زواج سوداناس

سلوكيات خاطئة تدفعك للاكتئاب



شارك الموضوع :

مع اقتراب فصل الخريف تميل الكثير من النساء إلى الشعور بالحزن والاكتئاب، وقد يتطور الأمر بالفعل إلى الإصابة بمرض الاكتئاب، أو الأرق

وتشير خبيرة العلاقات الإنسانية شيرين عاطف، إلى أن هناك بعض السلوكيات التي ترتبط بحياة وعقلية المرأة، وتكون هي السبب الرئيسي وراء هذه المشاعر السلبية.

وتستعرض شيرين في السطور التالية أهم السلوكيات، التي تسبب للمرأة الاكتئاب، وتؤثر على طاقتها وعلى علاقاتها بالآخرين:

المقارنة بالآخرين
واحدة من أهم السلوكيات التي يجب أن تتوقف كل امرأة عن فعلها، هو مقارنة نفسها بمن حولها من النساء، وما لديها وما لديهن، فهذا سيدخلها في دوامة من المشاعر السلبية التي لا تنتهي، ويصيبها بالاكتئاب والقلق.

الاعتذار المستمر
الاعتذار في كل وقت، وعن كل سلوك أو فعل من السلوكيات السلبية التي يجب أن تتوقفي عنها، فعلى الرغم من أن الاعتراف بالحق فضيلة، والاعتراف بالخطأ يعكس الشعور بالمسئولية، لكن عندما يكون الاعتذار بشكل مستمر وبسرعة وسهولة، فسيفقد قيمته، وسينعكس على احترامك لنفسك ولحفظك لكرامتك.

الخوف من الوحدة
كثير من النساء خوفهن من الوحدة ينعكس على علاقاتهم بالآخرين، ويجعلهم يتنازلون عن الكثير من أجل الاحتفاظ بشخص على الأقل قريبا منهم، ليخلصهم من الشعور بالوحدة.

الطاعة العمياء
ليس من الجيد أن تحاولي إرضاء الجميع على حساب نفسك، وتقولي ‘نعم’ للجميع، دون أن تضعي لذلك حدود واضحة، فلتتأكدي أن قول “لا”، أو الاعتراض على أمر ما سيجعل من حولك يكرهونك أو ينفرون منكِ، بل على العكس سيقدرون عقلم ووجهة نظرك.

العمل المستمر
كثير من النساء العاملات لا تهتم بالحصول على إجازة من آن لآخر، مما يجعلها تشعر بالإجهاد، الذي يتطور إلى الإصابة بالاكتئاب، وفقدان القدرة على التواصل مع الآخرين، لذلك لا بد أن تحرصي على الحصول على إجازة من وقت لآخر.

التوقيتات الخاطئة
واحد من الأخطاء الأكثر شيوعا بين النساء، هو تحديد مواعيد لأداء أي مهام تقومين بها، وعدم تماشي هذه المهام مع الوقت الذي تحددينه لنفسك، مما يصيبك بالإحباط عندما لا تستطيعين الالتزام بالمواعيد التي حددتيها لنفسك، لا تحاولي أن تصعبي الأيام والأمور على نفسك، وخذي الحياة بشكل أكثر هدوء وسهولة.

فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *