زواج سوداناس

برلمانيون يتهمون وزارة الكهرباء بالإفتقار لخطة إستراتيجية والتسبب في زيادة معاناة المواطنين



شارك الموضوع :

اتهم برلمانيون، وزارة الكهرباء والموارد المائية بالافتقار لوضع خطة استراتيجية واضحة في قطاع الكهرباء، ما تسبب في تعطل مشروع الطاقة الشمسية، وزيادة معاناة المواطنين من انقطاع التيار وارتفاع تكلفة الكهرباء.
واعتبرت النائبة حياة آدم أن السودان اوسخ دول العالم، وقالت (لم أر بلداً أوسخ من السودان خاصة العاصمة الخرطوم)، وطالبت خلال جلسة سماع حول مشروع الطاقة الشمسية بالبرلمان امس، بالاستفادة من تدوير النفايات وتحويلها إلى طاقة كهربائية.
وأشارت ذات النائبة إلى ان معظم المشروعات التنموية في البلاد بما فيها مشروعات الكهرباء، مجرد ورق وأشواق وأماني مع غياب تام للاستراتيجية الواضحة، ولفتت إلى ان معظم السودانيين يعيشون في ظلام دامس، بسبب تكلفة الكهرباء العالية وتعطل المشاريع بسبب المال والتمويل، وقالت (وزارة الكهرباء من أغنى الوزارات لكنها بخيلة).
وطالبت النائبة حياة بالبحث عن شركات ضخمة لتمويل مشروعات الطاقة الشمسية بنظام (البوت) طويل الأجل، وتوفير الضمانات البنكية اللازمة للمستثمرين الاجانب.
ومن جانبه انتقد النائب ياسر أبوكساوي غياب الاستراتيجية الواضحة في قطاع الكهرباء، الأمر الذي عطل مشروع الطاقة الشمسية، وذكر انه تقدم بسؤال لوزير الكهرباء حول المشروع ولكنه رد بشكل فضفاض، وعزا التوقف لشح الموارد.
وراي أبو كساوي أن سد مروي لم يعالج الإشكالات كما بشرت الحكومة في وقت سابق، بينما ظلت البلاد تستورد الطاقة من إثيوبيا بسعر أرخص من المنتح محلياً، ودعا الى ورشة موسعة تضم القطاع الخاص والجهات ذات الصلة لمناقشة مشروع الطاقة الشمسية.

البرلمان: سارة تاج السر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *