كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

سفير السودان بالقاهرة يرحب بزيارة شكري للسودان و يدعو الى تسريع وتيرة الشراكة بين البلدين



شارك الموضوع :

رحب الدكتور عبد المحمود عبد الحليم سفير السودان بمصر بزيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري الى الخرطوم يوم الخميس المقبل لعقد اجتماعات لجنة التشاور السياسي بين البلدين .
وأكد السفير أن أهمية الزيارة في هذا التوقيت تتمثل في أنها تتيح الحديث و تبادل وجهات النظر بين الجانبين حول الملفات السياسية والاقتصادية و القنصلية، معربا عن أمله في أن تؤدي الزيارة الى تهدئة الأوضاع و إعادة الحيوية للعلاقات السودانية المصرية .
ودعا سيادته الى عدم السماح بتغلغل التوتر الى القواعد الشعبية لأن الرهان ظل دوما على دفء علاقات المودة والتضامن بين شعبي البلدين .
وأوضح السفير السوداني بالقاهرة في تصريحات له اليوم أن الآمال مازالت معقودة على علاقات نموذجية بين الخرطوم والقاهرة تقوم على المصالح المشتركة والاحترام المتبادل رغم الانفلات الإعلامي وبقاء بعض القضايا العالقة والحساسة دون حل .
وأوضح السفير عبد المحمود أن السودان ومصر تتطابق وجهات نظرهما إزاء العديد من القضايا وهذا لا يمنع تفاوت مواقفهما أورؤاهما بشأن قضايا أخرى، وينبغي للطرفين السعي لتعزيز مواقفهما المتطابقة وإيجاد قواسم مشتركة للموضوعات التي لا تتطابق وجهات نظرهما بشأنها .
وطالب سيادته بالإقبال على الشراكة بين البلدين بوتيرة أسرع وتنفيذ ماتم الاتفاق عليه في وثيقة الشراكة الاستراتيجية وبقية الاتفاقات الأخرى، لافتا الى أن التنفيذ غير المتوزان لاتفاقية الحريات الأربع مثلا والتي تسهل حركة الشعبين وتجعل التواصل سهلا والتي ظل السودان ينفذها بقدر كبير من جانب واحد انعكس بسلبياته على أوضاع مواطنينا بمصر .
وطالب سفير السودان بالقاهرة الأشقاء في مصر؛ بالإقدام دون تردد في التوجه لإيجاد حل للمشكلات العالقة بين البلدين والتي ظلت تؤخر مسيرة التعاون الثنائي؛ وفي مقدمتها قضية حلايب والتي بدون الإقدام على معالجتها ستظل تعكر صفو العلاقات بين البلدين، ويقتضي التمهيد لحل القضية وقف الإجراءات المصرية الأحادية في مثلث حلايب ثم الجلوس والتفاوض؛ وإلا فيمكن للبدين الذهاب الى التحكيم .
ونفى السفير عبد المحمود بشدة أن يكون لمصر أي تحفظ على علاقات السودان بدول الخليج، و قال إن علاقات مصر نفسها بدول الخليج قائمة ومستمرة والتعاون العربي المشترك يتعزز بتعاون دوله، و السودان أول الكاسبين من علاقات عربية مستقرة وجادة .

شارك الموضوع :

12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        كديسة

        الم اقل لكم ان لا تاملو كثيرافى حكومتكم ,حكومة الانبراش الوطنى
        الشعب هو المتضرر من الحصار والعطش والاستبداد وظلم المصريين
        هذا شان الشعب , شراؤك لاى منتج مصرى استمرار للاستبداد المصرى
        على اى مواطن الخروج لاستقبال الوزير المصرى وان يقول اى شخص يرى موكب
        السفير المصرى ان يقوم برفع حذائه فى الهواء
        واتمنى ان يكون الحذاء من النوع القديم وريحتو ضاربة او ماركة تموت تخليهو

        الرد
      2. 2
        اخو العازة...مهلب

        صراحة لم أستطيب هذا السفير يوما قط رغم مقدراته العلمية إلا أنه ضعيف الشخصية !

        الرد
      3. 3
        ود الفكي

        سفير متخلف ده ولا شنو ما عارف الضرر العملتو مصر المرض في بلدك أخر مية سنة ، شكلو أغروك بي كم فلة على النيل وكم رقاصة مصرية كده تبسطك ، خايب .

        الرد
      4. 4
        كديسة

        كنت اظن وان بعض الظن اثم
        ان طلب مصر ابقاء العقوبات على السودان
        هى القشة التى قصمت ضهر البعير
        وفى الاخر طلعت انا جاهل ومغرور وعوير
        تحياتنا لرئيسنا المشير …. اسد افريقيا عمر البشير

        الرد
      5. 5
        من اهل العوض

        يا اخوانا صدقوني السفير عبد المحمود من اذكى و امهر الديبلوماسيين في العالم. هذا الرجل انبرى لاوكامبو العميل في اروقة الامم المتحدة و اعطاه درسا مؤلما في فن التعامل مع السودان و افريقيا. ارجوكم لا تستبقوا الاحداث هذا السفير لا يقل عنا جميعا وطنية و حبا لاهلنا الغبش. ان غدا لناظره قريب.

        الرد
      6. 6
        من اهل العوض

        اغلب الظن ان السودان يتبع سياسة فيها كثير من الحذر مع مصر. كلنا يعلم ان مصر تؤذي السودان خفية و علانية وفي اكثر من مكان و الاخطر ان مصر تحاول جر السودان لحرب اخرى (ستكون اسراءيل طرف اساسي فيها) تدخله في نفق العزلة و البقاء مهمشا لعدة سنين. فيما يبدو ان السودان يركز على تفادي الافخاخ التي تصنعها له مصر حاليا و ظني ان مصر عاجلا ام اجلا ستقع في شر اعمالها المتهورة هذه دون الحاجة لسحب السفير او اعلان الحرب عليها.

        الرد
      7. 7
        من اهل العوض

        ان وصل التوتر حد الصدام العسكري بين البلدين في حلايب فهنا ستشعل مخابرات مصر النيران في دارفور مرة اخرى و ستشعلها لنا مع جنوب السودان.ان المخابرات المصرية تضرع لله بكرة و عشية ان يبداء الجيش السوداني في اطلاق النار في حلايب حتى تبداء في تنفيذ مخططاتها الشيطانية في اطراف السودان.

        الرد
      8. 8
        سوداني وخليك سوداني

        لا نزلت اهلا ولا حلتت سهلا ولا مرحبا
        بمبعوث السيسي

        الرد
      9. 9
        عز//

        الى من اهل العوض اظنك بقيت تخاف المخابرات المصرية ارجو ان لا تخشاها وتذكر قول الله ( قل لن يصيبنا الا ما كتب الله هو مولانا .. الاية ) ولو اتحد هذا الشعب داخليا فلن تستطيع قوة في الارض ان تزعزع امنه واستقراره وشد حيلك ولا تخشى احدا الا الله .

        الرد
      10. 10
        زول ساى

        الزيارة مرفوضة شعبيا لكنها أصبحت أمر واقع مفروضة علينا الخوف كل الخوف أن يفرض فيها على الشعب عدم مقاطعة الواردات المصرية البعض يقول على الشعب مقاطعة المنتجات المصرية أن سمحت الحكومه بدخولها نتيجة لهذه الزيارة المشبوهة والغير مرحب بها نجد هناك معدومى الضمير من يبيعوا تلك المنتجات على بديباجات دول أخرى غير مصر او من غير ديباجات وهنالك من لا بأن يهتم لمعرفه

        الرد
      11. 11
        زول ساى

        هناك من لا يهتم بمعرفة مصدر هذه المنتجات الخوف كل الخوف من هذه الزيارة فمصر أصبحت فى عزلة تامه كما هو حالنا عقب غذو الكويت والآن نحن فى حالة انفراج تام ومصر تريد أن تتعلق بنا لننقذها من الغرق والخوف كل الخوف ان تسندها حكومتنا على حساب صحة شعبها وعلى حساب تراب أرضنا بحلايب التى لا نريد فيها اى مساومه سواء بمياه النيل او فك حظر اسيراد المنتجات المصريه فهاتان النقطتان خطان احمران ونجاوزهما جريمة نكراء فى حق السودان وشعبه

        الرد
      12. 12
        من اهل العوض

        ياعز.. انا اخاف من المصريين او مخابراتهم؟؟ ههههههههههه كلامك صراحة مضحك.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.