زواج سوداناس

معز حسن بخيت: لا اعتقد ان طه عثمان سيغادر المشهد السياسي بالكامل، الرجل ذهب لقضاء العمرة وسيعود



شارك الموضوع :

تابعنا سفر الفريق طه عثمان الي البحرين وكانت موثقة توثيقاً كاملاً وفي تقديري ان الغرض الاساسي من هذا التوثيق هو ما كتبته الاحداث الالكترونية بان الفريق تم منعه من السفر وهذا ما لم يحدث لذلك حرص الفريق علي توثيق رحلته في المطار ومن داخل الطائرة وكانت رساله واضحه انه لم يتم منعه من السفر وان شعره معاويه لم تنقطع بينه والقياده وان طه ليس كسابقيه الذين تم اعفاءهم من قبل الريس لم يجدوا بعد ذلك للريس منفذا للمقابله او حتي للتحيه الا في المناسبات الاجتماعيه ..وطه سيعود مره اخري للخرطوم فهو لم يغادر نهائيا تابعت رحلته حتي الساعه الخامسه والنصف ووارسلت له رساله تصحبه السلامه فقد كان لنا مع الرجل ودا .

رغم اننا لسنا من المنتفعين له او من الحاشيه او حارقي البخور ولكن بيننا الود والتقدير ولا ننكر للرجل الجهد الكبير الذي قدمه للسودان والذي لاتتنكره القياده ايضا ويتضح ذلك في تلكم الابتسامه التي القاها عليه البشير في استقباله في المطار عند عودته علما بان الرئيس البشير من النوع الذي لا يخفي امتعاضه من شخص رمى طوبته وكثير من الذين تم اعفاءهم لتقديرات مختلفه كانوا يلاحظوا تغيّرا في طريقه المعاملة قبل الإعفاء بيومين أو تلاته

واذكر أن احد الذين كانوا في هذه الدائرة الخاصة التقيته في مناسبه وفي خضم الونسة صرح لي بان معامله الرئيس شوية تغير ولم تعد الابتسامة كما كانت وانخفض ثيرمومتر الحميمية فسألني تفتكر في شنو ..قلت ليه افتكر طيارتك قامت ..جهز الشنطه وفعلا بعد اسبووع رايته مغادرا القصر الفخيم ولكن طه حاله خاصه وواضح ان الرءيس البشير وهو يبلغ طه باعفاءه لم ينسي له اعماله الجليله والطيبه التي شفعت له في طريقه التعامل عند انتهاء الخدمات ولا اعتقد ان طه سيغادر المشهد السياسي بالكامل .ارسلت للرجل تحايا بالوصول بالسلامه فرد عن وصوله مطار البحرين مشكورا ..الرجل ذاهب لقضاء العمرة وسيعود .سيستفيد من كل ما حدث وارجو ان لاتكون هذه الاستفاده متأخره اكثر ما اضر الرجل بعض بطانته الخاصة بل اكثر من ذلك بعض من احسن اليهم فقد كانوا له بمثابه بروتس.

مضي طه ولم يمحي الاثر الذي تركه علي الساحه ولن يمحي قريبا …
ملحوظه الرجل لاذال في القرووب ويتابع ويوما ما .سبتحدث …
كسره….اللهم اجعل النو اقصي طموحنا .. واخرها … وردنا الي اهلنا سالمين .

بقلم
د. معز حسن بخيت
————-
*ملحوظة من المحرر
د. معز حسن بخيت مدير مستشفى النو، هو شقيق مدير مكاتب الرئيس الجديد حاتم حسن بخيت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        جركانة

        د. معز حسن بخيت مدير مستشفى النو، هو شقيق مدير مكاتب الرئيس الجديد حاتم حسن بخيت و هو الناطق باسم وزارة الصحة و والده شقيق الحاجة هدية والدة الرئيس عمر البشير .

        الرد
      2. 2
        ن، ح م

        حتى من قبيل الشمارات ساااي ،يا ( جركانة ) أنا دخلت النيت ع شان أشوف القرابة بين الناس الذين ذكرتهم فوجدت أن اسم والدة الرئيس هو : هدية بنت محمد زين وليس بت بخيت فلو كانت هي عمة أولاد بخيت لكان اسمها كما ذكرت !! على كل حال هذا كلام غير مفيد ، مع فائق الاعتذار للجميع

        الرد
      3. 3
        زول قريب

        رمضان كريم إخوتي الكرام .
        للحقيقة والتأريخ أوضح للكل من أبناء شعبنا السوداني بأن هذا الشخص الذي يدعي بدكتور معز حسن بخيت .
        اولا :
        هو ليس بطبيب بشري اصلا وهو حتي لم يكمل دراسة الطب بالعراق من اﻷساس بل قام بشراء شهادة الطب للأسف وكل من كان معه بالعراق حينها يعلم ذلك جيدا ثم كيف أنة قام بتسجيل نفسة كطبيب بوزارة الصحة السودانية ؟
        ثانيا :
        هذا الشخص (معز) عندما كان بالعراق كان بعثيا علي السكين بل وينتمي لحزب البعث العربي اﻹشتراكي عندما كان حينها بالعراق والغريبة كان من أشد المعارضين والمعادين للإسلاميين حينها .
        عندما كانت دماءنا ودماء الصادقين من شبابنا الشهداء تسيل أنهارا في جنوبنا الحبيب .
        ولكنة !!
        كما يعلم عنه (معز) بأنة شخص متملق ومتسلق ويحب النساء وله تأريخ سيئ معهن في العراق سابقا وفي السودان حاااليا وكذلك له علاقات مع شيوخ السحر اﻷسود وقصص كثيرة وفوق هذا عنصريتة ﻷبعد الحدود لدرجة يصل فيها لتألية النفس والذات حبا وذلك بأنتماية لقبيلة (الجعليين) من ناحية والده والذي هو (والده) علي قرابة بالسيدة (هدية) والدة الرئيس البشير مع تناسي واضح منه إلي إصول المرحومة والدتة والذي هو كثير الشبة واللون منها .
        وبتلونه كالحرباء للوصول إلي غاياتة قام باستغلال علاقة الرحم بعد رجوعة للسودان وبمساعدة إخوتة منهم الصحفي كمال حسن بخيت وحاتم وأسامة الذين ايضا تم حشرهم حشرا في رئاسة مكتب الجمهورية حينها من قبل بأن يصبح (معز)بقدرة قادر الناطق الرسمي لوزارة الصحة بولاية الخرطوم وإلي أن اوزيح عنها ﻷسباب يعلمها القريبون منهم فقط !!
        وكذلك تم حشر إخواتهم الغير متزوجات حتي اﻵن في سلك الجمارك كضباط في مطار الخرطوم من دون وجه حق في إستغلال واااضح للسلطة مع أن هنالك الكثير من أبناء شعبنا المؤهلين اكاديميا لخدمة هذا السودان الذي يئن من المحسوبية .
        وفوق هذا كلة يتم تعيين أخوهم حاتم مديرا لمكاتب رئاسة الجمهورية نسبة لقرابة الدم ايضا مع العلم بأن (حاتم) هذا تم تهريبة إلي العراق قبل المعز عن طريق اخوة الصحفي كمال من السودان إلي العراق وذلك نسبة ﻹختلاسة (حاتم) مبالغ مالية ضخمة في ثمانينيات القرن الماضي ويعلم تفاصيلها الناس القريبون منهم وكذلك بكري حسن صالح الرافض لتعيينة كما علمنا.
        إخوتي اﻷعزاء :
        هذه هي الطريقة التي يدار بها السودان ؟ المغلوب علي أمرة في أعلي مستوياتة بعد أن ضلت بؤصلة البشير نهائيا وثبت ضعفة أمام إخوتة وأهلة وعدم تحريك أي ساكن ضد الفساد وإستغلال السلطة من النفعيين بالرغم من وجود كفاءات من اﻹسلاميين الصادقين أنفسهم ويقية أبناء السودان سواء المتحزبون او الذين ﻷ ينتمون ﻷي حزب لشغل هذه المناصب لخدمة السودان وأهله .
        اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يرحمنا
        اللهم إن أسأنا وأخطانا فأرحمنا بالصادقين منا
        اللهم ندعوك بأن تضرب الظالمين بالظالمين وتخرجنا والسودان من بين أيديهم سالمين .
        اللهم إني ابرأو إليك من تأييدي للبشير من قبل علي جهل مني !! وأسألك يالله أن تولينا وتبدلنا خيرا منه يخشي فينا عقابك ويوم حسابك .

        ولنا عود

        الرد
      4. 4
        زول قريب

        السلام عليكم ياشباب ورمضان كريم وربنا يتقبل الصيام والقيام من الكل ويجعلنا من عتقاءئة .
        ردا علي سؤال اﻷخ الكريم المكني ب (ن’ح م) دعك من البحث علي النت وغير وسائل التواصل اﻷخري .
        والله اؤكد لك ونحن صائمون في هذا الشهر الكريم بأن المدعو د/معز حسن بخيت هو وإخوتة وأخواتة هم علي قرابة دم من الرئيس البشير عن طريق والدتة السيدة (هدية) .أي أن (هدية) قريبة والدهم .
        واوكد لك ذلك نسبة لمعرفتي الشخصية بهذة اﻷسرة هذا اولا ثم لك أن ترجع للتأكد فقط .
        في إحدي لقاءات تلفزيون السودان وعلي الهواء عندما استضيف أخوهو المتصحفن كمال حسن بخيت وبحضور الصحفي محمد لطيف وزكر فيها صلة القرابة بالبشير والجعلنة بكل زهو وغبطة وكيف أن صديقة الصحفي محمد لطيف هو رفيع الدرجة والمكانة ﻷن زوجتة جعلية ايضا ولها قرابة مع البشير وحينها زكر محمد لطيف بأنه يعرف البشير جيدا قبل اﻹنقلاب ﻷنه قريب لزوجتة وكان يزورهم بالبيت كثيرا ونشأت معه صداقات مع العلم ايضا بأن زوجة محمد لطيف كانت دفعتة وزميلتة بجامعة القاهرة قبل الزواج وللمعلومية ايضا بأن محمد لطيف ينتمي إلي قبيلة المحس بشمال السودان وهو إبن شيوخ منطقة (بجة) والتي درس بخلاويها وهو صغير بس للأسف تم شراء قلمة بثمن بخس.
        ولك أن تتأكد ايضا بالذهاب إلي مطار الخرطوم لتسأل عن إخواتة الاتي يعملن كضباط جمارك في صالات الوصول والمغادرة ولو ما شينة وعيب كنت كتبت ليك أسامئهن بس للتأكد .

        الرد
      5. 5
        Mukh mafi

        انا ما قادر اعرف ليه الناس مهتمين كدا بموضوع طه .. طالما انه لم يكن عن خيانة او انه سلك مسلما معيبا فيبقى المسألة عادية تغيير موظف بموظف اكفأ فشنو بقي لبانة الكل سلوك ويعجن فيها ما يغور طه ولا غير نحن مالنا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *