زواج سوداناس

“الكهرباء” تؤكد ضرورة صيانة ومراقبة سدود “حصاد المياه”



شارك الموضوع :

أكدت وزارة الموارد المائية والري والكهرباء، أن أبرز التحديات التي تواجه مشروعات سدود “حصاد المياه” هي تدفق التمويل لتنفيذ هذه المشروعات، وتفهم أصحاب المصلحة من المواطنين والمسؤولين في الولايات، وكشفت عن عدة عوامل يمكن أن تؤدي للتشققات بهذه السدود التي شددت على أنها تحتاج لصيانة ومراقبة مستمرة.

وقال الناطق باسم وزارة الموارد والكهرباء، محمد عبد الرحيم جاويش، في تصريح لـ(الجريدة)، إن من التحديات أيضاً جاهزية الولايات لإدارة هذه المشروعات بطريقة تضمن استدامتها والاهتمام بذلك بذات قدر الإهتمام ببنائها، وأيضاً إدراج ميزانيات للصيانة والتشغيل، مبيناً أن التشغيل مسؤولية للولايات لأن هذه المشروعات أصلاً لخدمة الولايات، ووحدة تنفيذ السدود بطبيعة تكوينها هي وحدة تنفيذ مشروعات وليست وحدة تشغيلية، حتى السدود الكبيرة مثل سد مروي وسد ستيت تسلمها لجهات تشغيلية (شركة التوليد المائي)، مشيراً الى أن السدود مثل أي منشأة تحتاج للصيانة المستمرة، مشيراً الى أن هناك عدة عوامل يمكن أن تؤدي للتشققات بها، منها الأشجار التي تنبت في السدود الترابية، ويمكن أيضاً أن تحدث تشققات اذا أسيئ استخدام الردميات من قبل المارة او الحيوانات، مشدداً على أنه لا يمكن تنفيذ كل المشروعات في وقت واحد، ولابد من تحديد اولويات للتنفيذ.

الخرطوم: تقوى موسى
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *