كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

السكر في رمضان .. الغلاء سيد الموقف


شارك الموضوع :
[JUSTIFY]مع بداية العد التنازلي لقدوم شهر رمضان تزايد الاقبال على شراء سلعة السكر الذي يتصدر احتياجات الشهرالكريم ،حيث اعتاد المواطن على شراء السكر بكميات كبيرة مما يزيد من جشع التجار ويرفع اسعارهذه السلعة ورغم ان عبوات السكر اختلفت هذا العام عن بقية الاعوام الفائتة بابتداع العبوات الصغيرة من زنة الكيلو حتى زنة العشرة كيلوجرامات في ولاية الخرطوم وتخصيص العبوات الكبيرة للولايات، الا ان مسلسل ارتفاع السكر ما زال متواصلاً وبنفس الوتيرة هذا العام حيث بلغ كيلو السكر (4) جنيهات زنة (10) كيلو بواقع (38) جنيهاً، رغم ان سعر العبوة محددة بـ( 32 ) جنيهاً.
ولاحظت جولة لـ(الرأي العام) عدم التزام التجار بالاسعار المكتوبة في العبوات حيث يتم بيع الكيلو بـ( 4) جنيهات رغم تحديده بـ(3.5) جنيهات، وزنة العشرة كيلو بـ (38) جنيها رغم تحديدها ب (32) جنيها ، رغم تهديد الولاية للتجار باتخاذ إجراءات صارمة حال تلاعبهم ومخالفتهم برفع أسعار سلعة السكربعد تحديد أسعارها.
وقال عدد من المواطنين فى حديثهم لـ(الرأي العام) ان السكر شهد ارتفاعا في الفترة الاخيرة مع ندرة ملحوظة في العبوات الكبيرة، واشاروا الى عدم ثبات سعر العبوات الصغيرة وتغيرسعرها وقال التجار ان الاسبوع الاخير شهد احجاما من الموزعين والشركات لتغطية المحلات التجارية الي جانب ان التوزيع اصبح منحصراً في اماكن توزيع السكر التى تم تخصيصها مؤخرا الامر الذى ادي الى انعدامه فى بعض المحلات التجارية.
وكشف حاج الطيب الطاهر الامين العام للغرفة التجارية بولاية الخرطوم عن ان الغرفة رفعت يدها عن توزيع السكر وان الشركات اصبحت توزع العبوات الصغيرة في اماكن مخصصة، وقال في حديثه لـ(الرأي العام) نحن كغرفة (طلعنا خارج السوق في توزيع السكر بعد قرارالولاية الاخير بتوزيع السكر عبر قنوات اخرى غير الغرفة التجارية ) .
واضاف الطاهر: رغم هذه الخطوة تشهد اسعارالسكرارتفاعاً ملحوظاً كما هو الحال في الاسواق الآن كما ان بعض التجار تقدموا بطلب لشراء السكر، الا ان الشركات لم تستجب لطلبهم بعد الخطوة الاخيرة بتوزيع السكرعبرقنوات اخرى.
وتفيد المتابعات بانه يتم ضخ حصة سكر ولاية الخرطوم والبالغة نحو (800) طن يوميا عبر(44) منفذاً جديداً لتغطية إحتياجات المواطنين ، وقال مصدر مطلع بشركة السكر السودانية ان عملية التوزيع تتم بالتنسيق بين وزارة الصناعة والاجهزة المختصة بالولاية بجانب الامن الاقتصادي الاتحادي والولائي بعد الاتفاق الاخيرعلى توزيع السكر من شركات التوزيع الى منافذ البيع، داعيا المواطنين لشراء السكر بالاسعار المعلنة في العبوات وهي (32) جنيهاً لعبوة العشرة كيلو و(16،5) جنيها لعبوة الـ(5) كيلو ، (3،5) جنيها للكيلو.
وتعهد المصدرالتزام الشركات بتوفيراحتياجات رمضان، موضحا بان الشركات تضخ يوميا ما يقارب الالفي طن يوميا رغم ان الاستهلاك اليومي لولاية الخرطوم تقدر بـ(800 ) طن يوميا
ودعا د. ياسر ميرغني الامين العام لجمعية حماية المستهلك المواطنين التجار الالتزام بالاسعارالمعلنة في العبوات وعدم دفع اكثر مما هو محدد في العبوة داعيا الجهات ذات الصلة بضرورة تكثيف المراقبة علي الاسواق قائلا ان هنالك فوضى في الأسواق تتطلب الحسم.
وكان أحمد دولة رئيس اللجنة المالية والتنمية الإقتصادية بالمجلس التشريعي بولاية الخرطوم قد قال ان المجلس وضع خطة متكاملة لمعالجة ارتفاع أسعار السلع الإستهلاكية واستقرارها، مبيناً أن المجلس قام بالتنسيق مع وزارة المالية ومصانع السكر لتوزيع سلعة السكر للمواطن بالسعر الأساسي عبر المحليات مشيراً إلى إتجاههم لتشكيل آلية مشتركة من الجهات ذات الصلة لتكثيف الرقابة على الأسواق في الفترة القادمة.

[/JUSTIFY]

الرأي العام

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        [SIZE=4][FONT=Arial] حكاية غريبة فعلا . هنا فى السعودية رغم انو السكر مستورد الا ان سعر كيس السكر زنة عشرة كيلو تتراوح بين ( 28- 38 ) ريال حسب التخفيضات يعنى مابين (22 – 30 ) جنيه سودانى !!!!!!
        بس داير واحد يوضح لى السبب رغم اننا دوله منتجه ومصدره للسكر !!![/FONT][/SIZE]

        الرد
      2. 2

        أظنهم يا أبو محمد محتاجين للعملة الصعبة عشان كده بيصدروه ,بعدين يخلو التماسيح يستوردوه , عشان يجى المواطن الغلبان يشتريه بسعر مضاعف , هذا والله أعلم ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.