زواج سوداناس

الحكومة السودانية : نلاحق قاتلي جندي (يوناميد) لمحاكمتهم



شارك الموضوع :

أعلنت الحكومة السودانية، السبت، أن الاجهزة الامنية والعدلية شرعت في إتخاذ الإجراءات اللازمة لتعقب وملاحقة الجناة في حادثة مقتل جندي يتبع (ليوناميد) حتى يتم توقيفهم وتقديمهم للعدالة.

وقالت قوات البعثة التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي بدارفور “يوناميد” الخميس، إن “أحد حفظة السلام النيجيريين لقي مصرعه ظٌهر الأربعاء الماضي، على أيدي مسلحين مجهولين استولوا على سيارة في مدينة نيالا”.

وأدانت الحكومة طبقاً لبيان للمتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، قريب الله خضر، تلقته (سودان تربيون) حادثة مقتل الجندى النيجيري واختطاف عربة البعثة، وتقدمت بالتعازى لأسرة الجندي ولحكومة وشعب دولة نيجيريا.

وأضاف البيان “تؤكد أن حكومة السودان سوف تقوم بتعقب وملاحقة الجناة حتي توقيفهم وتقديمهم للعدالة”.

وبعد ساعات من طلب مجلس الأمن الدولي من الحكومة السودانية، إجراء تحقيق في الحادثة وتقديم الجناة للعدالة، أصدرت الخارجية السودانية بياناً آخرا، جددت فيه ادانة حكومة السودان لحادثة مقتل الجندى النيجيري واختطاف عربة البعثة.

وأضاف “كما تؤكد أن الاجهزة الامنية والعدلية المختصة قد شرعت في اتخاذ الإجراءات اللازمة لتعقب وملاحقة الجناة حتى يتم توقيفهم وتقديمهم للعدالة”.

وأدان أعضاء مجلس الأمن في بيان الجمعة تلقته “سودان تربيون” الحادثة بشدة، ودعوا الحكومة السودانية الى الاسراع في إجراء تحقيق شامل في الهجوم وتقديم الجناة للعدالة، مشيرين الى أن الهجمات التي تستهدف حفظة السلام “قد تشكل جرائم حرب بموجب القانون الدولي”.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *