زواج سوداناس

مقترح لتوقيع اتفاقية توأمة بين محلية الخرطوم وبلدية استانبول



شارك الموضوع :

أعلن الدكتور غلام الدين عثمان آدم؛ الأمين العام للصندوق القومي للإسكان عن رعاية ومباركة الصندوق لأي مشروعات للتعاون المشترك بين محلية الخرطوم وبلدية استانوبل في مجال الإسكان والإنشاءات والتطوير الحضري؛ بما يساهم في توفير السكن للشرائح والاستغلال الأمثل للموارد.
واستعرض – لدى ترؤسه الاجتماع المشترك الذي تم بفندق السلام روتانا بين محلية الخرطوم برئاسة الفريق ركن احمد علي عثمان ابوشنب معتمد محلية الخرطوم؛ والوفد التركي الزائر السودان هذه الأيام برئاسة المهندس جانكيز يلمز نائب رئيس اتحاد أصحاب العمل والصناعيين الأتراك المعروف باسم
الموصياد؛ وممثلين لشركة كبتاش التركية وممثلين للاتحاد العربي للاستثمار والتطوير – استعرض دكتور غلام الدين نتائج زيارته التي قام بها الشهر المنصرم لتركيا والتي شملت لقاءات وزيارات لعدد من الجهات ذات الصلة بعمل الصندوق، مشيرا الى التطور الذي تشهدة تركيا وضرورة الاستفادة من تجربتها.
وأكد معتمد محلية الخرطوم عن جاهزيتهم للتوقيع على مذكرات وبرامج عمل للتعاون المشترك والتوأمة بين المحلية وبلدية استانبول .
ودعا المعتمد ومعاونوه الجانب التركي للتعاون في مجالات الاستثمار في مشروعات الإسكان والبنى التحتية والخدمات والإنارة بالطاقة الشمسية وتنظيم وتجميل الحدائق والمحافظة على البيئة وغيرها من المشروعات، مشيدين بالتجربة التركية والنهضة التي شهدتها بلدية استانبول، وقال المعتمد إنه يأمل – بتعاون الطرفين – أن تشهد الخرطوم تطورا مماثلا لاستانبول.
واستعرض الفاتح جيلاني نائب مدير شركة كبتاش جهود الشركة في تطوير بلدية استانبول التي تتبع لها الشركة بجانب شركة بمتاش، مشيرا الى أن الفضل في إنشاء الشركتين يرجع الى الرئيس رجب طيب اوردغان عندما كان عمدة لاستنابول، مؤكدا الاستعداد للتعاون مع محلية الخرطوم، واقترح التوقيع على اتفاقية توأمة بين الطرفين، فيما أكد ممثل الموصياد أن الشركات والمستثمرين التابعين لهم سيتم تنويرهم بنتائج هذه الزيارة ودعوتهم للاستثمار في السودان.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        متفلفس

        توقيع توقيع حياتكم كلها تواقيع
        جعجعه بلا طحين بس

        الرد
      2. 2
        سوداني وخليك سوداني

        شين جاي لي جاب .حاكم البلا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *