زواج سوداناس

بسبب الكوليرا.. مصر تشدد الرقابة على القادمين من السودان



شارك الموضوع :

شددت سلطات مطار القاهرة الرقابة الصحية على الركاب القادمين من السودان، وفحصهم طبيا، بعدما أفادت تقارير بانتشار الكوليرا في بعض المناطق السودانية

وأوضح مدحت قنديل مدير الحجر الصحي بمطار القاهرة الدولي، الأربعاء، أن نفس الإجراءات تطبق على الركاب القادمين من اليمن منذ فترة بسبب تفشي المرض هناك.

وقال قنديل “تم مضاعفة عدد الأطباء والمراقبين الصحيين بصالات الوصول لمتابعة الطائرات وفحص الركاب القادمين من المناطق الموبوءة ومناظرة الركاب للتأكد من عدم إصابتهم بوباء الكوليرا”، وفق ما نقلت “رويترز”.

وأضاف أنه سيتم عزل أي حالات تظهر عليها أعراض الكوليرا ونقلهم إلى مستشفى للحميات، كما سيجري تسجيل بيانات كل الركاب حتى لو لم تظهر عليهم أعراض الوباء من أجل متابعتهم من قبل موظفي وزارة الصحة.

وقالت منظمة الصحة العالمية لرويترز إن الحكومة السودانية لم تعلن رسميا عن تفش لوباء الكوليرا في البلاد، لكنها أبلغت عن حالات “إسهال مائي حاد”.

وفي الأول من يونيو، أكدت السفارة الأميركية في الخرطوم تقارير مؤكدة عن حالات إصابة بالكوليرا في بعض المناطق السودانية بما في ذلك منطقة الخرطوم. وذكرت أن هناك حالات وفيات بسبب المرض.

وقالت منظمة الصحة العالمية إنه تم الإبلاغ خلال الفترة من أغسطس 2016 وحتى 23 يونيو 2017 عن 19666 حالة اشتباه في الإصابة بالإسهال المائي الحاد في السودان بما في ذلك 355 حالة وفاة.

وظهر المرض في 12 من أصل 18 ولاية سودانية.

وقال متحدث باسم منظمة الصحة العالمية “موسم الأمطار يستمر عادة من يونيو إلى أغسطس وقد يتسبب في تفاقم الوضع إذا لم يتم اتخاذ إجراءات وقائية كافية في وقت مناسب”.

ووفقا لبيانات المنظمة يشهد جنوب السودان المجاور تفشيا لوباء الكوليرا منذ منتصف عام 2016.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


16 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        متابع

        مافضل إلا انتو يا موبوئين با بتوع فايروس سي والأيدز

        الرد
      2. 2
        Sabir

        الكوليرا في ( السودان ) في الغالب مكتسب من دوَّل الجوار وحرب اليمن ..
        لو ( كنّا ) حريصون على أنفسنا كما الآخرين ( كنّا ) في غير حالنا الْيَوْمَ ..
        .
        الوقاية ( خيرُُ ) من العلاج ..
        ده ( كلام ) سنة رابعة إبتدائي ..
        .
        .
        الإجراء المصري ( وقائي ) ومن مصلحتهم ومصلحة ( الذي ) يتم الفحص عليه ..

        الرد
        1. 2.1
          Abdul

          ورايك شنو ياصابر بأن بأن تقوم الدولة بادراج شهادة خلو من فيروس سى للمصريين القادمين للسودان بما انه متفشى بأعلى معدل فى العالم عندهم والعياذ بالله وذلك لمصلحتهم ومصلحتنا . .

          الرد
      3. 3
        Atbarawiyah

        هي جاتنا من خضرواتهم وفواكهه مصر الملوثه والمرويه بي قذارتهم

        الرد
      4. 4
        Sabir

        Atbarawiya
        دوَّل الجوار ( ناقلي ) الكوليرا ( في ) إتجاه الشرق والجنوب ..
        دوَّل الجوار ( ناقلي ) الكوليرا ( فيها ) المرض أصلاً ..

        الرد
      5. 5
        خبير

        اليونسيف في بيانه اليوم قال السبب هو النازحين الجنوبيين، والسبب المباشر هو سماح الحكومة بدخولهم حتى حلفا وسكنهم حيث يشاءون كأنهم مواطنين سودانييين، ولن تشعر الحكومة السودانية حتى ولو دخل وسطها جيش جنوبي إلى الخرطوم لتفجير حرب من نوع ما، كان من المفترض والواجب الآن جمع الجنوبيين الذين يتغوطون في العراء إلى معسكرات في حدود الجنوب لتسهيل علاجهم وإغاثتهم وترحيلهم وليس إعادة مسلسل أحداث مقتل قرنق.

        الرد
        1. 5.1
          wal

          كلامك في محله بالذات اللاجئين من جنوب السودان المفروض حصرهم في معسكرات لاجئين و حراستها بالجيش و لكن ناس الحكومة بدل ما يعالجو سبب المشكلة يقعدوا يعالجوا في الاعراض مثل علاج الملاريا بالبندول و الجنوبيين طالما رجعوا اديهم كم سنة و سوف يتم انتاج كل المشاكل القديمة من تهميش و حيطالبوا بالمواطنة و الجنسية و الرقم الوطني و حقوق غير المسلمين و طبعا امريكا معاهم لمن يفصلوا البلد من كوستي او الخرطوم بعداك يعملوا حرب و ينزحوا حتى حلفا و هكذا .
          العاقل من يحل المشكلة من بدايتها قبل استفحالها و توجد قاعدة فقهية نصها درء المفاسد مقدم على جلب المصالح.
          الدولة تسيطر عليها العقلية العسكرية التي تعتقد أن القوة العسكرية و الأمنية حل لكل المشاكل و هو كلام لو كان صحيح كان مشكلة الجنوب اتحلت من زمان و كان امريكا احتلت فيتنام .هناك تحديات حقيقية مثل التعليم و العدالة و الصحة و محاربة الفساد في الدولة و الظلم يمهد الطريق لمستقبل مشرق للبلد .
          اما الكسل و استقبال اللاجئين و مشاكلهم بدون ضوابط ستنتج عنه مشاكل لن تستطيع الدولة استيعابها و لو كانت معهم جبال من ذهب لأنهم حيبقوا مواطنين و دايرين خدمات و سوف تكون لهم مطالبات و تصبح حقوق معترف بها طال الزمن ام قصر و العالم حيقيف في صفهم زى زمان.

          الرد
      6. 6
        خبير

        طبعا إهمال حكومتنا ووزراءنا الأجلاء للموضوع سيؤدي إلى حظر دخول منتجاتنا إلى العالم فورا وخسائر فادحة سيجنيها السودان بسبب السيد أبو قردة وزملاءه.

        الرد
      7. 7
        الزينو

        من حقهم يحمو نفسهم. ومن حقنا نشدد اجراءات فحصهم لفيروس سى وغيره من باب حمايتنا لنفسنا ومن باب المعاملة بالمثل

        الرد
      8. 8
        الكوشى

        المعاملة بالمثل كرنتينة (حجر صحى) وفحص فايروس سي التهاب الكبد الوبائي ما فيش ارحمينى يمة أشقاء ونيل واحد عند أم للو وأم بدرة

        الرد
      9. 9
        Sabir

        خبير ( فعلاً ) خبير

        الرد
      10. 10
        عابر سبيل

        إلى المدعو صابر Sabir المصري الحشري
        الكوليرا مرض موسمي
        ماذا عن وباء الكبد الوبائي الذي لم يعرفه الشعب السوداني ونفسى مؤخرا مع دخول المصريين إلى بلدنا.
        وأكيد تعلم علم اليقين بأن بلادكم تتصدر بجدارة دول العالم في نسبة الإصابة بهذا المرض المميت.

        لذا ندعو الحكومة لتشديد إجراءات فحص المصريين القادمين إلى السودان

        الرد
      11. 11
        Osama

        من حق كل دولة ان تحمي مواطنيها و تشدد اجراءت السلامةلي حماية مواطنيها وترحيل من تشاء فهو حق سيادي ولكن وليس من حقها أقامت الدنيا ضجيجا وصراخا وتجييش اعلامها لرفض بعض الدول
        قبول منتوجاتها الملوثة او الغير مطابقة لي المواصفات العالميه والاستهلاك البشري
        كما تفعل مصر.. حكومة البشير تتحمل كل ما يجري
        بدء من سماحها بدخول الاجانب لي ولايات السودان سواء
        كانوا نازحين او لاجئين وعدم وضعهم في معسكرات
        بإشراف الامم المتحدة و باقي المنظمات الطبيه فهذه
        المنظمات مدربة ومؤهلة لي التعامل مع الأوبئة والكوارث
        ومن حق السودان فرض كروت التطعيم من بعض الامراض
        لي القادمين لي أراضيه فهو حق سيادي ايضا ولكن ماذا
        نفعل وقد ابتلينا بأمثال مامون حميده وبحر( إسهال )

        الرد
      12. 12
        Sabir

        عابر سبيل :-
        نعم ( مصر ) فيها وما فيها ..
        وباء ( معترف ) به لديهم فايروس سي .. وأنشأت ( مصر ) مراكز ومستشفيَّات خاصة لعلاج أمراض الكبد ( منها ) بالمجان .. ومنها للأعيَّان ..
        سرطان الأطفال كذلك ..
        البلهارسيا ( زماناً ) وتحكموا فيه كثيراً ..
        وفيها ( أيضاً ) ما فيها ..
        إنهم ( لا ) ينكرون ذلك ولا ( ينكرون ) على الذين يضعون شروطاً لقبولهم كعمالة وموظفين مسألة ( الفحص ) والسلامة من الأمراض التي لديهم ..
        و لا يرفضون ( ذلك ) ولا ينكرونها على منتجاتهم ..
        .
        .
        حاشيِّة :-
        الذين ( نزلوا ) مصر هذا الصيف وفي ( رمضان ) من السودانيين ( تجاوَّز ) عددهم عدد ( كل ) الذين سافروا ( مِنّا ) معتمرين هذا الموسم عُمرّتي ربيع ( و ) رمضان ..
        والذين ( يأتون ) السودان من المصريين لا يتجاوَّزون عُشر ( معشار ) ذاك العدد الوافد إليهم ..

        الرد
      13. 13
        wal

        اول خطوة لعلاج المشكلة الاعتراف بالخطا و تحمل المسؤولية تعتبر طريقة التفكير السليم اما لوم الأخرين فهو اسلوب العاجز الكسول الذي لا يريد ان يبذل مجهود.
        و لو استمر هذا الأسلوب استيطان الكوليرا خطير ممكن يعطل انتاج الذهب لو وصل مناطق التعدين اكثر من أي عمل مسلح و ممكن يعطل مشاريع قومية و يعطل جيش يحرس منطقة ممكن يحدث انفجار للوضع فجأة في أي مكان جامعات مدارس كليات داخليات و يؤخر قيام مشاريع تنموية.
        الجدية مطلوبة

        الرد
      14. 14
        ود نخل

        ومتى ستفرض حكومتنا الرقابة على المصريين القادمين الى بلادنا من خطر الفايروس سي القاتل والبلهارسيا ؟؟؟؟؟؟؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *