهى الأمر بمنح عمر البشير شرعية استخدمتها إيران لتعزيز تمددها السياسي والطائفي في المنطقة.

في النهاية كل ما حصل عليه السودان من وراء هذه السياسة هو شحنات أسلحة استخدم أغلبها في دعم حركات إسلامية متشددة في ليبيا وغزة ومصر.

اليوم يعرف البشير أن الغرب قد قرر منحه فرصة ثانية. هذا سلوك غربي طبيعي أمام تناقضات متشابهة، يدرك الكثير من المسؤولين خصوصا في الولايات المتحدة الأميركية أبعادها، ويعرفون كيف يتعاملون معها.

لنأخذ معمر القذافي مثلا. هذا زعيم سابق لبلد نفطي مترامي الأطراف، يكاد يلامس سواحل أوروبا الجنوبية. أدرك القذافي معنى الموقع الجغرافي لليبيا، لكن بطريقة معكوسة وساذجة تماما. بدلا من أن يستوعب التأثير الاقتصادي والثقافي والحضاري الغربي، ويفتح له مجالا في الداخل، حاول هو التأثير في الغرب، عبر دعم حركات مسلحة، وملاحقة الليبيين والعرب المعارضين لأجندته، وتمويل عمليات إرهابية في عواصم غربية كبرى.

قصف طرابلس بعد اتهام القذافي بتفجير ملهى ليلي في برلين عام 1986 كان إنذارا أولا من قبل الأميركيين، لكنه كالعادة لم يستوعب الدرس.

كان تفجير طائرة أميركية فوق قرية لوكربي الأسكتلندية عام 1988 سببا في قصم ظهر النظـام عمليا في ليبيا. لم يكن كافيا بعد ذلك بخمسة عشر عـاما تخلي القذافي عن برنامجه النووي في نظر الغرب لإخراج ليبيا من عزلتها. القرار كان قد اتخذ بالتخلص من هذا النظام الذي تحول إلى عبء مزعج.

نفس الشيء تقريبا حصل مع صدام حسين، الذي لم يكن يختلف عن معمر القذافي كثيرا سوى في طريقة إدارة معركته مع الغرب، وفقا للفرق في الحجم والتأثير بين العراق وليبيا. أخطاء صدام حسين سببت كوارث حقيقية.

الحرب العراقية الإيرانية وسياسة قمع الأكراد التي انتهت بضرب قراهم بالغاز لم يكن من السهل مرورهما دون عقاب. الأكراد عقدة الغرب في المنطقة. ثمة شعور بالذنب في الفكر السياسي الغربي إزاء تأخر منح الأكراد دولة قومية واحدة تنهي هذه القضية المزمنة إلى الأبد.

الإصرار على حماية إقليم كردستان العراق من الانزلاق في الحرب على داعش وشررها المتطاير في كل أراضي العراق المتبقية، ودعم الولايات المتحدة للأكراد اليوم في الحرب الأهلية السورية، ليسا سوى تصور بسيط وواقعي لهذه العقدة.

مع ذلك، لم يكن هناك اعتراض على إعادة تأهيل صدام حسين والسماح للعراق بالوقوف مجددا على قـدميه، إلى أن انزلق في فخ غـزو الكويت. حـان وقتها التخلص من صدام حسين بأي حجج مهما كانت تفاهتها.

حال البشير اليوم ليس سوى سيناريو مكرر لا يبدو مفهوما في المنطقة، لكن الغرب يتقن صياغته والتعامل معه جيدا. في واشنطن ولندن وباريس، الرئيس السوداني هو تكرار مبسط لتناقضات صدام حسين ومعمر القذافي.

اليوم يعيش البشير الفرصة الثانية.

المساعدات والاستثمارات الغربية والعربية لها ثمن فهمه البشير، الذي لم يتردد في إرسال قوات سودانية للقتال في اليمن، وطرد قيادات الإخوان المسلمين من البلد، ونأى بالسودان، فجأة، عن محور التحالف الإيراني في المنطقة.

فهم البشير الدور الجديد المطلوب منه، لكنه لا يبدو أنه استوعب حدوده بعد. الاصطدام بمصر سيكون بداية تراجع الرصيد الذي حصل عليه بموجب الفرصة الثانية.

هذه طريقة خطيرة لقراءة النوايا الحسنة التي وفرها آخرون له لكسر عزلته وإعادة تأهيله عربيا ودوليا.

كاتب مصري
أحمد أبو دوح
صحيفة العرب اللندنية

نُشر في 2017/03/01، العدد: 10558، ص(9)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


43 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        برانكو

        يا شباب علييييكم الله ما تعلقوا عليه ولا تشتغلوا به. لأنه أىّ رد عليه خساره. ف الرد والتعليق تانى يكون عملى.

        الرد
      2. 2
        Gamal

        انت ي مصري كلامك كله فارغ ي مريض السودان هو النمر الأفريقي القادم بالبشر أو بغيره وانتهت أمور الأونصة التي تعملون وجاء زمن تصفية الحسابات..تحدث عن بلدك التي ينخرها الجوع والأمراض من جراء اكل الفضلات التي تسقي للمحاصيل ..سوف يظل البشير والسودان وسوف تظلون عايشين في تلك الأوهام التي أخذنا درسها

        الرد
      3. 3
        osman

        ولا فهمت شى الفهم يشرح لينا

        الرد
      4. 4
        Osama

        رحم الله احمد الصالحين الهوني الليبي الأصل صاحب اول جريده تطبع وتوزع في بريطانيا( وهي كل العرب) كان يوجد فيها صحافة من خيرة الكتاب وليس أمثال هذا الطبال هذا اللاجيء الذي اصبح ما بين ليله وضحاها كاتب لي المتمرد حفتر باين عليه نسي نفسه ونسيي من اي الدول ينتمي فهذا النكره يغلي حقدا كما يغلي الان الجاهل هاني رسلان والبقره اماني الطويل وبكره يظهر لينا العميل عادل درويش بي مقال تاني بي مناسبه فك الحصار هؤلاء هم المصرين لا زال الحقد في دواخلهم تجاه السودان وشعب السودان

        الرد
      5. 5
        توني

        هل تعلم أخي المسكين حامل الجنسية المصرية
        صاحب السبع آلاف سنه حضاره أن:

        * الهكسوس احتلوا مصر حوالى 246 سنة

        * الاشوريين احتلوا مصر 16 سنة

        *الفرس احتلوا مصر واغتصبو نسائنا حوالي80 سنة

        *الأمازيغ والملك شاشنق احتلو مصر واغتصبو نسائنا حوالي 300 سنة منذ عام 950 قبل الميلاد ونسائنا صرن جواري في مملكة قرطاج ونوميديا

        *الفرس رجعوا احتلوا مصر تيك اواى كده 11 سنة
        و على فكرة مش احنا اللى خرجناهم من مصر
        لا ده اليونانيين جم طلعوهم و قعدوا هما……… و احنا قاعدين نتفرج
        :
        * اليونانيين احتلوا مصر بقيادة الاسكندر الاكبر سنتين

        * البطالمة اللى هما يونانيين برضه كملوا احتلالنا لمدة 300 سنة
        :
        و على فكرة بعد الــ 300 سنة احتلال
        اوعى تفتكر ان احنا اللى طلعناهم
        لالالالالا ابسلوتلى ده الرومان بقيادة اوكتافيوس
        هما اللى جم طلعوهم و قعدوا مكانهم
        ……………. و احنا قاعدين نتفرج
        :
        * الرومان احتلوا مصر 360 سنة
        و طبعا عاشوا فيها و تاجروا و و اتجوزوا
        و ماتوا و اتدفنوا فى مصر مقبرة الغزاة
        :
        و برضه بعد الــ 360 سنة دول كلهم
        اوعى تفتكر ان شعب مصر العظيم صحى من النوم ,
        ده البيزنطيين هما اللى جم طلعوهم و احتلونا مكانهم
        :
        * البيزنطيين احتلوا مصر 310 سنة
        و برضه بعد الــ 310 سنة دول كلهم
        اوعى تفتكر ان شعب مصر العظيم صحى من النوم
        لا برضه ده الفتح الاسلامى هو اللى جه طلعهم
        يعنى برضه مش المصريين اللى طلعوهم
        :
        * يعنى مصر قعدت 1198سنة
        تتفرج على الدول اللى تيجى تحتلها
        و يحاربوا بعض و ده ييجى مكان ده
        و احنا قاعدين نقزقز لب و سودانى
        و نتفرج على بلدنا و هى بتتفشخ من كل الجنسيات اللى فى العالم
        :
        يعنى كنت تروح اى بلد تلاقى فيها موقف بيحمل اى حد عايز يروح يحتل مصر
        ده غير بقى ان احنا البلد الوحيدة اللى حكمها مماليك ( يعني عبيد ) 300 سنة
        باسم دولة المماليك ده غير انهم قعدوا 700 سنة العبيد هم قادة الجيش
        و امراء و وزراء و احنا قاعدين نتفرج و العالم كله يضحك علينا !!!!!
        :
        *الفرنسيين جم احتلوا مصر 3 سنين
        *الانجليز احتلونا 72 سنة
        :
        وضح لنا يامسري اي احتلال حاربته وقاومتة هههههههههه

        وفى الاخر يقولك مصر مقبرة الغزاة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

        الرد
        1. 5.1
          جعفر خليل نقد

          ياسلام على التاريخ والسرد الجميل والمثل يقول ما بعرف قديمو تاه وللاسف المصري لابغرق قديمو ولاجديدو

          الرد
      6. 6
        Umrahaf

        سبت الانقلاب الدموي في بلدك وقتل الأبرياء عندك وسجن رئيس شرعي وتشظي مجتمع بأكمله وجيت تعوي على السودان سبحان الله

        الرد
      7. 7
        أب لمبة

        لم يدرك البشير أنه لا يملك أي رصيد يمكنه من مساومة الغرب أو ابتزازه
        ……………..
        دي الوحيدة صدق فيها
        الرجاء عدم محاولة ابتزاز الغرب بمسألة المهاجرين
        لانه اساسا الغرب يريد مهاجربن
        ولكن ما نسمعه من تزمر الغرب من اللاجئبن جزء منه بسبب الحركات القومية والمسيحية اليمينية المتطرفة والجزء الاخر نفاق الاخرين لهم واشبه بمثل بتمنعن وهن راغبات

        الرد
      8. 8
        ابو عمار

        والله لو البشير ما عارف حدودو زي ما بتقول
        طيب مصر دي حدودا شنو يعني
        نحنا قسم بالله موسى النيل دي بس حدودكم الجغرافية إن شاء الله م تخليها تصاميم وبعد هذا إن شاء الله ترجع نشوف تتطاولكم ودسائسكم التي تعمل معا السودان
        هو انتو فاكرين نفسكم ايه
        انتم من كوكب اخر ام ……….

        الرد
      9. 9
        ود بلدك

        في الحقيقة .. لو حذفنا جنسية الكاتب .. وايضا اخر ثلااثة اسطر .. سيكون الناتج قراءة واقعية حقيقة لتجربة امير المؤمنين بتاعنا ..
        ..
        في معلقين هنا بس حدهم العنوان .. اول ما يكون ( كاتب مصري) .. طوالي ( بل البل 😂 ) .. هاك يا هكسوس .. وهاك يا معفنين .. والعكس .. ( اول ما يكون كاتب سعودي ) .. 😂😂 .. كمية من اخ العرب .. وما قصرتا .. والسودان والسعودية شعب واحد .. 😂😂

        الكاتب المصري الما عاجبكم دا ما قال غير الحقيقة ..

        بن لادن واحتضان الارهابيين .. حقيقة
        المحور الايراني .. حقيقة
        السودان جسر لتمرير سلاح قطر وايران لحماس وحركات ليبيا .. حقيقة
        دعم رياك مشار في الجنوب .. حقيقة
        وجود الجيش السوداني العظيم في حرب اليمن .. حقيقة ايضا .. ( نحن الدولة الوحيدة غير الخليجية البتشاكل هناك .. وعشان خاطر رضا السعودية والامارات ) .. وبالمناسبة ما عندنا اعتراض على كده وما محتاجين تقولوا لينا الحنك بتاع حماية المقدسات ومكة المكرمة وكلامكم دا 😀..
        انتو هناك عشان تحلو مشاكلكم مع الخليج العملتوها براكم بسبب نظرتكم القصيرة ودعمكم لكل اعداءه سابقا من بن لادن لحرب العراق وتحرير الكويت وحماس والاخوان .. بالمناسبة في للخليج كان اسمكم دول الضد .. 😂😂
        ..
        ..
        يا اخوان ..
        نبارك للقيادة الرشيدة 😂 .. الرجوع للحق ..
        لكن مثلا : المرة لو طلقوها .. وفي زول تاني ستر عليها .. ما مفروض تنكر اولادها من الراجل الاول ..
        يعنى ( بن لادن .. العراق .. حماس .. ايران ) .. ديل شفعكم ..😂😂😂

        الرد
        1. 9.1
          a7med

          يخ والله قريت وانفعلت، بس بعد تعليقك
          كلامك صح
          فعلا فعلا
          المهم مرتنا دي ماتنسى شفعها القدااااااااااااام ديلك
          هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

          الرد
        2. 9.2
          ابوعمر

          طيب ما نحن عارفين كل الكلام ده هو مغيوظ من شنو ؟؟؟
          الكاتب مغيوظ أن البشير بقى فى السلطه كل هذه المده رغم المؤامرات الدوليه من البعيد والقريب وكمان يغير سياسته فى الوقت المناسب كل مره بينما سقط نظام مبارك ونظام بن على ونظام القذافى ونظام صالح وبشار فى الطريق رغم أنهم لم يكونوا محاصرين .
          يا عزيزى لو الكاتب زكر حقائق أو اكاذيب الامر سيان وتبقى مصر فى نظرنا هى العدو الاستراتيجى الاول حتى يثبت لنا عكس ذلك ولن يثبت أبدا” .

          الرد
      10. 10
        ودبندة

        الدور حقنا علي المصريين أن يستوعبوا ذلك . وكل الدول الافريقية. نشرب الماء صوفا ونسقيكم الكدر والطين.مشاريع الغذاء العربي قائمة علي قدم وساق ومتسارعة.لا مفر للدول العربية والجوار غير كب الرز الخليجي في قدرة السودان حتي يستوي علي نار هادئة.ود سبب سخط المصريين علينا .ما علينا بهم.

        الرد
      11. 11
        مامادو

        والله حجز الفواكه الضاربة والسمك المسموم حااااااار عليكم يا أولاد البغايا.
        اللاجئ الحيران دا نسى موضوع المياه ولا شنو😂😂😂😂
        والله راجيكم جنس عطش.. خلوهو ساي😝😝😝😝😝😝😝😝
        بس الحظر دا يرفعوهو بنرفعكم يا أولاد الهرمة😜
        ضيق في قد الابريق..
        انتو اتكلمو. و ولولو بس غير كدا ما عندكم حاجة ياجزم..

        الرد
      12. 12
        ABOAHMED

        الكلاب تنبح والقافله تسير…………………………..

        الرد
      13. 13
        ود احمد

        سؤال هل حلايب سودانية ام مصرية حسب الخرط للامم المتحدة
        واذا كانت مصرية لماذا ترفض مصر اللجوء للتحكيم
        ثانيا

        الرد
      14. 14
        Osama

        بغض النظر عن صحة تحليلاتك او خطاها هذه قراءه لمشهد سياسي تراه انت بعينيك انما حكومة السودان لها قراءه له من منظور آخر وليس بالضروره ان تشرحه لحضرتك حلل ماشئت لكن كن صادقا واميننا واعكس المشهد المصري ومتغيراته معك في تكورات الاوضاع التي تشهدها المنطقه . السياسه لعبة مصالح ومصر اول من جادت هذا الدور واستثمرته عقب احداث الانقلاب السيساوي علي الرئيس المنتخب شرعا لكن سوء تقدير قياداتها ورئيسها انكشفت مخططاتها الخبيثه وسوء نواياها المبطنه ونالت حظها من العزله الخليجيه التي ساندتها برزها وبرها فتنكرت للجميل وهوت عملتها وانهار اقتصادها وتآكل مجتمعها والآن تسير في الظلام وتبحث عن بارقة ضوء في آخر النفق علها تجد مخرج مما هي فيه . دعك من السودان وشأنه ودعك من قيادته فهم ادري بشئون مصالحهم وحلل قضايا مصر المستعصيه والمتازمه سياسيا واقصاديا واجتماعيا وكفي نفاق .

        الرد
      15. 15
        عمر

        أكيد تكالب الخليج على الأستثمار فى السودان دون مصر ، وميول السودان لأثيوبيا فى قضية سد النهضة، وزيارة مندوب الملك سلمان لسد النهضة وانشاء بنك الخليج فى السودان واعتماد السعودية على السودان فى التنسيق لهم للولوج فى أفريقيا ، ورفع الحظر الأقتصادى الأمريكى عن السودان مع التقارب الأمريكى ،وتقارب السودان مع الأتحاد الأوربى وتدمير المحكمة الجنائية بسبب الرشوة المعروفة وغيرها من حل كثير من مشاكل السودان ،هى الأسباب التى دعت هذا الكاتب للتشكيك فى استيعاب البشير للدرس كما يقول . كل ذلك حسدآ من عند أنفسهم والله لايهدى كيد الخائنين.

        الرد
      16. 16
        khalid

        الي الكاتب المصري ….مفتاح التقارب البشير مع الغرب كان النموذج الذي قدمته الحركة الشعبية في الجنوب ومن خلفها حركات التحرر التقدمية و العلمانية و التي كانت مدعومه من الغرب و خيبة الامل و الاحراج الذي سببها لها تلك الحركات وخصوصا للايمين المتطرف في الغرب اما فب المحيط العربي فسبب التقارب مع البشير سببه عبط و هبل حاكم مصر وسذاجته في قراة الخارطة السياسيه نظرا لعدم الخبرته بمم

        الرد
      17. 17
        ممكون و صابر

        يا سلام
        أنا كدا مطمئن كل ما زادت شتائمكم بطمئن أكتر معناها نحن ماشين صاح

        الرد
      18. 18
        واحد كده

        موتوا بغيظكم يا مصريين

        الرد
      19. 19
        شرف

        خليكم يا مصريين في مشاكلكم الداخلية وحاولي تطلعوا نفسكم من الورطة اليسيي ال ح يدمر البلد السعودية اليوم ارجعت اطنان من الاسماك المصرية لعدم مطابقتها للمواصفات واغلب الدول رفض استيراد الخضار والفاكهة منكم ومن ضمنهم السودان موتوا بغيظكم

        الرد
      20. 20
        عاصم برير

        رسالة للاخ محمد عطا نرجو وضع استراتيجية لايطلع عليها الا الوطنين فقط وذلك لتمكننا من وضع خطط عسكرية مستقبلا لاعادة حلايب . ولو تنفذ عبر الاجيال القادمة واحزروا الجواسيس والطابور الخامس.

        الرد
      21. 21
        زول مشاتر

        ممكن نتفق معاك فى كثير من طرحك ولكن موضوع اصطدام السودان بمصر سوف يعيق إمكانية تغيير توجهه من محور الشر إلى محور الاعتدال فهذى لم تكن موفق فيها لأن ريادة الدول العربية تحولت من مصر إلى المملكة العربية السعودية وهذه هى الحقيقة التى صعب عليك تجرعها رقم يقينك بها وأنك فى دواخلك تتحسر على ان اللاعب الأساسى أصبح هو المملكة العربية السعودية وليست مصر ودليلنا على هذا الطرح رفع العقوبات الأمريكية عن السودان من الذى لعب الدور الأكبر فيها مصر ام السعوديه اصحى يا نايم اصحى بالله عليك

        الرد
      22. 22
        سوداني وبس

        ما فيش مشكلة وجهة انظر مصرية واضحة ومعتادة ومعروفة …وممكن نتعامل معاها بفهم موضوعي …لكن المشكلة تكمن في خلط الكاتب ما بين البشير كحاكم والسودان كدولة..وهذا في تقديري يؤكد الفهم المصري للدولة السودانية…والامر الذي اصبح واضحا هو ان السودان يجب ان يكون في بيت الطاعة المصري بغض النظر عن حاكمه او نوعية نظامه…علي كل ..المضحك المبكي ان مصر هي اول دولة دعمت البشير ونظامه ضد الشرعية الديمقراطية وبالتالي علي براقش ان تتحمل ما جنته يداها ….وفي كل الاحوال اعتقد ان هذا النوع من الكتابات لن يؤدي الي نتيجة اكثر من التباعد النفسي والفعلي بين السودانيين والمصريين …مصر هي الاكثر حوجة للسودان وعلي من يقومون بمثل هذه الكتابات ان يفهموا ذلك ويعودو انفسهم علي التعامل معه كحقيقة وكلما ازدادت كتاباتهم غلوا وتطرفا وتعاليا كلما ضاعت منهم الامتياز ات التي كانوا يجدونها في السودان …..ورحم الله امرءاً عرف قدر نفسه….

        الرد
      23. 23
        سوداني وافتخر

        اكيد مافي تعليق ليو !
        شششششششششششششش عرررر
        مش الحمار لمن يفرفر ويعمل زوبعه ويهضرب بقولوا ليو كدا

        الرد
      24. 24
        النديم

        لا نريد الدخول في أي جدل فهذا الكاتب الغرير لا يملك أن يحكم علينا وسيفعل السودان ما يحلو له وبالطريقة التي يراها أي سوداني فنحن نعرف المصريبن جيدا ولن ننساق وراء خترفات جهلاء يقولو عندنا في السودان الكلب ينبح والجمل ماشي

        الرد
      25. 25
        مرتضى النوبى

        سلام للجميع هذا الكاتب مصرى معناها عدو للسودان بغض النظر بنظام البشير هؤلاء المصريين لاخير فيهم هم لا يعرفون غير مصلحتهم و بس مصر دولة احتلال محتله مثلت حلايب و شلاتين دى اراضى سودانية خلصه اما هؤلاء الغفر و الحوش مفتكرين انهم هم الاقوى و دا كلام ما صاح ستظل مصر العدو الاول للسودان و الخليج هؤلاء قوم لا يهمهم غير مصلحتهم و هم لا يريدون الخير لنا و لكن سينهض السودان غصبن عنهم الايام بيننا

        الرد
      26. 26
        هالة

        ما ذكره المصري أعلاه،،،
        هي نقاط رئيسة يتم مناقشتها عند الاستخبارات المصرية،،،
        ##لكن أعلم ايها الكاتب الآتي:__
        1/ الشعب أصبح على دراية بعفنكم وخبثكم أيها المصريين،،
        2/ عمر البشر له مائة فرصة أخرى فقط يقول اطظ في مصر ويعمل على إلغاء كل الاتفاقيات وأولها، الحريات الأربع وقفل الحدود،
        3/ إيقاف كل تعامل تجاري معكم
        4/ إعلان الشنق لكل من يهرب مواد زراعية اوحيوانية،
        5/ ذكرت أن السودان يدعم مشار، لتبرير دعم مصر لسلفا ومساعدته لابادة قبيلة النوير والقبائل الأخرى،
        6/ أعلم ايه المصري انكم اصبحتم لا تساون) بصله( بالنسبة لنا كشعب سوداني،
        7/ أعلم جيدا ان الحكومة تعمل بالطرق السياسية المعلومة في كل العالم،ولكل حدث حديث،
        8/ نحن كشعب من يريد أن يحكمنا الآن أو مستقبلا فقط أن يكون) برنامجه، مصر لا اخت بلادي ولا شقيقه (

        الرد
      27. 27
        عابر طريق

        انت كاتب غير حصيف رقم مازكرته فى مقالك يلامس بعض الحقائق … ما لاتعلمه زكاء الشعب السودانى وايضا ما لا تعلمه ان الشعب السودانى شعب مثقف وسياسي بالدرجه الاولى وكل المعلقين بالاجماع اشتموا رائحة الحقد والكراهيه فى مقالك والكاتب يجب ان يختار عبارات المقال التى تتناسب مع مستوي القراء ونحن ليس ضد من ينتقدنا لان النقد السليم هو تصحيح وىصب فى المصلحه العامه ولكن بعيد عن الحقد والكراهيه التى فاحت من بين السطور

        الرد
      28. 28
        الجعلي الحر الراي

        الكاتب السوداني شوقي بدري
        ====

        يونيو 1971 كنت في زيارة اخي كمال ابراهيم بدري في القاهرة. وفي الصباح فتحت الشباك وكنت في شارع رشدي عمارة رقم 23 وهذا في حي باب اللوق ، وليس بعيدا عن محكمة عابدين الشهيرة. وفي الشارع كانت هنالك عربة كارو صغيرة مصنوعة من الزنك ممتلئة بالزبالة. وفي وسط تلك الزبالة كانت هنالك طفلة في السادسة من عمرها تقوم بنبش الزبالة وتلتقط بعض الاشياء وتأكلها. ثم سمعت طرقا على باب المطبخ فذهبت لأفتح الباب . فوجدت عامل الزبالة امامي . ثم اتت خالتي شقيقة والدتي وزوجة اخي كمال الذي هو عديل والده. فقالت خالتي للزبال دا اخو كمال وجا امبارح..

        فقال الزبال كلاما كثيرا. ورحب بي كعادة اغلب المصريين وقال لي ربنا فتح عليك وجابك مصر. دي احسن بلد في العالم ..دي ام الدنيا. .فقالت له خالتي بس لكن ده عايش في اوروبا ..فواصل الرجل قائلا ..اوربا ايه!!. الناس بتمشي اوروبا عشان تعمل فلوس عشان تجي تعيش في مصر. ما فيش حته في العالم احسن من مصر..

        لماذا يصعب على المصريين ان يفهموا بأنهم ليسوا باذكى الناس ، وان مصر هي احسن بلد في العالم. حتى الزبال الذي تقتات ابنته من الزبالة على اقتناع بأنه اسعد انسان لأنه يعيش في مصر..

        قبل بضع سنوات تعرض الفريق المصري لهزيمة من الفريق القومي السعودي. وثار الشعب المصري وتشنج المسؤولون وتدحرجت بعض الرؤوس ، وتدخلت الحكومة وطرد المسؤولون وكان ذلك يوما اسودا ، اكثر سوادا من يوم الهزيمة من اسرائيل فى الحرب . وعندما سأل الصحفي ابراهيم موسى الخير رحمة الله عليه احد الدبلوماسيين المصريين عن سبب غضبهم وألمهم الشديد ، قال ما معناه.. كيف يغلبنا السعوديون ! ..دول نحنا اللعلمناهم ..انحنا علمناهم كل حاجة. علمناهم الكرة..علمناهم حتى الكلام . فضحك ابراهيم موسى رحمة الله عليه..وقال ..ياخي منوالعلم منو ؟ .. اللغة العربية دي ما لغتكم .. لغة السعوديين . والدين الاسلامي جاكم من السعودية. السعوديون غيروكم 180 درجة ، وبرضو تقول لي مين علم مين. ياخ ما تنسى انو السعودية عندها افضال كثيرة جدا على مصر .

        والحقيقة ان المصريين استفادوا من الدين الاسلامى أكثر من السعوديين . لمئات السنين كان هنالك مقريء مصري ، او واعظ ، او معلم لغة عربية في كل مكان في العالم ، او إماما ، او ماذونا من مصر. المصريون يتصرفون بإقتناع كامل بأنهم اهل الدين الاسلامي وهم الاعلم والادرى بالإسلام.. الله!! مش الازهر الشريف في مصر.

        لقد انقلبت الموازين. صارت قطر التي يقل عدد سكانها من المسطحين على القطارات المصرية ، تعقد المؤتمرات وتناقش مصير الامة العربية. وتحل وتربط. وقناة الجزيرة تتفوق على كل القنوات الفضائية المصرية. والمصريون يحسبون ان هذا تغول على حقوقهم التاريخية. هم الذين انتجوا العلماء والمفكرين. ولا يعلى عليهم . ويريدون ان يوقفوا الزمن في عهد حتشبسوت.

        ولا املك نفسي من الابتسام كل ما اشاهد مصري يتحدث عن الاسكندرية وعظمتها. الاسكندر فاتح ومغتصب دخلت جيوشه مصر وعاثت فيها فسادا ، كعادة كل الجيوش قديما .فلقد نهبوا واغتصبوا واستعبدوا المصريين. الجيش الصغير المقدوني قد تضخم . وانضم اليه كل شذاذ الآفاق وكل الانكشارية. هل هنالك دولة في العالم تعظم وتطلق اسم مغتصبها على ثاني اكبر مدينة فيها ؟. انها احدى المحن المصرية. والاسكندر اشتهر بأنه من أكبر المثليين فى العالم . وسقراط حكم عليه بالموت لأنه كان يفسد الشباب اليونانى ، وكان مثليا . فالاسكندر ليس بمغتصب بل مثلى ، ولكن أشهر مثلى فى العالم .

        اسم كيلوباترا يطلق على السجاير، وعلى كل شيء حتى البلاط ..وكيلوباترا ليس لها اي دخل بالمصريين. فلقد حكم البطالسة وهم اليونانيون ، مصر. وهؤلاء بقايا الاسكندر وجثموا على صدر الشعب المصري واستغلوه واستعبدوه. وكيلوباترا كما يحكي المصريون انفسهم قدمت نفسها عارية في بساط لقيصر. وصارت عشيقته. وعندما ولدت ابنا من قيصر ، رجعت وقتلت شقيقها حتى لا يطالب بالملك مع ابنها. ثم صارت عشيقة القائد الروماني انطونيو. . وعندما كانت الجيوش الرومانية تقترب من مملكتها بعد هزيمة انطونيو قامت بالإنتحار..

        انا لا اجد اي شيء هنا يدعو للفخر او العظمة. لماذا تعظم كليوباترا الأجنبية في مصر ؟..

        نسمع كذلك عن الملكة شجرة الدر التي حكمت مصر لأيام والتى تعظم فى مصر . مارست الخداع والتآمر ، الى ان فازت بها غريمتها وضرتها ام علي ، وقتلتها ضربا بالشباشب . وصنعت حلوى ام علي من الشعير والزبيب والسكر والحليب. ووزعتها على الشعب المصري المسكين. وزينت الوليمة بنهدي شجرة الدر. والى الآن يحتفل المصريون بأم علي ويأكلونها

        ويقترن اسم القاهرة بقاهرة المعز. والمعز لدين الله الفاطمي غازي ، غزا مصر وهو من البربر. قتل جيوش المصريين وفتك بهم. وادعى انه حفيد النبي صلى الله عليه وسلم . وعندما سألوه عن حسبه ونسبه ، اخرج الدنانير ونثرها قائلا هذا حسبي، واستل سيفه قائلا هذا نسبي.. والقاهرة تحمل اسم مغتصب وغازي.

        كثيرا ما يردد المصريون المثل.. (البتفتكرو موسى يطلع فرعون) . والفرعون المقصود هو رمسيس وله تمثال ضخم ينتصب في وسط القاهرة. وما ان تتكلم مع اي مصري حتى يقول لك..نحن اعرق شعب ونحن اقدم حضارة .. ونحنا الفراعنه البنينا وعملنا المعجزات. واجدادنا بنو الاهرامات. وعندما نقول ياخي انت قبل شويه كنت بتقول انكم عرب، وانكم اشرف العرب وانو مافيش عروبة بدون مصر. طيب ياخ فهمنا انتو عرب ولا فراعنة؟…ويكون الرد .. آه …انحنا الاثنين..وهذه محنة مصرية.

        بعض المصريين يقولون لك انت كردي ما بتفهمش. ولا يحسنون الظن بالأكراد. ويتكلمون عن صلاح الدين البطل المصري. وصلاح الدين كردي ليس له دخل بمصر سوى انه دخل مصر بفيزة دخول واذن عمل وكان جنديا. .

        وما ان تتكلم عن الشعر حتى يذكرون لك احمد شوقي امير الشعراء واحسن شاعر مصري. وكنا نحن على اقتناع كذلك بأنه مصري . الى ان كبرنا وعرفنا انه من والدين احدهما تركي والآخر كردي. عندما يكون الانسان ناجحا يتقبلونه كمصري، ولا يتنازلون عن مصريته. مثل جورج ابيض ابو المسرح.

        لقد سمعنا كثيرا ان فلم غزل البنات هو اعظم فلم اخرجته البشرية وان الريحاني الممثل المصري هو اعظم ممثل في العالم. وعندما خرجنا للعالم اكتشفنا ان فلم غزل البنات مسروق من هوليود. القصة والاخراج والسيناريو. وان الريحاني ليس بمصري. وفي يونيو 1995 قرأت في الاهرام حوار يقو المنصورةل فيه ان الممثلين المصريين هم احسن ممثلين في العالم. ويرد المحاور …والمخرجين المصريين كذلك.

        يطرب المصريون عندما يوصف السودانيون وتحكى عنهم النكات بسبب الكسل . ولعشرات السنين كانت النكات تحكى عن المصريين وبلادتهم وغبائهم . وكنا نتألم ولا نقبل ، لأن الشعب المصرى شعب عظيم ، مثل كل الشعوب الأخرى الا أنه مغيب . ولم يحتج المصريون لأن الحكاوى عن الصعايدة . ومصريى القاهرة يشاركون فى النكات والاساءة الى الصعايدة ، وكأنهم ليسوا مصريين . والصعايدة أكثر المصريين رجولة وكرما .

        شعب يستجدي نصف قوته ويعيش على الاعانات ، لماذا يصر على انه اعظم شعب..ولماذا يتقبل المصريون هذه الترهات من حكامهم . ابسط شيء ، لكي تصلح اي وضع في العالم هو ان تعترف بالغلط . لماذا يتحدث المصريون عن مصر بلاد الحريات وبلد الديمقراطية وبلد المؤسسات. المحنة ان اغلب الشعب المصري يؤمن بهذه الاشياء.

        في حديثي مع بعض الاخوة المصرين عندما كان سكان مدن القنال يعيشون في القاهرة..كان يقول لي..بنات المنصورة وبورسعيد دول تعرفهم من شكلهم ..يا سلام عليهم. دول عيونهم خضرة وبتلاقي بيناتهم شقر. ما هم دول يا عمي احفاد الفرنسيين. ويقول المصريون هذا بفخر. وهذا اشارة الى جنود نابليون الذين احتلوا مصر واغتصبوا المصريات ، خاصة منطقة القنال قبل اكثر من 200 سنة. وكل ما تذكر بورسعيد يتحدث المصريون عن هذه الظاهرة بفخر. هل هذا هو مركب النقص نحو الاوروبيين ؟ . كيف يفتخر الناس بذكرى احتلال بلدهم واغتصاب نساءهم.. اليست هذه بمحنة؟. وهل اذا كان الكنغوليون احتلوا بورسعيد.. هل كان المصريون سيتكلمون عن احفاد الكنغوليين بمثل هذا الفخر ؟ ..

        الرد
      29. 29
        بيبو السودانى

        والله قدر مافكرتة اكتب اى تعليق للرد على المصرى دا مالقيت رد يليق با الوسخ ديل….. بس انتو ماقصرتو مع ابدا ودا الا اسلوب البنفع مع اولاد الرقصة ديل ومووووووووتو غيظ … هيع هيع هيع هيع هيع هههههههههههاية

        الرد
      30. 30
        wad nabag

        الشئ الذي لم يستوعبه مدعي الكتابه هذا النكره انه يتكلم بصوت سيده جهاز الاستخبارات المتحجر الذي يعمل هو الاخر بامر سيده الغربي المتصهين, وانه يُلبس مصر زورا وبهتانا جلباب القوي العظمي عندما يتحدث عن نفوذ مصر الاقليمي وتاثيرها السياسي .
        والكاتب يغض الطرف عن حقيقه ان النفوذ المصري نفسه كان مستمدا من القوي التي تحكم مصر عبر التاريخ وتستغل مواردها وموقعها الجغرافي للتمدد الاقليمي تماما كما فعل اخيرا محمد بذكاء التاجر المقامر وكون امبراطوريه والانجليز واستعمارهم لمصر والسودان !! اما عندما تنموا دول الاقليم نفسه وتضعف موارد المحروسه وتقترب من حاله افلاس وانهيار وتعيش ازمه حكم فان الغرب نفسه يلفظها لانها اضحت كرتا محروقا لاتخدم غرضا!! لذلك فان كل التفاصيل التي حشي بها هذا النكره المقال لن تحل ازمه مصر الخانقه التي تعيشها اليوم وتازم علاقتها مع السودان ودول الخليج وانها لن توقف الانهبار والتآكل للدور المصري الذي كان وانها مجرد هذيان حالم وفرفره مذبوح .
        المملكه ودول الخليج والسودان تسخر مواردها وقواها البشريه والماليه للدفاع عن المقدسات الاسلاميه والامن القومي وصد هجمه شرسه للشيعه الروافض والحفاظ علي بيضه الاسلام والتعاون لانتاج الغذاء والدواء والمعدات الدفاعه ووسائل الانتاج !! وسيسي مصر ومجلسه االعسكري الذي بلع دفعات (الرز) لايزال يتقلب في مواقفه السياسيه بين الشرق والغرب وايران (لحلب) المزيد من المساعدات في مواقف غير مفهومه لذلك فهي قد فقد النفوذ والتاثير حتي لم يصبح له الا كتابع !!! فالكاتب يهذي بما لا يفهم لان الرئيس البشير مؤهل تماما وهو الرقم الصعب الذي فشل كل من حاول اسقاطه و لن يتمكن الهواه الجدد من الغاء دوره الفعال والمتزايد بقياده الدفه السياسيه الاقتصاديه لاستقرار المنطقه . والله من وراء القصد… ودنبق.

        الرد
      31. 31
        wad nabag

        لذلك قد فقد النفوذ والتاثير حتي لم يصبح له دور الا كتابع !!!

        الرد
      32. 32
        السوداني

        نحن السودانيين توجد بيننا خلافات كثيرة عرقية وحزبية ودينية وطبقية ولكن جميعنا متفقين شعبا وحكومة على كراهية مصر والمصريين وسوف يأتي يوما نحسبه قريبا لإعلان الحرب مع مصر لتصفية الحسابات واسترداد الحقوق وكل العالم سيقف معنا علنا وسرا.. وغدا لناظره قريب

        الرد
      33. 33
        عمر

        ياشباب الجاهل والأمي في مصر تفكيرهم واحد وده غير فهلوي ماعندو شي ربما فسد مخو من الفواكه الفاسدة الاكلها

        الرد
      34. 34
        كوركتى

        دائما المشكلة ليس فيهم نحن الذين نعطى هؤلاء النكرة ونقوم بالرد عليهم مما يعطيهم فوق يستحقون ، دعوهم ينبحون واعملوا على انشاء اكثر من ألف سد وسد للاستفادة القصوى من مياه النيل اعيدوا تدوير النيل من وادى المقدم غرب الدبة الى وادى هور وصالح بدافور ليصب فى ابو حبل لا تدعو نقطة ماء تمر دون الاستفادة منها ، لقد ولى زمن مصر وصوت العرب وجمال عبد الناصر والسادات ايام كانت مصر قبلة العرب والمسلمين ، الآن يأكلون من مؤامراتهم على اخوانهم العرب والمسلمين انظروا الى حصارهم لغزة شمالا والسودان جنوبا والعراق وسوريا واليمن مصر صارت اداة فى يد الغرب يحركونها حسب الطلب تآمروا على العراق وحطموه واخذوا الثمن والآن يتآمرون على القضية الفلسطينية لتصفيتها نهائيا وقبض الثمن ومستعدين لبيع الخليج والكعبة مقابل ان تبقى مصر لتبقى ذليلة تستجدى العالم لاطعام شعبها الذين يتكاثر تكاثر الارانب .

        الرد
      35. 35
        faris

        ههههههههههههههههه
        المشكلة المصرين يتكلمو كانهم دولة عظمى قال اية لم يستوعب حدوده بعد الصطدام مع مصر

        الرد
      36. 36
        أبو محمد الصافي

        تفوح رائحة الخبث والمكر في مقال هذا الشاب أبود دوح، وليس له من الدوح ورقة ولا فرع، وجُل فحوى المقال محاولة (مفضوحة) لاستعداء العالم على السودان، بل ما هو إلا مجرد إشارات لتنبيه العالم وتذكيره بأن السودان أوى بن لادن، وتصالح مع إيران، ويدعم مشار، وغير ذلك من التلميحات التي كسد سوقها السياسي، وتجاهلها العالم بصرف النظر عنها، لكن الإحساس بالغيظ يمور في دواخل (أبناء النيل!)، ويستنكفون أن يخرج السودان من عباءة لبسها طويلاً، ويتساءلون كيف يتمرد على المارد الجبار (أساس العرب) و (سيف الإسلام) و (مجد العروبة) و (قبلة السياحة)؟! لم يعد لهذا الطنين معنى يا أبو دوح، التفت إلى داخل بلدك، واستثمر قلمك للإصلاح عسى الله أن يكتب لك حسنات في مساهماتك لرفع درجة وعي مجتمعك الذي يعيش وهمًا حقيقيًّا وأكذوبة متضخمة (أم الدنيا)! أي دنيا هذه التي تقصدونها؟ لاشك أنكم تقصدون الدنيا بكل مثالبها وإغراءاتها وسرابها الخلب، ونتفق معكم إن كان الأمر كذلك.. بلدك أولى بقلمك يا هذا، وشعبك الذي يرزح تحت وطأة الأمية والجهالة أحق بأفكارك وطروحاتك، ودعنا (نحن العبيد) نتلمظ حلاوة الرق داخل حدودنا، ولا شأن لك بنا.. أنتم في (انحناءة) مقيتة لرئيسكم، ونحن نعتز برئيسنا أيًّا كان، ولا نرضى الإزراء به، واعلم أنكم أدمنتم (الانحناء) طوال تاريخكم، ولن يعتدل (تقوُّس) الظهر الملازم لكم، ولن تجدي معه كل الكبسولات، ولا أي ترياق، لقد حولكم هذا (التقوس) الشين إلى سلالات من (العجائز) عجائز في الرؤية والفكر، وأورثكم عمى بصيرة فصرتم تقرأون سجلات السياسية العالمية بالمقلوب.. فهنيئًا لكم.

        الرد
      37. 37
        عبدالله

        يا ابن الشرموطة يا مصري يا خول موتوا بغيظكم لن تنالوا من السودان غير الحسرة يا اوغاد يا جواسيس.الغافلة تسير والكلاب تنبح .أنتم من تامر تم على السودان ولكن انقلب السحر على الساحر أيها الكلاب أبناء الراقصات موتووووا بغيظكم .تفوووووا .نتمنى مقاطعة الإعلام المصري أسوة بمقاطعة المنتجات المصرية الفاسدة .

        الرد
      38. 38
        عابد

        الود دا ممكن لليوم رابط بمرس البشير كان جنديا لحماية مصر لكن لمن توعى وتصل مرحلة م تلبس بمررس تعتمد على نفسك تعال اتحدث في البشير

        الرد
      39. 39
        أبو محمد الصافي

        يا عبدالله تنزَّه عن الألفاظ التي تنبو الآذان عن سماعها، وكن اسمًا على مسمى، حتى لا تشهد عليك كلماتك ولا ألفاظك في يوم يشتد في الحساب، ترفع يا أخي، وضع نقدك في زيٍّ لطيف، ولا نريد أن نهبط إلى مستوى من ننقده، يلزمنا ان نكون أرفع وأسمى في خطابنا ومفرداتنا، أولا تمسكًا بالخلق والقويم وثانيًا لكيلا نتهم بالابتذال والإسفاف، فالسودان مهما اشتد غبنه لا يهبط إلى هذا المستوى، ولا تدع الحماقة تقودك إلى هذا الشطط والخروج عن الجدال الحسن..

        الرد
      40. 40
        أمجد

        يا جماعة لا اعرف ليه منعت من التعليق مع اني اتحفظ جدا من اي الفاظ نابية او خارجة عن الذوق ..مشكلتي اني اهاجم النيلين احينا في مواضيعها الهايفة او المواضيع التي تسيء للسودان كهذا الموضع لم ينقولنها او ينشرونها ياترى هل يوجد موقع مصري يكتب مثل هذا الكلام عن السيسي او ينشر كلام لكاتب سوداني اساء له ..
        مخ مافي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *