زواج سوداناس

انا سوداني، فخور بجنسي ودمي، ما شفتا اهانة في برنامج الصدمة، شكراً للمصريين المحترمين الكانو في المطعم



شارك الموضوع :

بنسئ لروحنا كدا والله.
برنامج الصدمة متخصص في عرض السلوكيات المرفوضة، جابو بنت بتنهر أمها و ولد بيضرب ابوهو و اساءة لذوي الاحتياجات الخاصة،و عنصرية ضد السوريين و جنسيات كتيرة وقدرنا نفهم المغزى ، ما تبقوا معقدين في دورنا، وين الإساءة هنا ؟
في كل شلة في واحد بيتجنبوا يهزروا معاهو و بيعملوا ليهو ألف حساب عشان معقد . شكلنا حنبقا الحساس بتاع المجتمع الدولي!”
ردة الفعل الحقيقية من المواطنين المصريين كانت اجمل بكتير من الاتوقعتو خصوصاً في الفترة دي. ردود محترمة رفضت العنصرية والتميييز ، نصهم طلعوا خلو المطعم ، منهم سيدة قالت ديل ضيوفنا و واحدة غيرها قالت ديل اخواننا وفوق راسنا ، بس مسكنا في كلمة الممثل اللي هي سكريبت مستفز عن عمد يعني !!

انا سوداني، و فخور بجنسي ودمي و سوادي وعجميتي، ما شفتا اهانة في البرنامج. بالعكس شي جميل انو العنصرية تتعرض للنقد وتبقا موضوع للنقاش في كل بيت. لأنها حاصلة حاصلة في كل ركن في الكوكب دا ، والكاميرا دي لو كانت مزروعة في مطعم سوداني ونفس الموقف مع اسرة أجنبية، كان فضيحتنا فضيحة!
حنسمع جمل ما غريبة أبداً : “الحبشية دي” و “الحلب ديل” و “اولاد الرقاصة” ومليون لفظ فارغ ..لا بيوافق عرف لا اخلاق لا دين لا إنسانية..
دي فرصة نعاين لسلوكياتنا.. شفتو بعينكم العنصرية حارة كيف لما تكون انت المستهدف..
فرصة نحس بالعملناهو في الاجانب ، اثيوبيين مصريين سوريين و غيرو جوة بلدنا ، وبالعملناهو وبنعمل فيهو لسه مع بعض!
شكراً برنامج الصدمة على المواضيع الهادفة. وشكراً للمصريين المحترمين الكانو في المطعم.

بقلم
محمد خالد دوشكا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


24 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        حلومر

        والله ما كان في اي نوع من الاساءة اطلاقا للسودانيين بالعكس حلقة جميلة جدا واثبتت لناس كتار انو اخوانا المصريين بحبوا السودانيين ومافي داعي نحكم علي شعب كامل بحديث القليل منهم الفي السوشال ميديا… انا معاشر مصريين وشغال معاهم ماشفت منهم الا كل خير… والزول الانتقد برنامج الصدمه انا بعتبروا اساسا هو مافاهم تركيبة البرنامج ولا يفقه له شيئا لانو المقصود فعلا ردة الفعل عند الناس لما تسمع الكلام العنصري ده… وشكرا برنامج الصدمة… سوداني وافتخر…

        الرد
      2. 2
        Osama

        يا عّم روح انت واللي خلفوك هو نحن فاضين ليك انت كمان
        ما كلكم حثاله بتاعت صرف صحي قال دوشكا قال…

        الرد
      3. 3
        abdulq

        يا الاسمك محمد خالد دوشكا. إذا أنت بتقبل الحقارة من مصري حقير سافل منحط يبقي انت حقير ومعترف وقبلان بالإهانة وما عندك كرامة اذا اصلا المصري دا بسيء الشعب السوداني وهم معرفين عند السودانيين بأنهم تربية ملاجيء ماعندهم أخلاق ولاشرف لو انت قبلان بالاستهزاء والاستهتار والاستخفاف. بالسودانيين. تكون اسفل واحقر من المصريين. لأن اي سوداني لا يرضى الحارة والاستهزاء. وكمان من مصري مدوم الأدب وشاذ الوجود والتربية.

        الرد
        1. 3.1
          a7med

          وين الإساءة .,,, شكلكم ما فهمتوا اي حاجة من الإتعرض

          الرد
      4. 4
        Naser

        ادوك كم؟

        الرد
      5. 5
        سواني وخليك سوداني

        اتخيل الصدمه فيك انت يالمدعو دوشكا
        لو سلمنا من هدف البرنامج . لكن مااين ليك بتعامل السودانيين الاخوة الاثيبوبين بتلك الصورة اللي عبرت عنها !!!!

        الرد
      6. 6
        abdulq

        شكلكم من أمهات مصريات / لعلمكما انتو الاتنين أي سوداني ما بحب الحقارة حتي لو من أخوه السوداني ناهيك من أن تجيك الحرة من واحد مصري. هو اصلا حقير. في أشياء مبطنة انت ما بتعرفها. عن أمثال هؤلاء المصريين. وأقول الاستخفاف. والاستهزاء. والحقارة من المصري للسوداني. خط أحمر. حتى ولو كان من باب المداعبة أو المزاج.

        الرد
      7. 7
        محمد حسن المحامى

        الاخ الكريم الاستاذ / دوشكا كل عام وانت و جميع اهل السودان والمسلمين بخير .
        ما تفضلت به من تحليل لحلقة الاسرة السودانية فى برنامج الصدمة كله صجيح وفى السليم ونؤيدك عليه بشرط ان ليس له ما قبله اى ليس له ما قبله اما اذا كان له ما قبله فان ما توصلت له من تحليل يكون خطاء يجب الاعتذار عليه
        ما هى الاحداث التى سبقت هذا البرنامج عبر السنين … هى مجموعة من احداث سياسية واقتصادية واجتماعية و رياضية اظهرت فيها مصر حكومة وشعبا عداء و كرها وعدم احتراما للسودان دولة وشعبا ونبداء بالاحدث
        1 – ضبط المدرعات المصرية مع متمردى دارفور
        2- الاساءة للاثار السودانية وتاريخ السودان مع العلم ان الاثار السودانية مسجلة فى اليونسكو وتعتبر قيمة حضارية مملوكة للبشرية جميعا غير مسموح بالتعرض لها ماديا بالتغير والعبث بها و عدم التعرض المعنوى يعنى عدم الاساءة لها والتقليل من قيمتها التاريخية .
        3- الاساءة للسودان حكومة وشعبا عندما رفضنا استيراد منتجاتهم الزراعية بينما من سبقنا من دول في وقف الاستيراد كانت الوفود المصرية تذهب لهم وتطلب منهم وضع شروطهم والسماح لمندوبى تلك الدول بالاقامة فى مصر ومتابعة ومراقبة المنتج للاطمئنان علي سلامته .
        4- الاذلال والاهانة لكثير من ابناء وبنات واسر سودانية فى داخل مصر باحتجازهم بدون اسباب وابعادهم وعدم السماح لاخرين عند الوصول الى مطاراتها ومنافذها على الرغم من وجود اتفاقية الحريات الاربعة
        5- عام 2008 مباراة المنتخبين الجزائرى والمصرى وماتعرض له السودان من اساءة وتجريح من شعب واعلام مصر ولم تتدخل حكومة مبارك الدكتاتوربة فى وقف الاساءة للسودان مما يؤكد تواطيها فى الاساءة للسودان لانه لا يوجد اعلام حر فى مصر ولا حرية فى مصر منذ اخروج الانجليز منها حتى الان
        6- عام 2007 الامن المصري يفتح النار على مجموعة سودانيين معتصمين امام مبنى المندوب السامى للاجئيين التابع للامم المتحدة في القاهرة وقتل اكثر من 20 شخص وجرح اكثر من 50 شخص علما بان ما قام به السودانيين من احتجاج لا يمثل جريمة ولا تهديد لبعثة الامم المتحدة وكان المحتجين يطالبون بالاسراع با عادة توطينهم نسبة للظروفهم الاقتصادية الحرجة … وما قامت به مصر مخالف لكل قواعد القانون الدولى المتعلقة بحماية اللاجيين وتقديم المساعدة لهم وتمت ادانة مصر من المنظمة الدولية وهذا العمل الوحشى لم تقم به مصر مع اى شعب اخر علما بان كثير من الجنسيات العربية والافريقية تحصل مواطنيها على اعادة توطين من مصر
        7- عام 1995 احتلال مصر لحلايب وشلاتين وابو رماد وتعنتها ورفضها للتحكيم الدولى مع انه قبلت التحكيم الدولى مع اسرائيل فى طابا والمستندات التى رجحت كفة مصر فى المحكمة الدولية كانت مستندات سودانية اعان السودان بها مصر
        نتوقف حتى 1995 ويتضح بناء على ما تقدم بان مصر حكومة وشعبا ماضى وحاضر ومستقبل لن تترك رصيد من المودة وحسن النية فى تعاملها مع السودان وشعبة نتيجة لذلك صار حساسيتنا كسودانيين تجاه اى عمل مصرى مشبوه مشبوه مشبوه وغير مقبول منهم لكن ربما نتقبل نفس العمل من الاخرين وتختلف الاراء حوله

        الرد
      8. 8
        abdulq

        بعدينيا يااخي انا حر ما داير أفهم اللولوة. المصرية وأي شيء يجيني كسوداني من مصري تأكد انو مافيه حسن نية بل كله خبث واستخفاف.

        الرد
      9. 9
        Mukh mafi

        لم يكون الواحد عبيط وساذج وسطحي في فهمه أو غبي عشان يفهم مابين السطور يكون من أمثال هؤلاء الذين يقولون لا إساءة في الموضوع .. كلنا شاهدنا الحلقة من بداية الشهر وكل نوعيات المواضيع وهذا الموضوع ايضا تم في دبي وفي لبنان وفي مصر ..وتعال يا الما البتفهم بين السطور نوريك اولا ولا كلمة من الكلمات القيلت مع السودانين ذكرت مع الأجناس الأخرى . ثانيا كان هناك ايحاء بأن من بعض المشاركين مطلوب منهم عمل ماعمل هذا وهو تأييد طرد الأسرة وعكس ما حدث في لبنان حيث كل الرواد خرجوا واستنكروا أما في مصر تهللت الاسارير واعتلت الوجوه الابتسامة حين سماع الشتيمة وتقليل شأن السوداني . تقدر تقولي ليه ماحاولوا اسواني ولا صعيدي ومثلوا الدور ويقال عنه ما لهمش لأزمة شوف لو ما كان ولع الصعيد ولا لو كان جاب أي جنسية وقال ألقاله6 .. كنا نفرح لو كل الجمهور رفض تصرف الجرسون وخرجوا من المطعم لكن ارجع للفيديو وشوف كم نسبة الرفضوا ونسبة القبلوا اكيد حتشوف مدى الحقد الدفين او الاستصغار الذي يمارسه المصري

        الرد
      10. 10
        Mukh mafi

        في حاجة نسيت أنبه الكاتب يا اخي ارجع المدرسة وتعلم العربي شنو الضحكة عاناها واو والفتح الف والحسرة ساء جاك كسر حقك

        الرد
      11. 11
        داووي

        من يهن يسهل الهوان عليه

        انا ما برضاها لو من اي بلد فزي ما قال اخونا محمد حسن المحامي فما بالك لو كان مصري .

        الرد
      12. 12
        ودبندة

        هو الموضوع النيل من الشخصية السودانية بعدد من الضروب اولها بدأ السينما البواب عثمان وبعدها في الادب المصري وكتابها وهجمات الاعلامية كانت واضحة جدا .وتصدير المنتجات المعفنه وودعم الحركات المسلحة وايوااها.وآخرها المنتج الجديد الاستهتار في برنامج الصدمة .
        الغرض هو إبقاء الشخصية السودانية تحت ادني مستوي في النفسية المصرية.
        والطفل دوشكا لا يفهم في مثل هذه الأمور يبدو علية ليس له القدر في النظر للنصف الثاني من الكوب.

        هم عاجزون يغارو منا لاننا لنا حضارة ولا حضارة لهم لنا تاريخ ولا تاريخ لهم .

        الرد
      13. 13
        بشير

        اول مقال هادف في الموضوع دا يوضح الحقائق لي الناس بس المشكله عندنا ناس ربنا مافتح عليهم بالفهم ولا انو احتكو بي جنسيات أخرى انا مقيم في السعوديه وافضل واقرب جنسيه لينا هما المصريين والله والله العظيم المصريين القابلتهم احسن بي كتير من السودانيين اللي اشتغلته معاهم لاني ما تضررته من المصريين زي ماتضررته من السودانيين

        الرد
      14. 14
        زول

        الاستاذ محمد حسن المحامي ، يمثلني في كل حرف كتبه ،
        واضيف للاستاذ دوشكا
        ان رفض المصريين الجلوس مكان أسرة سودانية لا يبرر ما فعله اعلامهم سابقا ولا “مستقبلا “

        الرد
      15. 15
        Naser

        المصريين ديل حدّهم قريييييب..العطش راجيهم، قلّت الادب والاستعانة ببعض من ليس لهم هم غير يملأوا كروشهم بمخلفات الصرف الصحي كهذا الابله والمدعو الهندي…
        بالمناسبة دي في زول سمع ولا قرأ للهندي حاجة عن مصر والعلاقات الازلية اياها؟؟

        الرد
      16. 16
        wad nabag

        العيد مبارك عليك وعلي الاسره ااكريمه يادوشكا
        نحن لاشان لنا باهداف برنامج الصدمة ولا بتخصصه ولانسئ لانفسنا او لغيرنا حتي مع وجود دوافع واسباب الا لضروره او معامله بمثل !! كذلك نفرق بين العلاقه بين الشعوب والحكومات,ونحب ان تكون علاقتنا مع كل شعوب الجوار السوداني جيده خاصه مع الشعب المصري!! لكن مشكلتنا مع افعال الدوله المصريه وتآمرها تجاه موارد وحكومه وشعب السودان , وهي نظره مجرمه خاطئه متوارثه من عهد الخديوي محمد علي باشا حتي اصبحت الان ورما سراطنيا في عقول ونفسيات القابضين لاجهزه القمع الحاكمه يتحتم علينا استئصاله من الجذور حتي تستقيم العلاقه بين الشعبين (لايزال ملف العلاقه بين القطرين تديره المخابرات بسفير في السودان برتبه اداريه امنيه سابقه) وباختصار شديد وبنظره سريعه للشرور القادمه من الشمال للجنوب وهي كما تلاحظ بعكس سريان وتدفق المياه العذبه للشمال نجد الاتي:
        *مد متمردي دافور بالمدرعات والاسلحه لتقويض استقرار وامن منطقه دارفور واتهامه بالارهاب والتسبب في تاخير رفع الحصار عنه .
        *الاحتلال العسكري لحلايب ورفض التفاوض السلمي او التحكيم
        *الاساءة لتاريخ السودان والتقليل من قيمته بالاستهزاء والتزوير والكذب .
        *شن حمله اعلاميه مضلله ضد السودان حكومة وشعبا عندما رفضنا استيراد منتجاتهم الزراعية الملوثه والغير صالحه للاستهلاك الادمي.
        *منع دخول بعض الصحفين لمصررغم وجود اتفاقية للحريات الاربعة
        *المحاولات اليائسه لتخريب علاقات السودان مع الخليج والافريقيه والدوليه والامريكيه…. مع الاستمرار في لعب دور العمبل للتآمر ضد السودان واهله وموارده لصالح الغرب بثمن بخس و حُبيبات رز.
        *الي اخر التخريب الاستراتيجي في المنطقه فحكومه السيسي الانقلابيه تسابق الزمن لتفيذ بنود اجندتها المدمره…..
        ايضا الي اخر صغائر الامور المعلومه لكل مهتم بعلاقات الشعبين ويعمل لاصلاحها لتستقيم في احسن شكل.
        نحن نقدر ونحي فيك اعتزازك بسودانيتك، و فخرك بجنسيتك!! لكننا نختلف معك في عدم رؤيتك لاهانة متعمده او مدسوسه بخبث ومكر شديد في برنامج الصدمه لانك فصلت الوقائع عن بعضها ولم تنظر الي المشهد السياسي متكاملا او داخل برواز واحد!نامل ان تكون قد وصلتك الرساله
        وابشر لان حلفا راجعه ولتعمل باسجام تام مع محيطها كهمزه وصل بين شطري وادي النيل. ولك التحيه. مسكاكني .

        الرد
      17. 17
        جميل بثينة

        تحية للشعب المصري والعنصرية موجوده بيننا ك سودانين و جبان من يفول غير موجوده

        الرد
      18. 18
        هوج الرياح

        خرووف جديد يكب في الزبالة مع الخرفان السابقين الهندي عزالدين ومايسمي بالبروفسور حسن مكي وحرم شداد والبقية التي علي اشكالهم

        الرد
      19. 19
        زائر

        العنصرية في السودان أكثر من مصر والسعودية يقول ليك عأن العب ده الحلبي ده العربي ده الغرابي ده الادروب ده بس ما تغلط تسمع كلام ولؤم فايت الحد مع إنو نحن خليط من الشعوب ونمارس العنصرية بطرف وأنا معاك ياجميل بثينة

        الرد
      20. 20
        محمد حسن المحامى

        شكرا للاخوان داووى و زول على الاشادة والمشاركة الرائعة و كلنا مهمومين بالوطن انشاءالله تسلموا ويسلم وطنى العزيز

        الرد
      21. 21
        ودا العوض

        كالعادة شعب الراقصات يضحك عليكم وعلي غباءكم وياأسفي وحرقتي منذ ثمانون عاما والمصريون يسخرون منا في افلامهم وتمثيلياتهم ومسرحياتهم البواب والخادم ومنظف المنازل والمهن البسيطة كلها يمثلها ويقوم بها ممثلين ليقدموا السوداني علي انه هكذا وضيع لا يعلو قدره كخادم عندهم وهذه النتانة الأخيرة التي قدموها الا لتأكيد هذه القناعة عند شعب الراقصات والجهل المفرط وعفونة الأفواه والعقول وليسأل كل سوداني نفسه او يسأل اي جنسية اي الشعوب احقر بين الخلق؟ اي الشعوب اجهل علما ودينا وثقافة؟ اي الشعوب لاتعرف كيف تحترم الناس حتي في مثل هذه التقديمات التلفزيونية الدنيئة كمستواهم؟ هذه امور في نفوسهم العفنة ليسيئوا لنا كما يفعلون دائما اما الكاتب لهذا المقال الوسخ متلقي ثقافة ارسين لوبين وانيس واحسان فأعلم ان السلوكيات المرفوضة لاتعالج بالأهانات واحتقار الغير بل السليم هو الطرح دون التأكيد بالتقديم المرئي او الصوتي لأن نتائجه تكون سلبية دائما حيث تسيئ لمن لا يستحق ويكون ابدا موضوعا للأساءة والتجريح . هذا ببساطة تعرصة وقوادة من اجل التبرير لهذه الأساءات المتكررة وتأكيده اي الكاتب المثقف مصريا علي سودانيته تضعه في مجال الشك ونقول لهذا الغبي الدعي لايوجد اي يشخص مهما كانت جنسيته يقبل اساءات المصريين اذا كانت حقيقية او مسرحية تمثيلية ولن تنال اعجاب اي سوداني اصيل وليس مزور مثلك فما انت الا طابور خسيس عامل كغيرك من الحقيرين هادم للسودان مبهور بثقافة الدعارة والرقص فيما تسميه حضارة ياجاهل والأفضل ان تلحق بأهلك عباد فرعون والأفخاذ العارية واترك بلدنا لكل سوداني اصلي يامضروب الفهم والأصل المنتمي لشعب رقصني ياجدع شعب الراقصات اولي بك فألحق بهم

        الرد
      22. 22
        زعلان جدا

        اري ان يتم الاحتجاج لدي القناة علي محتوي الحلقة

        المحتوي ملئ بالاشارات السالبة والذهنية العنصرية لمعد الحلقة وهنالك العديد من الجمل تم اقحامها لتثبيت فكرة مريضة ولم تضف الي فكرة البرنامج
        لا اعتقد ان العمل يخلو من الغرض

        الرد
      23. 23
        عصام صالح

        منذ زمن سافرت الى السعودية لم اكن املك سيارة كنت اذهب للعمل بتاكسى وكان معى بالعمل اخ سودانى علم ذلك وقال كيف ماتقولى اجيلك البيت واخذك للعمل واستمريت على ذلك اشهر حتى احضرت السيارة ولم يحدث ان تضايق رغم بعد المسافة بين بيتى وبيته وكلما كنت اتهرب منه لاحساسى انى ضايقته كان يزعل جدا وكان يقول لى كيف الاهل ما يساعدوا بعضهم ..عدت لمصر وجائنى عقد اخر للسعودية وسافرت ..تعرفت على اخ سودانى اخر فى عملى كنت اذهب له احيانا فى مكتبه وذهبت معه مرة للمنزل فوجدت ان هذا المنزل عبارة عن استراحة يأتى اليها اعداد كبيرة من السودانيين وعرفت ان كل سودانى لم يجد عمل بعد يجلس وينام فى هذا المكان حتى يجد عمل فيبدأ فى المساهمة بمبلغ شهرى لهذا البيت للصرف على ايجاره والاكل لباقى السودانيين الذين لا عمل لهم حتى يجدوا ..الفكرة عجبتنى وقررت المساهمة شهريا مثلى مثل بقية السودانيين فى شيئين الاول فى اكل البيت والثانى فى تكوين مبالغ يتم دفعها بالسودان كثمن للفيز اى ما يطلبه الناس الذين يبيعون الفيز لاحضار سودانيين للسعودية وكنت ادفع هذه المبالغ لزميلى هذا بالعمل لعدم قدرتى الءهاب كثيرا لهذا الييت لانشغالى بالعمل …. ولقد كنت فى منتهى السعادة وانا افعل ذلك مثلى مثل الزميل الذى كان يقوم بتوصيلى للعمل يوميا وكان يأتينى من مكان بعيد ..ما اريد ان اقوله قدم ﻻخيك المعروف مؤكد ستجده لان ربنا هايكرمك كذلك ليست اصابعك مثل بعضها ففى اي شعب هناك الصالح وهناك الطالح فالجميع ليسوا ملائكة وليسوا شياطين وانت ونصيبك في من ستقابل ولكن دائما الملائكة اكثر من الشياطين ..ولا تنسى ان صلة النسب والمصاهرة بين الشعبين كبيرة …ومن عدة ايام دخلت ورشة لاصلاح السيارات واقسم بالله هذا حدث وقلت السلام عليكم وكان يجلس اربعة سودانيين ولم يردوا فوجدت واحد واقف على جنب وقلت له اريد كهربائى فقال هو واحد من اللى انت قلت لهم سلام عليكم فذهبت اليهم وطلبت الكهربائى فرد انا ما بصلحلك فقلت ليه فقال روح شوف واحد ثانى ووجدث من معه يضحكون ..انا لم احزن على التصليح او عدم التصليح ولكن حزنت على ما وصل به الحال وبدون مبرر منطقى وعلى انسياق البعض لدعايات تريد الوقيعة بين الشعبين ..وادعو الاخوه السودانيين والمصريين ان يتقوا الله فى العلاقة بينهم لان الوقيعة هدف يقصده اصحاب الاجندات الخاصة لتخريب العلاقات فلنستيقظ جميعا لما يتم تدبيره لنا وكثيرون يعرفون من اقصد ..السودانيين من اطيب واصدق وارحب الشعوب ولكن الحساسية تفسد اشياء كثيرة ..بارك الله فى الشعبين وفى امتنا العربية جمعاءوربنا يهدى الجميع بالبصر والبصيرة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *