كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

على خلفية مقتل فتاة سودانية من الحي على يد رجال الشرطة .. حي الديوم بالخرطوم يشهد تظاهرات وأعمال شغب



شارك الموضوع :
شهد حي الديوم وسط العاصمة السودانية الخرطوم تظاهرات وأعمال شغب استمرت ساعات طويلة، الأمر الذي أدى إلى انتشار قوات الشرطة بكثافة داخل هذا الحي.

وتحدثت أنباء عن حملة اعتقالات وسط السكان وذلك على خلفية مقتل فتاة سودانية من الحي على يد رجال شرطة النظام وإصابة والدتها بجروح.

وفيما قالت الشرطة السودانية إن دورية من جهاز النظام العام تعرضت لهجوم من سكان الحي فأطلقت النار دفاعا عن النفس، أكدت روايات أخرى لشهود عيان وصحفيين أن الحادث نجم بعد أن ضربت قوات الشرطة، أحد المارة لاعتقادهم أنه مخمور فتدخلت أسرته للدفاع عنه واشتبكوا مع رجال الشرطة الذين أطلقوا النار فقتلوا سيدة ثم ضربوا أخرى في السبعين من عمرها.

ويشار إلى أن أنباء تحدثت عن أمر صدر للصحف السودانية بعدم الكتابة في القضية الأمر الذي أدى الى تفاعلها أكثر على مواقع التواصل الاجتماعي.

العربية نت

مصرع إمراة في إشتباكات بين الشرطة و مواطنين بالديم
تعرضت دورية تتبع لشرطة أمن المجتمع بالديم لمحاولة تهجم من قبل بعض المواطنين أثناء طواف روتيني بمنطقة الديم عند الساعة الثانية عشر ليلاً وذلك عقب القبض على اثنين من المواطنين وهم في حالة سكر حيث قام بعض المواطنين بالتهجم على القوة مستخدمين العصي والسيخ والمواسير والحجارة الأمر الذي حدا بقائد القوة باطلاق أعيرة نارية في الهواء أدت لاصابة أحدى المواطنات و عي عوضية عجبنا جبريل والتي تم نقلها للمستشفى وتوفيت بعد ذلك. وحسب بيان الشرطة أن الحادث وقع اثر مرور دورية شرطة أمن المجتمع بالشارع العام بمنطقة الديم وبعد القبض على اثنين من المخمورين صاح أحدهم بصوت عالي خرج على اثره المواطنين من ثلاثة بيوت تحديداً بالحي علماً بأنه كان قد صدر قرار من المحكمة بتاريخ 7/1 بانذار بالمصادرة ضد أحد هذه البيوت لتعامله في بيع الخمور وقاموا بالتهجم على الشرطة محاولين الاستيلاء على سلاح القوة واصيب جراء هذه الاعتداءات (5) من رجال الشرطة أصابات مختلفة، وقام قائد المجموعة بسحب القوة خوفاً من تصاعد الأحداث واعمال الفوضى الا ان إصرار المتهمين على الاستيلاء على السلاح أجبر قائد القوة باطلاق أعيرة نارية في الهواء اصيبت على أثرها احدى المواطنات والتي تم اسعافها للمستشفى ووافتها المنية. وقامت قوات الشرطة بفتح بلاغ تحت المادة (51) إجراءات، وتشكيل مجلس تحقيق جنائي وإداري لمعرفة ملابسات الحادثة.

صحيفة آخر لحظة

الداخلية تحقق في مقتل سيدة برصاص الشرطة بالديم
قالت الشرطة إن دورية تتبع لشرطة أمن المجتمع تعرضت لمحاولة تهجم من قبل بعض المواطنين أثناء طواف روتيني بحي سكني وسط الخرطوم (الديم)، عند الساعة الثانية عشرة ليلة أمس الاول، وذلك عقب القبض على شابين وهما في حالة سكر.
وتعود تفاصيل الحادثة، بحسب المكتب الصحفي للشرطة، لتهجم بعض الاهالي على القوة الشرطية، مستخدمين العصي والسيخ والمواسير والحجارة، الأمر الذي حدا بقائد القوة لإطلاق أعيرة نارية في الهواء أدت إلى إصابة السيدة عوضية عجبنا وتم نقلها للمستشفى وتوفيت بعد ذلك.
واضاف أن الحادثة وقعت إثر مرور دورية شرطة أمن المجتمع بالشارع العام بحي الديم، وبعد القبض على اثنين من المخمورين صاح أحدهما بصوت عالٍ، خرج على إثره مواطنون من ثلاثة منازل بالحي، علماً بأنه كان قد صدر قرار إنذار بالمصادرة من المحكمة في 7 يناير الماضي ضد أحد هذه المنازل لتعامله في بيع الخمور، وذكرت الشرطة ان هؤلاء الاشخاص تهجموا على الشرطة، محاولين الاستيلاء على سلاح القوة.
واكدت اصابة خمسة من رجال الشرطة، ما اضطر قائد المجموعة لسحب القوة خوفاً من تصاعد الأحداث وأعمال الفوضى إلا أن إصرار المتهجمين على الاستيلاء على السلاح أجبر قائد القوة على إطلاق ثلاثة أعيرة نارية في الهواء، أصيبت على إثرها سيدة تم إسعافها للمستشفى لكن المنية وافتها هناك.
وفتحت قوات الشرطة بلاغا تحت المادة (51) إجراءات، وتم تشكيل مجلس تحقيق جنائي وإداري لمعرفة ملابسات الحادثة.

الصحافة

خلفت قتيلة و(10) مصابين… أحداث (الديم)… تفاصيل ليلة (دامية)
لقيت فتاة مصرعها وأصيب (10) من أفراد أسرتها والجيران إثر صدامات بين عناصر شرطة أمن المجتمع والمجني عليهم بمنطقة الديم وسط الخرطوم؛ استخدم خلالها عناصر الشرطة الرصاص فيما تظاهر مواطنو المنطقة غضباً وقاموا باقتحام مباني قسم شرطة أمن المجتمع بالديم واعتدوا على عناصر الشرطة الموجودين داخل القسم حتى استنجد عناصرها بشرطة العمليات التي هبت لموقع الحادث وقامت بتفريق الجماهير الغاضبة.
ماقالته الشرطة:
أوردت الشرطة أن دورية تتبع لشرطة أمن المجتمع تعرضت لمحاولة تهجم من قبل بعض المواطنين أثناء طواف روتيني بمنطقة الديم عند الساعة الثانية عشرة ليلاً وذلك عقب القبض على اثنين من المواطنين وهم في حالة سكر حيث قام بعض المواطنين بالتهجم على القوة مستخدمين العصي والسيخ والمواسير والحجارة الأمر الذي حدا بقائد القوة لإطلاق أعيرة نارية في الهواء أدت الى إصابة إحدى المواطنات والتى تم نقلها للمستشفى وتوفيت بعد ذلك. وحسب المكتب الصحفي للشرطة فإن الحادث وقع إثر مرور دورية شرطة أمن المجتمع بالشارع العام بمنطقة الديم وبعد القبض على اثنين من المخمورين صاح أحدهم بصوت عالٍ خرج على إثره مواطنون من ثلاثة بيوت تحديداً بالحي، علماً بأنه كان قد صدر قرار من المحكمة بتاريخ (7/1/2012) بإنذار بالمصادرة ضد أحد هذه البيوت لتعامله في بيع الخمور وقاموا بالتهجم على الشرطة محاولين الاستيلاء على سلاح القوة وأصيب جراء هذا الاعتداء خمسة من رجال الشرطة إصابات مختلفة وقام قائد المجموعة بسحب القوة خوفا من تصاعد الأحداث وأعمال الفوضى إلا أن إصرار المتهجمين على الاستيلاء على السلاح أجبر قائد القوة بإطلاق ثلاثة أعيرة نارية في الهواء أصيبت على إثرها إحدى المواطنات التي تم إسعافها ووافتها المنية بالمستشفى، فيما قامت قوات الشرطة بفتح بلاغ تحت المادة (51) إجراءات وتشكيل مجلس تحقيق جنائي وإداري لمعرفة ملابسات الحادث.
صحيفة السوداني

مقتل مواطنة برصاص الشرطة في الديوم
تعرّضت دورية تتبع لشرطة أمن المجتمع، لمحاولة تهجم من قِبل بعض المواطنين أثناء طواف روتيني بمنطقة الديوم الشرقية في الثانية عشرة من ليل أمس الأول، وذلك عقب القبض على اثنين من المواطنين وهما في حالة سكر. وذكر (المكتب الصحفي للشرطة) أمس، أن بعض المواطنين تهجّموا على القوة مستخدمين العصا والسيخ والمواسير والحجارة ما حدا بقائد القوة لإطلاق أعيرة نارية في الهواء أدت لإصابة مواطنة تم نقلها للمستشفى وتوفيت بعد ذلك. وأورد (المكتب الصحفي) أن الحادث وقع إثر مرور دورية شرطة أمن المجتمع في منطقة الديوم وبعد القبض على إثنين من المخمورين صاح أحدهما خرج على إثره مواطنون من ثلاثة بيوت وقاموا بالتهجم على الشرطة، وأُصيب جراء الإعتداء خمسة من رجال الشرطة، وقام قائد المجموعة بسحب القوة خوفاً من تصاعد الأحداث، إلا أن إصرار المتهجمين للإستيلاء على السلاح أجبر قائد القوة على إطلاق (3) أعيرة نارية في الهواء أُصيبت على إثرها إحدى المواطنات تم إسعافها ووافتها المنية بالمستشفى، وتم فتح بلاغ تحت المادة (51) إجراءات وتشكيل مجلس تحقيق جنائي وإداري لمعرفة ملابسات الحادث.

صحيفة الراي العام

شارك الموضوع :

9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        [frame=”22 80″]
        [COLOR=#FF002E][SIZE=5][FONT=Simplified Arabic][JUSTIFY]يرحمها الله ويتغمدها بواسع رحمته، ويلهمنا وأهلها الصبر والسلوان. أسلوب الهجوم الذي تعرضت له داخليات جامعة الخرطوم … وهذا الذي حدث بالديم أعتقد أنه سيناريو متعمد من جهات ما لتأليب الرأي العام ضد الحكومة بصورة أوسع. لأنه لا مبرر للتعامل العنيف للبوليس مع عامة الشعب بمثل هذه الطرق. 😡 [/JUSTIFY][/FONT][/SIZE][/COLOR][/frame]

        الرد
      2. 2

        [SIZE=6]والله الصحفي الكتب المقاال ده المفروض يدوهو جايزه الكضب الدوليه!!

        الله يرحم المتوفاة ويجبر خاطر الحجه الضربوها في راسها وكسرو يدها

        وحقكم عند الله ما بضيع[/SIZE]

        [SIZE=6]الله لا كسبكم يا شرطه يا مقطعين يا حثاله يا مرض[/SIZE]

        الرد
      3. 3

        الفقيدة لها الرحمة والمغفرة وانا لله وانا اليه راجعون …… وهكذا تتجلى العقلية المتخلفة والجهل الواضح في رجل القانون في بلدنا دي رجل القانون هو الذي ينتهك القانون مشاهد ومظاهر متكررة ….يجب اعادة النظر في قانون النظام العام !!!! وتأهيل رجال القانون والشرح لهم ان حماية المواطنين الآمنين وممتلكاتهم هو السبب في انشاء الشرطة ورجل الشرطة …… اصحوا يا مسؤولين قبل فوات الأوان !!!!!3

        الرد
      4. 4

        [FONT=Arial][SIZE=5]على ما يبدو أن القتيلة كانت تسبح في الهواء ؟؟ والله كلام .[/SIZE][/FONT]

        الرد
      5. 5

        طعلوا الاجانب من البلد الحي اشتهر بالشيشة والشاي والخمور مزيدا من النظافة من جهاز الامن والشرطة والنظام العام ومواطني الاحياء المجاورة

        الرد
      6. 6

        نحن اصلا شعب جبلنا على ترويج الاشاعات وتصديقها وتلفيق الكلام ونلوكها والشرطة السودانية جزء من الشعب

        الرد
      7. 7

        الشرطة كذابة وعايزة تبرر قتلها للفتاة باعتداء مجموعة عليها رغم ان الواضح سبب الهجوم على الشرطة هو قتلهم الفتاة …..مازالت الشرطة تكذب وتتحري الكذب

        الرد
      8. 8

        [SIZE=4]الشرطة في اي حدث او مشكلة اثبتت انها لا تعرف كيف تتعامل مع المواطنين … [/SIZE]

        الرد
      9. 9

        [B][SIZE=7]الشرطة فى الاونة الاخيرة كثرت اخطائهاوبقت لاتعرف مع الاحداث ايا كان نوعها وفقدت الحكمة والحكماء فى قيادات الشرطة ، هذا الحدث كان يمكن ان يتعامل معه بدون اى خسائر فى الارواح وبلبلة للشرطة فى زمن نحن تحاك حولنا المشاكل من كل ناحية ، حليل رجال الشرطة الشرفاء[/SIZE][/B]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.