زواج سوداناس

المالية توجِّه بأخذ ضرائب من تجار العملة والسيارات



شارك الموضوع :

وجَّه وزير المالية محمد عثمان سليمان الركابي، ديوان الضرائب بضرورة إدخال الأنشطة غير المشروعة للوسطاء والمتعاملين في تجارة الذهب والعملة والأراضي والسيارات،

تحت المظلة الضريبية لتحقيق الشمول الضريبي مشيراً إلى أن المتهربين من الضرائب فاقد ضريبي للدولة ويحتكموا لثروات هائلة وإدخالهم تحت المظلة الضريبية يمثل تحدٍ أكبر لتحقيق العدالة ولزيادة الإيرادات.
وطالب وزير المالية الديوان خلال اللقاء التفاكري أمس مع قيادات ديوان الضرائب بالمزيد من الضبط والمراقبة والمتابعة في المرحلة القادمة لتطوير وتحسين الأداء العمل الضريبي ورفع كفاءة العاملين في ظل التعامل مع تدفق المعلومات، مشيراً إلى التحديات التي تواجه البلاد بالصرف على الخدمات ومعاش الناس والتنمية ومتطلباتها، وأشار إلى تعويل الوزارة على الديوان والجمارك لسد الفجوة في الموازنة في ظل نظام الحوسبة والفوترة الإلكترونية لزيادة الإيرادات والمساهمة في الاقتصاد القومي. وأوضح الركابي استمرار السياسات المالية وفقاً لخطط وزراء المالية السابقين، مشيراً إلى التركيز على برامج حكومة الوفاق الوطني وتنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، متوقعاً أن تشهد البلاد مزيداً من القروض والمنح عقب رفع العقوبات الاقتصادية عن السودان، مؤكداً بأنه سيتم استغلالها الاستغلال الأمثل لزيادة الإنتاج والإنتاجية.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ابوعمار

        السيد وزير المالية
        مع الاحترام
        كنت في يوم من الايام ادفع 10% ضريبة دخل مع اني موظف حكومي عند تجميعها بالسنة وجدت ان ما ادفعه يوازي ضعفي ما يدفعه اكبر تجار سنار
        مع الاحترام الرجاء مراجعة نظام ضرائبكم
        لو ما مصدقين راجعو ملفات ضرائبكم ستجدون ان ما يدفعه الموظفون اكثر من ما يدفعه الراس ماليين

        الرد
      2. 2
        عارف وفاهم

        نعم فلتأخذوا ضرائب من السماسرة لأنهم هم أُس الغلاء الفاحش الذي ضرب الأسواق في البلد وهم أكبر من ساهم في معاناة المواطنين بسبب مضارباتهم في أسعار أي سلعة إبتداءاً من قفة الخضار وتصاعدياً حتى أسعار الأراضي مروراً بالعربات والعقارات ، نعم لإدخال هذه الفئة في سلسلة الضرائب فهم يعملون في الخفاء ويستأثرون بأموال كثيرة ولا يدفعون عليها ضرائب.وخاصة أؤلائك العاملين بدون مكاتب بل على أرجلهم ( عنقالة)، فهم سبب مباشر لإرتفاع الأسعار في جميع السلع صغيرها وكبيرها.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *