كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

عودة البرنس ما بين الرفض والقبول ..!!



شارك الموضوع :

عودة البرنس ما بين الرفض والقبول ..!!

اشتعلت النيران والخلافات من جديد في المجتمع الهلالي ما بين مؤيد لعودة قائد الفريق السابق هيثم مصطفي ومعارض لذلك .. مصدر برابطة اهل الهلال قال ان البرنس رفض الاعتذار لجماهير الهلال ورئيسه السابق الامين البرير وحاولت الاتصال بهيثم مصطفي امس ولكن يبدو ان ظروف الشبكة او ظروف اغلاق الموبايل حرمتني من سماع وجهة نظره حول هذا الخلاف .. عدد كبير من اعضاء مجلس ادارة نادي الهلال قالوا ان اي قرار يفرض عليهم من اجل عودة هيثم لكشوفات الفريق مرة اخري مرفوض واذا اجبروا علي ذلك سيتقدمون باستقالات جماعية بدءا من الرئيس الكاردينال .. يبدو ان موضوع هيثم مصطفي سيكون موضوع الساحة الهلالية في الساعات القادمة .
مقلب خطير ضد معلمة محترمة
‭{‬ قبل حوالي الاسبوع واثناء انتهاء الدوام اليومي بمدرسة نور الدين سعيد الحكومية لمرحلة الاساس بشمبات جوار مستشفي البراحة خرجت الاستاذة المخضرمة (……….) لاستقلال عربة لطبيب اسنان بام درمان حيث كانت تعاني من الم حاد في الضرس وفجأة امام باب المدرسة توقفت عربة اكسنت وطلب سائقها الشاب من المعلمة ان تركب معه حتي يقوم بتوصيلها للمكان الذي تريده فاعتذرت له المعلمة المحترمة بعد ان شكرته بانها لا تركب عربات خاصة لا تعرف اصحابها ولكن الشاب قال لها : انا واقف ليك لاني زي ولدك .. وهنا قالت له والله انت فعلا في عمر اولادي وركبت معه باطمئنان واستغل كوبري الحلفايا لان الطبيب كان بالثورة ام درمان وكان يحدثها عن فضل المعلمين عليهم ويناقشها في المنهج وتعديلاته القادمة. وقالت لي : فجأة اخذ مسارا اخر بكوبري الحلفايا وعندما قلت له الي اين انت ذاهب قال لي يا والدة انا عارف شارع مختصر للثورة ام درمان ما تشفقي. ولكن الشاب القذر انطلق بالمعلمة المسكينة علي احدي الخرابات بام درمان بعد كوبري الحلفايا واوقف العربة وتحول الي كائن اخر لم يراعي للمرأة التي هي في سن امه كما كان يقول لها وهددها وقام باخذ حقيبتها التي كانت تحتوي علي مبلغ مالي لعملية علاج الضرس زائد موبايل جلكسي وقام بعد ذلك بخلع اربع غويشات ذهب من يدها بالقوة حتي اصيبت بالجروح وبعد ذلك قام بدفعها خارج العربة ومنحها خمسة جنيه قائلا لها دا حق المواصلات ثم فر هاربا وبعد ذلك وصلت في حالة رعب الي قسم شرطة الحتانة وقامت بفتح بلاغ جنائي. والرجاء من المواطنات عدم الركوب في اي عربة خاصة حتي ولو كان قائدها هو الحفيد وليس الذي في عمر الابناء .

الكاتب : مبارك البلال
الكلام الساخن – صحيفة الدار

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.