زواج سوداناس

أمريكي يقاضي حبيبته لانشغالها بهاتفها في السينما



شارك الموضوع :

تقدم رجل من ولاية تكساس الأمريكية بدعوى قضائية ضد امرأة، يطالبها فيها بتعويض مالي للنفقات التي دفعها أثناء دعوتها إلى السينما، لأنها انشغلت بهاتفها طوال الوقت.

تقدم براندون فيزمار من مدينة أوستن بدعوى قضائية ضد امرأة تعرف عليها عبر تطبيق للتعارف، وقام بدعوتها لتناول البيتزا قبل مشاهدة فيلم في السينما.

ويقول براندون بأن المرأة انشغلت بهاتفها وقامت بإرسال أكثر من 20 رسالة خلال الفيلم، وهذا انتهاك مباشر لسياسة السينما، ويؤثر سلباً على المشاهدين داخلها.

وأضاف براندون أن المرأة غادرت المسرح ولم تعد، بعد جدال حاد دار بينهما تبع اعتراضه على سلوكها داخل السينما، وأنه قرر رفع الدعوى بعد أن رفضت تعويضه عن مبلغ 17.31 دولار أنفقها على تذاكر السينما.

وأصدرت المرأة بياناً رداً على الدعوى القضائية قالت فيه: “لقد كان لدي موعد قصير جداً مع براندون، واخترت أن أنهيه سريعاً، لأن سلوكه معي لم يكن مريحاً، وشعرت بأنني بحاجة لإنهاء الموعد حفاظاً على سلامتي الخاصة”.

وأضافت المرأة: “لقد تفاقم الوضع بيننا بعد تقدمه بالدعوى ضدي، أنا لا أكن له إلا مشاعر الاحترام وأتمنى أن يجد السلام والنجاح في حياته”.

ويذكر بأن المرأة نفت ما ادعاه براندون بأنها فتحت هاتفها 20 مرة وزعمت بأنها لم تستخدمه سوى مرتين.

وأثارت الدعوى مجموعة من الردود عبر الإنترنت، حيث أشاد البعض بموقف براندون ضد استخدام الهاتف أثناء مشاهدة الأفلام، بينما اتهمه آخرون بالمبالغة في الانتقام من المرأة، بحسب موقع “يو بي آي” الإلكتروني.

صحيفة الأنباء

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *