زواج سوداناس

رئيس البرلمان يتهم الصحف بمحاولة تدمير واسقاط الهيئة التشريعية القومية



شارك الموضوع :

اقر رئيس البرلمان ابراهيم احمد عمر، بتعيين سكرتير بمكتبه في الدرجة السابعة بدلاً عن مدخل الخدمة (الدرجة التاسعة) لحصوله على درجة الماجستير وتسجيله لدرجة الدكتوراة.
وقال رئيس البرلمان (اعتقد الدرجة السابعة ما كتيرة عليه)، واعتبر ان التسكين الوظيفي تم وفقاً للوائح المجلس الوطني، ووعد بالنظر في الشكاوى التي قدمت طعناً في الترقي الوظيفي الذي تم.

وهاجم احمد عمر الصحف والصحفيين واتهمهم بمحاولة تدمير واسقاط الهيئة التشريعية القومية والاساءة لنوابها بالتستر خلف المصادر، واستدل بما نشر عن أمية 109 من النواب، وحصوله على راتب يفوق 30 مليون جنيه، بالاضافة الى المقالات والاعمدة التى تسئ للنواب، وذكر (الواحد يكون عندو مشكلة مع نائب واحد يشمل كل البرلمان).
واتهم رئيس البرلمان، الصحفيين بمحاولة صناعة اسماء بخلق فرقعة و شتيمة على حساب المؤسسة الوطنية، وأضاف (انظروا لعناوين الصحف)، واعتبر انها محاولة تدمير وليس تقويم وتصحيح، وأردف (لن اشكر الصحافة لأنها كاذبة وغير امينة).

ودافع أحمد عمر خلال مؤتمر صحفي امس، عن لجنة التسكين برئاسة بدرية سليمان، وأوضح انها شكلت بقرار منه، وتضم في عضويتها اشخاصاً من داخل المجلس وخارجه ولهم خبرة في ذلك المجال لعشرات السنين، وتابع (سأنظر في كل الطعون المقدمة ولن اظلم احداً)، وزاد (الذين يلجاؤن للصحف ويشوهون صورة المجلس ويسربون المعلومات للصحفيين لن يجعلونا نحيد عن لوائح وقوانين البرلمان)، وردد (مش كان كورك كان طق راسو بالسماء لو ماعندو حق ما بياخدو).

البرلمان: سارة تاج السر
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *