كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

نور الشريف: ما حدث شىء حقير ولا يوجد لدى الجريدة مستندات ضدى وأطلب لقاء الرئيس مبارك


شارك الموضوع :

تسبب الفنان “أحمد بدير” في بكاء الفنان “نور الشريف” على الهواء أثناء لقاء لنور الشريف مع معتز الدمرداش في برنامج 90دقيقة، بسبب ما نشرته جريدة “البلاغ” واتهامه بالشذوذ، وأثناء مداخلة تليفونية من الفنان أحمد بدير أكد أن ما يحدث لنور الشريف ليس المقصود به لذاته، ولكن المقصود هو تشويه سمعة الفن المصري.

قال بدير: نور الشريف أستاذي وهو أبو سارة وأنا أطلقت على ابنتي اسم سارة لتكون على اسم ابنة نور الشريف، وما يحدث معه ليس مؤامرة ضده ولكنه مؤامرة ضد الفن والفنانين المصريين ورموز المجتمع المصري ككل ، وتساءل لمصلحة من يتم تشويه الناس المحترمين وهم في قمة نجاحهم وتألقهم؟.. وأضاف: هذا تخريب، “حرام ما يحدث والله العظيم حرام ونحن في شهر أكتوبر شهر الانتصارات أن تتعمدوا تشويه رموز مصر ونجومها” .

يتابع بدير باكيا: والله حرام، حرام عليكم تشويه الناس ومهاجمة الفن المصري، واستطرد: أتمنى من القضاء المصري العادل أن يحسم هذه القضية فوراً لأن نور الشريف غالي علينا جداً ودفاعه عن نفسه شيء يؤلمنا جميعاً.

بكى نور الشريف تأثراً بما قاله بدير واحتبس صوته، وسأله معتز عن سبب بكائه؟ فرد: تأثرت بكلام أحمد لأنه صديقي وأقرب الناس لي على مدى سنوات طويلة ويعرفني جيداً ويعرف أن هذا الخبر ألمني بشدة، وأحمد عبر عن جرح كبير بداخلي .

تابع نور الشريف: للأسف أبشع شيء هو الاغتيال المعنوي لشخص ما بالقلم، وأن يتم تشويه الناس بدون أدلة ولا مستندات، وأنا لن أعفو عن عبده مغربي ولن أترك هذه القضية، لأن ما حدث لي شيء حقير لأول مرة يحدث في حياتي فقد مس سمعتي وشرفي وصورتي أمام الناس وأنا لن أطالبه بالاعتذار بل أطالب بحبسه وتعويض 10مليون جنيه بسبب ما سببه لي من مشاكل ووجع دماغ.

تحدث “إيهاب العجمي” صحفي بجريدة البلاغ -فى مداخلة تليفونية- واعتذر لنور الشريف وقال: يا أستاذ نور أنا متورط في هذا الخبر وليس لي أي علاقة بأسماء الفنانين الذين ورد ذكرهم بهذا التحقيق، ورئيس التحرير عبده مغربي أصر على وضع اسمي على هذا التحقيق، وأنا أعلم جيداً أنك فنان محترم وأن هذا الخبر كاذب ولا يوجد معه مستندات ومغربي اعتمد على كلام ضابط صغير وليس هناك محاضر ضدك ولا أي شيء يمس سمعتك وأنا بريء مما نشر.

رد نور: أنا الذي أشكرك يا إيهاب وسأكون معك وسأقوم باستثنائك من هذه القضية لأنك متورط فيها مثلي ولو لم يكن لك علاقة بهذا الخبر فأنا الذي سأعتذر لك، أما بالنسبة لمغربي فأنا لن أعفو عنه ولن أسامحه، ولابد أن تتسبب قضيتي في وضع ضوابط لحماية المجتمع من نشر تلك الإشاعات.

كشف نور فى البرنامج عن اتصال الرئيس مبارك بصفوت الشريف ليسأله عن حقيقة الخبر الذي نشر عنه فقال له أنه يبحث في هذه القضية بنفسه.

أضاف نور: أشكر الرئيس مبارك على اهتمامه بالفنانين مشيرا إلى أن الرئيس أتصل به في رمضان أثناء تصوير أحد مسلسلاته ليطمئن عليه، وأضاف: أطالب بمقابلة الرئيس بعد عودته بالسلامة من الخارج، لأني أريد أن أتحدث معه ليس في قضيتي أنا ولكن أريد أن أتناقش معه في أمور عديدة خاصة بمصر وأولها لمصلحة من يتم تشويه سمعة مصر فكل يوم نرى هجوما مرة على شيخ الأزهر ومرة على الفنانين ومرات على الرموز الفكرية، فلمصلحة من تدار هذه المعارك .

طالب نور بضرورة وضع معايير للنشر خاصة فيما يخص سمعة البشر وقال أنه يطالب بحبس الصحفيين ليس في قضايا الرأي لأنه مع حرية الصحافة ولكن في قضايا تشويه سمعة الناس بدون وجه حق وبدون مستندات وأدلة .

أكد نور أن هذا اللقاء سيكون آخر لقاء إعلامي له للحديث عن هذه القضية، وتحدث عن مسرحية “يا غولة عينك حمرا” مشيرا إلى أن المقصود بالغولة كانت أمريكا بجبروتها وتحديها للعالم وسيطرتها على الدول العربية وأضاف: للأسف ما يحدث في فلسطين والعراق وفي العالم كله يؤكد أن أمريكا ليست بلد ديمقراطي .

عن القضية الفلسطينية يقول نور: إذا لم تتحد فتح وحماس فلا أمل في حل القضية الفلسطينية، وللأسف الشعوب العربية تم تفتيتها ولهذا نجدها في حالة تفرقة وهناك مؤامرة ضد وحدتنا العربية لصالح الدول الكبرى وعلى رأسها أمريكا، ولا يرضي أحد أبداً ما يحدث في فلسطين لأن الشعب الفلسطيني تائه بين المقاومة والمحاورة وإذا لم تتحد الجبهتان فلا أمل في حل القضية الفلسطينية، وأنا لست ضد المقاومة ولكني ضد الانتحار.

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.