زواج سوداناس

إنتشار (الزبالين) في الوسط الصحفي



شارك الموضوع :

أكد الكاتب الصحفي عامر باشاب على انتشار ظاهرة العمل الصحفي مقابل المال وهي ظاهرة تعارف عليها الوسط الصحفي باسم (الزبالة) حيث ذكر عبر زاويته بصحيفة المجهر السياسي بان ﻫﻨﺎﻙ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺤﻔﻴﻴﻦ ﺃﺩﻣﻨﻮﺍ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻐﻄﻴﺎﺕ ﻣﺪﻓﻮﻋﺔ ﺍﻟﻘﻴﻤﺔ ﻭﺗﺨﺼﺼﻮﺍ ﻓﻴﻬﺎ ﻭﺻﺎﺭﻭﺍ ﻻ ﻳﺴﺘﻄﻴﻌﻮﻥ ﻣﻤﺎﺭﺳﺔ ﺃﻱ ﺷﻜﻞ ﻣﻦ ﺃﺷﻜﺎﻝ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺼﺤﻔﻲ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ‏(ﺯﺑﺎﻟﺔ) ﺣﺘﻰ ﺃﻧﻬﻢ ﻋﺮﻓﻮﺍ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ بالزبالين.
واضاف باشاب بان مصطلح الزبالة ﻛﻠﻤﺔ ﺃﻭ ﻣﺼﻄﻠﺢ ﺳﺎﺭ ﻭﺍﻧﺘﺸﺮ ﻓﻲ ﺍﻷﻭﺳﺎﻁ ﺍﻹﻋﻼﻣﻴﺔ ﻭﺧﺎﺻﺔ ﻋﻠﻰ ﺑﻼﻁ ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﺠﻼﻟﺔ ‏(ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﺔ‏) ﻭﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺑـ‏(ﺍﻟﺰﺑﺎﻟﺔ‏) ﺍﻟﻤﻜﺮﻣﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻌﻄﻴﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﻨﺤﺔ ﺍﻟﻤﺎﺩﻳﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻌﻄﻲ ﻟﻺﻋﻼﻣﻲ ﻧﻈﻴﺮ ﺗﻐﻄﻴﺘﻪ ﻟﻔﻌﺎﻟﻴﺔ ﺗﺨﺺ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﻭﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﺃﻭ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﺪﻭﺍﻭﻳﻦ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻘﺪِّﺭ‏ الظرف.
واوضح ان هؤلاء الصحفيين ﺻﺎﺭﺕ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﻟﻐﺘﻬﻢ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺘﻔﺎﻫﻤﻮﻥ ﺑﻬﺎ ﻣﻊ ﻣﻦ ﻳﺤﺘﺎﺟﻮﻥ ﻟﺨﺪﻣﺎﺗﻬﻢ ﻣﻦ ﺑﻴﻨﻬﺎ ‏(ﻭﻻ ﺣﺮﻑ ﺑﺪﻭﻥ ﻇﺮﻑ) و ﺗﻌﻨﻲ ﻟﻦ ﺃﻛﺘﺐ ﺣﺮﻓﺎً ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻐﻄﻴﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺎﺩﺓ ﺍﻟﺼﺤﻔﻴﺔ ﻣﺎ ﻟﻢ ﺃﺿﻤﻦ ‏(ﺍﻟﻈﺮﻑ)
واضاف انه في ﺍﻵﻭﻧﺔ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ ﻇﻬﺮ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻗﻴﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺼﺤﻔﻲ ﻭﻛﺘﺎﺏ ﺍﻷﻋﻤﺪﺓ وهم ﻳﻨﺸﻄﻮﻥ ﻓﻲ ﻣﺪﺍﺭﺍﺕ ﺗﻘﺪﻳﺮ ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ ﺣﺘﻰ ﺃﻧﻬﻢ ﻇﻠﻮﺍ ﻳﺤﺘﻜﺮﻭﻥ ﺍﻟﺴﻔﺮ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺘﻨﺎﻓﺲ ﻭﻻﺗﻬﺎ ﻓﻲ ﺇﻛﺮﺍﻡ ﺍﻟﺼﺤﻔﻴﻴﻦ ﻭﺗﻘﺪﻳﺮ ‏(ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ‏).

محي الدين علي
النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *