زواج سوداناس

ركن المذاكرة سر زيادة تركيز أبنائك خلال الدراسة



شارك الموضوع :

كثير من الأمهات لا تهتم بتخصيص مكان ثابت لأداء أبنائها للواجبات المدرسية، والاستذكار فيه، على أن يتميز بالإضاءة الجيدة، والهدوء النسبي بالنسبة لبقية البيت، على الرغم من تأكيد خبراء النفس على أهمية حجرة أو ركن المذاكرة في القدرة على التحصيل الأفضل.
وتشير خبيرة الديكور ياسمين محمود إلى أن هناك بعض الأمور التي يجب أن تراعيها كل أم عند تخصيص حجرة أو ركن للمذاكرة، حتى يكون عاملا مساعدا على المزيد من التركيز والتحصيل.
وتستعرض خبيرة الديكور أهم الشروط التي يجب أن تتوافر في حجرة أو ركن المذاكرة:-
التعرف على ما يحب طفلك
أول ما يجب أن تبدأ به الأم هو التحدث مع الطفل، والتعرف على ما يحبه في غرفة مذاكرته، وإشراكه في تأثيثها.
ألوان الجدار
اختيار ألوان الجدار من العوامل المهمة لحب الطفل للمكان الذي يجلس فيه، ولتختاري الألوان المهدئة للأعصاب، مثل اللون البرتقالي والأصفر أو الأحمر، فألوان الجدار تلعب دورا هاما في تحديد مزاج الطفل.
الإضاءة
لابد من توفير إضاءة سليمة في المكان الذي سيذاكر فيه، ويفضل الإضاءة البيضاء.
جدول المذاكرة
من القطع الديكورية المميزة والتي تربط الطفل بغرفته، أو ركن المذاكرة، جدول المذاكرة الذي يحمل الشخصيات الكرتونية التي يفضلها، ولتجعليه يشاركك في تنفيذه، ولتحددي معه وقتا لكل مادة سيذاكؤها ووقتا للعب، وللنوم أيضا.
اللوحات الجدارية
ديكورات غرفة طفلك تساعده على الإبداع، فيمكنك وضع الشخصيات التي يحبها على جدران الغرفة، وبعض اللوحات التعليمية التي تساعده على تحريك ذهنه، ولا تنسي قطع المكعبات والبازل التي تحرك ذهنه وتساعده على الإبداع.

المصري اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *