زواج سوداناس

تفوقت على (لوشي) باعجاب نوعي .. سمراء سودانية 24 تسنيم رابح تحصد اعجاب النقاد المتخصصين.



شارك الموضوع :

تغزل الناقد المسرحي عصام ابو القاسم عبر منشور له على صفحته في فيس بوك – تغزل في المذيعة بقناة سودانية 24 تسنيم رابح حيث كتب (تعجبني مقدمة البرنامج الصباحي ” صباحات” ـ الذي اشاهده في الليل غالبا ـ على فضائية “سودانية 24″، واسمها تسنيم رابح.

وقال ابو القاسم وهي تشبه الصباح فعلاً بوجهها المشرق والبشوش . وبرحابتها وبساطتها وعفويتها التي تذكرك باغنية كتبها، مرة، جمال حسن سعيد، ويرد في مطلعها: ” زولة تفتح الروح ضلفتين.. تخشك .. وتمرقك، إلخ”.

وساق عصام ابو القاسم عدد من المزايا التي تتمتع بها المذيعة قائلا تسنيم رابح حاضرة دائما وحضورها يكاد يطغى على كل شيء في الاستديو.. وهي نابهة ومستعدة، ولعل أكثر ما يظهر في شغلها: تركيزها العميق مع من تحاوره أو تكلمه، وتقديرها واحترامها كل كلمة وكل لفتة وكل لمحة..

مضيفا ملاحظات تتعلق بشكلها واناقتها في قوله إضافة طبعا إلى اناقتها المستوحاة من الجماليات الافريقية.. في الحلى والازياء وسواها من تفاصيل دقيقة وذكية تضفي على شخصيتها هوية مخصوصة وملفتة. متابعون لفتت انظارهم اعجاب النقاد المتخصصين بسمراء سودانية 24 مقارنة بمعجبي المذيعة لوشي التي لفتت اليها عشاق الجمال الظاهري دون النظر للمزايا الاعلاميةالتي نوه لها الناقد عصام ابو القاسم..

محي الدين هلي
النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        ازهري

        الخطوة التالية ان تواعدها يا من تغزلت بها …. و انتم هنا في النيلين و بقية الاعلام الغير ملتزم … انشروا … و انشروا كل ما ياسس للتفسخ و التحلل من القيم و يفتح اعين الشباب على الوسخ و العفن الذي تقلدون فيه الغرب و من تبعهم
        و قولوا لينا يعني شنو

        الرد
        1. 1.1
          عارف

          تربية شمال الوادي ماذا تريد منهم اكثر من ذلك.. من عاشر قوما ……

          الرد
      2. 2
        البرشام

        عدم الشغله بيعلم المشاط
        يعنى خلاااص حليتو مشاكلكم ومسكتو فى الفارغه والمقدوده

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *