زواج سوداناس

خطأ في تشخيص مريضة يتسبب في وفاتها



شارك الموضوع :

دفعت سيدة عربية بأبوظبي، حياتها ثمناً لإهمال طبيب مختص بأحد المستشفيات الحكومية، حيث أخطا الطبيب في تشخيص حالتها المرضية بالشكل الصحيح والدقيق، مما تسبب في انتشار مرض السرطان في جسمها وإحداثه مضاعفات خطيرة، أدت الى تدهور حالتها وصولا للوفاة.

وتفصيلا، فقد أقام زوج المتوفية، دعوى قضائية ضد المستشفى المحلي والطبيب المختص ومسؤول قسم التمريض، حيث قدم أمس الثلاثاء الى محكمة استئناف أبوظبي، قائمة طلبات بالادعاء المدني طالب فيها المدعي عليها بالتضامن، دفع تعويض مالي نتيجة للأضرار المادية والمعنوية التي نتجت عن وفاة زوجته، وقال : إن زوجته أصيبت بوعكة صحية أثناء وجودها في المنزل، وتم نقلها إلى المستشفي لتلقي العلاج اللازم.

وتابع زوجها أجرى الطبيب المعاين عدداً من الفحوصات الطبية، ليقرر على إثرها بأن زوجته تعاني من حالة مرضية بسيطة، وبأن حالتها سوف تتحسن بعد فترة قصيرة، ومع مرور الأيام استمرت حالتها المرضية في التدهور، وبإجراء فحوصات جديدة تبين بأنها مصابة بمرض السرطان، وان حالتها اصبحت حرجة نتيجة عدم تلقيها للعلاج في الوقت المناسب، الامر الذي تسبب في وفاتها.

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *