زواج سوداناس

تزاحم مئات المسافرين بود مدني وسخط من بيع التذاكر في السوق الأسود



شارك الموضوع :

كشفت جولة (الجريدة) بالسوق الشعبي بودمدني أمس، عن تزاحم المئات من المواطنين في نوافذ بيع التذاكر السفرية، خاصة المتجهة نحو العاصمة الخرطوم، وارتفع سعر التذكرة من 61 الى 75 جنيهاً فيما تراوحت اسعارها بالسوق السوداء ما بين 80 جنيهاً الى 100 جنيه.
وارتفعت بالمقابل اسعار تذاكر الرحلة من مدني الى الخرطوم عبر الحافلات (هايس) ما بين 130 الى 150 جنيهاً، فيما ارتفعت اسعار الرحلة عبر الحافلات الكبيرة من 50 الى 70 جنيهاً، وبلغت اسعار التذاكر الى مدينة كسلا 150 جنيهاً.

وعبر عدد من المواطنين عن سخطهم جراء الاوضاع التي يعيشونها نتيجة معاناتهم في السفر الى الخرطوم، وقالوا (بيننا طلاب بالمدارس والجامعات) ونوهوا في الوقت ذاته الى استمرار معاناتهم خاصة في ظل نفاد التذاكر في المنافذ الرسمية وعرضها عبر السوق الأسود، وطالبوا السلطات المختصة بسرعة التدخل، وانتقدوا عدم اهتمامها بذلك الامر.
وقال المواطن محمد نبيل (ظللت منذ الساعة السادسة الى العاشرة والنصف صباحاً انتظر بصاً قادماً من الخرطوم، بعد ان حظيت بتذكرة)، وأشار الى ان معظم التذاكر تباع بالسوق السوداء.

مدني: مزمل صديق
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *