كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

ما لقينا الحصان يا مان



شارك الموضوع :

ما لقينا الحصان يا مان


* زمااااااااااان.
* لما كنا صغار.
* خيلانى كانوا بسوقونى معاهم سبق الخيل.
* الخيل عالك جميل.
* وأذكر من الجوكيه الشطار وقتها.
* أحمد آدم وأتيم.
* وكلو حصان بكون عندو سايس.
* السايس بهتم بالحصان.
* أكل وشرب وحمام وتمرين.
* الحصان كان بياكل التمر بالشوال.
* والزبيب بالبرميل.
* حصان كان بيفرح لما يجى السودان.
* بعيشة عيشه صاح.
* وقد كان.
* وكان يا ما كان فى قديم الزمان.
* هذه العبارة أصبحت مميزة لأى حديث فى السودان.
* المهم.
* أذكر فى حصان إسمو موسكوفيتش.
* حصان أصلى وجميل.
* لكن غريب جداً.
* كثير من الأحيان ممكن ما يكمل السباق.
* يا حرن.
* يا جرى بالجميه وطلع من المضمار.
* يا قوى راسو وابى يجرى.
* برغم ذلك إذا جرى بيجى الأول.
* الحصان الأصيل بيجى فى اللفه.
* قصة موسكوفيتش دى ذكرنى ليها هيثم.
* سيدا فى لفة الحصين الأصيله ما لقيناهو.
* لا بادل الجماهير الوفاء.
* ولا بقى عند كلمتو بالعطاء.
* بقى زى موسكوفيتش.
* حرن فى وقت كان ممكن لو جرى يجى الأول.
* حرن لأنو ما حسبها صاح.
* لذا.
* سامع لى بوادر صلح.
* أول الرافضين ليها أنا.
* ما عندنا مكان فى المضمار لى حصان متمرد.
* ما لينا مساحه لى فرس معصلج.
* ما بنرجى موسكوفيتش إذا جرى يجى الأول.
* إذا طشه يمحنا.
* يبقى ننسى قصة هيثم.
* لا ثقة لنا فى هذا الموسكوفيتش.
* والمساحه فى المضمار أولى بيها المهر إبراهومه.
* أولى بيها المهر نمر ويوحنا وشمس الفلاح.
* باى باى سيدا.
* تلقاها عند الغافل.
* المهم.
* تسبب الشغيل فى هدف نيجيريا التانى.
* ومن قبله تسبب فى نفس الهدف بكرى المدينه.
* ولأننا جمهور واعى.
* لا نفرق بين الألوان عندما يسود علم الوطن.
* لم نهتف بهتاف.
* ففى محراب الوطن تتلاشى الألوان ويتوقف الزمن.
* هاردلك الشغيل.
* ومعليش يا بكرى.
* فكلاهما يمثل سلاحاً من أسلحة الوطن.
* الوطن الذى نضعه فى الحدقات قبل أى إنتماء.
* شكراً أيها الشفوت الصفوه للفهم الراقى.
* جمهور أقل ما يوصف به.
* يا الراقى إحساسك.
* أيها الناس.
* إن تنصروا الله ينصركم.
* عارفين كده؟
* طيب ما تنصروهوا راجين شنو!
* أها.
* نجى لى شمارات والى الخرتوم.
* أكان شفت يا والينا.
* فرحنا لما قررتوا أنو فايروس الأيبولا ما يجينا.
* لكن الخوف يا والينا.
* إننا قاعدين وبنفتكر إنو حا يجينا.
* وفجأة نلقاها جانا ما جايينا.
* أفحصوا لينا.
* أكشفوا علينا.
* إهتموا بينا يا والينا.
* ملارية مدنى دى ما بتخلينا.
* نطمئن على أهالينا.

سلك كهربا

* ننساك كيف والخوف الأيبولا تكون قاعدة بين ظهرانينا.

والللللللللللللى لقاء
سلللللللللللللللللللك

في السلك – بابكر سلك
صحيفة الإنتباهة

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        ماعندك موضوع ايها المهاتر انت وكابت الحقيقة والامعة هيثم كابو كلكم طلبة فاشلين فى الصحافة الرياضية كل واحد يبص من الثانى انتم من تثيرون الفتن بين الجماهير طهرو ااقلامكم من حبر السواد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.