زواج سوداناس

دول الخليج تساند الخرطوم ومصر ترفض نيلها العضوية تمديد مهمة نونوسي مراقباً لحقوق الإنسان في السودان



شارك الموضوع :

مدد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة مهمة الخبير المستقل المعني بحال حقوق الإنسان في السودان أريستيد نونوسي تحت البند العاشر القاضي بتقديم العون الفني.وقال سفير السودان الدائم لدى مجلس حقوق الإنسان د. مصطفى عثمان إسماعيل في تصريح لـ”الصيحة” أمس إن القرار صدر بلا تصويت رغم تحفظ الاتحاد الأوروبي وكندا، نافياً أن تكون هناك دول طالبت بإرجاع السودان للبند الرابع.ورحب إسماعيل بقرار تجديد ولاية الخبير المستقل لعام آخر وأبدى استعداد السودان للتعاون معه، لكنه رفض الانتقادات الأميركية لسجل السودان في مجال حقوق الانسان.

وكان مندوب الولايات المتحدة الأميركية كيث هاربر قد واصل لليوم الثاني توجيه انتقادات لسجل السودان في مجال حقوق الإنسان، مقراً في ذات الوقت بتقدم الخرطوم .وقال هاربر إنه “على الرغم من التقدم المحرز في عدد من المجالات، إلا أن الولايات المتحدة تشعر بالقلق من الاستخدام المفرط للقوة والاعتقالات المستمرة للنشطاء وتدمير الكنائس ودور العبادة”.

وأقر مجلس حقوق الإنسان مشروع القرار الذي عرض عليه في جنيف أمس (الجمعة) واستمرار ولاية المجلس في مراقبة الأوضاع في السودان ومواصلة الخبير المستقل مهمته ورفع تقريره عن أوضاع حقوق الإنسان كل 6 أشهر.

ورحب مشروع القرار الذي اعتمده المجلس بالسياسات الإنسانية الجديدة التي انتهجتها الحكومة والتي سهلت وصول المساعدات الإنسانية بسرعة ومن دون عوائق، ودعا الحكومة لحماية المساعدات الإنسانية وتوفيرها للسكان المحتاجين إليها، مشيداً باتجاه الحكومة لتوفير المساعدات الإنسانية في مناطق النزاعات.

وطالب القرار الحكومة بالتمديد الأحادي لوقف إطلاق النار، ودعا المجموعات المسلحة المتبقية إلى إعلان وقف غير مشروط للأعمال العدائية، مشيداً بالنتائج الإيجابية التي حققها الحوار الوطني، ودعا جميع القوى السياسية “أصحاب المصلحة” للمشاركة فيه.

ولفت التقرير إلى استضافة السودان لمئات الآلاف من لاجئي دول الجوار وفتحه (4) ممرات إنسانية من أجل توفير تدخلات منقذة للمتضررين من النزاع والمجاعة.

كما طرحت في الاجتماع عضوبة السودان من عدمها حيث صوتت السعودية و الإمارات و الكويت والعراق والكونغو لصالح السودان.

وقال مندوب الصين “أرى أن البعض لا يدعم عضوية السودان لكنكم نسيتم عنوان الدورة الشعوب الاصيلة لذلك ندعم السودان”، بينما تحفظ مندوب السودان على دخول السودان بسبب وقوع الكثير من الجرائم الانسانية.

الخرطوم: عبد الرؤوف طه
صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


11 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Zuhra

        المقصود تحفظ مندوب مصر

        الرد
      2. 2
        زول ساى

        مصر الاحتلال. يقول المصريون مصر ام الدنيا نحن نقول نعم مصر ام ولكنها ام مصائب الدنيا، ما من مصيبة فى الدنيا الا وانجبتها مصر سفاحا، تتمنى الشر للعالم اجمع خاصة السودان، فهى لاتريد الخير الا لنفسها وقد قالها اباهم فرعون انا ربكم الاعلى، اما مصيبة مصر التى ترى انها ربنا الاعلى فهى لا حول لها ولا قوة، تتسول لقمة عيشها فى انكسار شديد ومع ذلك توهم نفسها بانها ربنا الاعلى كفرعونها الذى انشق به البحر كما هو مصير مصر التى سنجفف عنها النيل فتموت عطشا او ندمر عليها السد العالى فتموت غرقا كما اباها فرعون.

        الرد
      3. 3
        Sabir

        السودان ( يحتاج ) تنظيف سجل حقوق ( الإنسان ) لديه وإثبات ذلك بالدليل ..
        مازالت الإعتقالات ( السياسية ) موجودة ..
        وتعذيب المعتقلين ..
        ومنع ومصادرة ( الصحف ) وإعتقال الصحفيين ..
        والإقصاءات ..
        والمحاكمات ( السياسية ) والكيدية والصوَّرية ..
        بجانب مشاركة في ( حرب ) اليمن وتحَمُّل وزر ما يجري من إنتهاكات هناك ..
        الموقف من الحركات المسلحة ( و ) طريقة وصول المساعدات وتوزيعها ..
        النتائج العكسية لزيارة ( الرئيس ) لدارفور وما حدث في كلما ..
        والمثير الكثير ( في ) سجلاتنا عند حقوق الإنسان ..
        ..
        ..
        عند إصلاحنا لسجلنا في ( حقوق ) الإنسان لن نحتاج لأصوات الآخرين لدعمنا للعضوية أو غيرها ..

        الرد
      4. 4
        النديم

        هذا العره يتحدث اذا أحدنا غلط هو يغلط كنت أريد أن أكتب كلمه ويمكنك أن تضعها في أسفل فتحتك أن لا تملك أن تتحدث وماهي هذة الدولة التي تدعي الغيرة عليها كم رأس مالك كم تريد سندفع لك اليوم ازداد يقيني بأن هذة الصفحة ليس فيها خير لنا وهي صناعة هؤلاء المواهيم العرات حتي علي بلدانهم وأولهم حاكمهم الذي يحكم بالوكالة من آل صهيون وهم يطبلون لكل حد ويدافعون هؤلاء ملة غريبة لن تري أرخص من هذة الكائنات المسماة مجازا شعب مصري يمكنني أن اشتري الفأر بمبلغ أعلي من هؤلاء الرخصاء وان كانت هذة الصفحة تتبع لماجوريهم لا يهمنا أن صوتتم ضد السودان وهذة ليس المرة الأولي ولن تكون الأخيرة نحن سنصوت ضدكم في كل يتاح لنا وهذا من حقنا وسنري أين ستوصلكم احقادكم علينا

        الرد
      5. 5
        النديم

        الكلمة هنا تحفظ مندوب مسر المهروسة وهذا الخطأ المطبعي مقصود لإخفاء وجهه القبح وتصويتهم دائما ضد مصلحة السودان وهم اخر من يتحدث عن الإنسانية وهم مجموعة من أكوام الزبالة هذا يستبيحون شعبهم وتتاكد حقيقة الحقد والتآمر علي السودان كل صباح وهذا ما ظهر من جبل الجليد احذروا هؤلاء الشرذمة القليلون الهالكون ربنا شر منتقم منهم

        الرد
      6. 6
        Medkhair

        كل أناء بما فيه ينضح
        لن تجد سوداني واحد ممكن ينزل الى مستوي الانحطاط الاخلاقي ويستعمل مثل هذه الكلمات النابية رغم أن لدينا الكثير الذي يمكن أن نقوله عنكم ولكن يمنعنا الأدب والأخلاق الحميدة التي عرفنا بها حول كل العالم.

        الرد
      7. 7
        menshy

        الحمد لله اخيرا اكتشف السودانيون من كان رأس بلاويهم طيلة الخمسين سنة الفايته و من كانوا وراء امراض السودان الاتيه :
        – الهوس العروبي و الهروب من بني جلدتهم, وراءها المصريين و عملاءها المندسيين .
        – العنصريه و التعفف من السحنه السوداء و الرطانات او اللغات الغير عربيه وراءها المصريين و المندسين من عملاءه.
        – الضغط علي الجنوبيين بعد الاستغلال من الانجليز و عدم الاعتراف بهم و اجبارهم علي الثوره من ثم حدوث تمرد توريت في 1955 وراءها المصريين الذين كانوا متسللين تحت غطاء مشاريع الري المصري في الجنوب .
        – انقسام قبائل الغرب ما بين زرقه و عرب وراءها مصريين بعد دسهم لفكرة قريش ون و قريش تو ثم اجبارهم لتمرد ضد المركز بعد اخراج اصوات عميله في المركز للتحدث بلغة الاستعلاء العرقي قصدا لاحداث الفتنه .
        – تكديس الاموال و الاستثمار بالمركز بحجة عدم ندوج الاقاليم وراءها عملاء المصريين في المركز منذ الاستغلال .
        – تكريس قادة الجيش و الشرطه و الامن بين ابناء المركز فقط بعد التخويف المقصود و المتعمد من قبل عملاء المصريين للابناء المركز و تذكيرهم بما فعله عبد الله التعايشي ابان فترة المهديه و تقسيمه للسودانيين الي ابناء البحر و ابناء الغرب و الذي في حد ذاته كانت فكره مصريه ثم فعلها الانجليز الذين كانوا في شراكه مع الانجليز لتفريق ابناء الوطن الواحد حتي يتسني لهم استعماره .
        – تصدير افكار الناصريه و الاخوانيه و الماسونيه و جميع التكتلات الحزبيه الي السودان كله لاجل عدم تماسك السودانيين و تغليبهم علي بعضهم البعض و تشتيتهم حتي لا ينتبهوا الي الايادي التي تعبث بمكوناتهم الاصيله و الاخلاق النبيله و الغيم السودانيه الرفيعه .
        – تأجيج الحروب في كل انحاء السودان و بين اثنيات الوطن الواحد بحجج واهيه ثم امدادهم بالاسلحه و السخائر لينشغل السودانيون ضد بعضهم البعض و تذهب اموال التنميه في اتون هذه الحروب و تنهار البنيات الاقتصاديه ليظل السودان تابعا و ليظل ماء النيل غير ملموس لتذهب لمصر فقط.
        – قطع السودان و السودانيين من كل وسائل التواصل مع قارة افريقيا حتي لا ينفلت من وطأنهم الاستعباديه .
        – الاهانات المقصوده من قبل الاعلام و النخب المصريه للسودانيين و السودان لكسر روح الكبرياء فيهم و اخضاعهم و تكريس فكرة التابعيه .
        – تزوير التاريخ و الاثار التاريخيه و كتابة تاريخ مغلوط و مزور منافيا للموجود و تدريس الاوهامات للسودانيين .
        – السيطره علي المناهج التعليميه و كتب التربيه حتي يتسني لهم بتر الاجيال و غسل الادمغه لقبول فكرة التابعيه.
        – ابتكار فكرة المناطق المقفوله للحفاظ علي بؤر الجهل لتسويقه في الوقت المناسب.
        فمتي ينهض هذا المارد من سباته العميق و ينتبه الي مصالحه الخاصه دون املاء من احد.

        الرد
      8. 8
        ود حلايب

        Sabir عميل وكلب المخابرات المصرية بيحكي عن حقوق الانسان في السودان وبينصح كمان .. بتاعين ميدان رابعة .. والانقلاب على الشرعية .. واغلاق القنوات الفضائية .. وتكميم الافواه لكل المعارضين .. والله شر البلية ما يضحك .. فعلا اذا لم تستح فقل ما شئت.. جاكم بلا يخمكم يارب.

        الرد
      9. 9
        Sabir

        ود حلايب :-
        بارك الله فيك ..
        أنت ( أيضاً ) تؤكد أن قصور حقوق ( الإنسان ) عندنا في السودان هو السبب وليس ( عدم ) تصويت هذا ( أو ) ذاك ..

        الرد
      10. 10
        صبري

        يا عبدالرؤوف كاتب الخبر صابر المعلق تحت دا ببقي ليك شنو؟
        اعلم يا صابر نحن كشعب علاقتنا مع مصر انتهت والايام تثبت ذلك ربنا يمدكم في خبثكم وارهابكم،،
        تاكد يا صابر ان مصر هي ام الارهاب وسوف تضوقو الويل من عمالتكم وخيانتكم للسودان وشعبه
        اعلم يا صابر انك تدعوا ليعش شعب السودان ضنك العيش
        انك تساهم بكتاباتك حتي يفقد مريض روحة و يقتل شخص في حلايب ويشرد من يشرد
        انا اكتب واعرف جيدا انك لا يرف لك جفن او تدمع لك عين لموت طفل او دمار شعب ضحي من اجل مصر الخيانة والارتزاق
        ان الدايره سوف تدور عليكم يا مصريين وبيننا الايام
        وانت مهما تدثرت في ثوب المعرفة والاخلاق في ردودك علي من ينتقدوك
        انك مصري في جلباب سوداني وكفي،،،

        الرد
      11. 11
        Sabir

        صبري
        جزاك الله خيراً ( و ) بارك الله فيك
        ..
        ..
        مجلس ( حقوق ) الإنسان في جنيف ينتظر إصلاح ( حقوق ) الإنسان عندنا في السودان ..
        مجلس ( حقوق ) الإنسان في جنيف لا ينتظر ( دعم ) هذا أو ذاك لنا ليتم ترشيحنا ( ضمن ) المقاعد ( الــــ 13 ) المخصصة لإفريقيا ..
        ..
        ..
        لا ( تُصَدِّقوا ) كل ما يُقال ويُنقَل في الإنترنت بأن ( هذا ) دعم السودان وذلك إمتنع ( و ) هؤلاء تحفظوا ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *