كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

شبكة سنا تتبنى أبحاثاً لإنتاج «الزيت» من بذرة «النيم»


شارك الموضوع :

أكد الباشمهندس الحاج عطا المنان إدريس رئيس مجلس أمناء شبكة سنا للعمل الطوعي جاهزيته لتبني الأبحاث الخاصة بشجرة «النيم» في مجالات استعمال زيت بذرة النيم في صناعة العقاقير والصابون والمبيدات والكريمات ومعجون الأسنان الطبي باعتبار شجرة النيم لديها فوائد متعددة وفيها أكثر من «100» مادة فعالة.

وتوصل اللقاء الذي ضم الشبكة مع معهد أبحاث البيئة المتمثل في الدكتور عبد الله عبد الرحيم ساتي الباحث بمعهد أبحاث البيئة والموارد الطبيعية، والباحث آمنة محمد فضل المولى والباحث عثمان الحاج بجانب الدكتور علي يحيى حامد من مركز البحوث والغابات والحاج تبن الأمين العام لشبكة سنا صباح أمس بمباني الشركة الوطنية القابضة توصل إلى اتفاق مبدئي على قيام مركز لأبحاث الغابات والصحراء في منطقة «التمتام» من أجل مواصلة جهود مجموعة شركات شريان الشمال في مجال الاستزراع الغابي ومحاربة التصحر وإنتاج عينات مواكبة للبيئة، بجانب الاتفاق على الشروع عملياً في مستخلصات زيت بذرة «النيم» والعمل على تنفيذ تطبيقاته المختلفة في المجالات الصحية والطبية.

وأشاد عطا المنان بجهود الباحثين داعياً إلى الاهتمام بالبحث العلمي وتطويره باعتباره ركيزة أساسية لنجاح أي عمل، مؤكداً اهتمامهم بالريف وإنسانه والعمل على تحقيق أهدافه.
آخر لحظة


[SIZE=5]لقراءة المزيد عن فوائد شجرة النيم اضغط هنا[/SIZE]
شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        هكذا عودن دائما الحاج عطا المنان ان ه الرجل الذي ينجز بصمت ودون ضوضاء اعلامية كم من المشاريع نفذها بنجاح ولم يكن له تواجد في الاعلامي كما فعل الكثيريون امثال الصافي جعفر والذي فشل في ان يتم مشروع سندس .. والحاج عطا المنان ابن الريف ويعرف ماذا يعاني ابناء الريف وساعد الكثير من القرى في الولاية الشمالية ويعمل بكل جد واخلاص ويعرف عنه التواضع الكامل مع كل الذين عاشروه ..
        وهنا يايا باشمهندس نطلب منكم ايضا لفت نظر الباحثين لعمل التجارب والدراسات في في الاتي : استزراع الحلفا في مناطق بعيدة من الصحراء وفي الاماكن الماطرة فالحلفا سريع النمو ومستمر دائما واطول عمرا وكل مانزل المطر تجد وتأكله الحيوات ايضا فهل يمكن ان يكون مساعدا للرحل والعرب في صحراء الولاية الشمالية ، وربما ادى لتغير المناخ كلية ..
        كما يمكن ان تتم دراسة للاستفادة منه كمكون لاي منتج ورق او خلطه مع اشياء اخرى كسعف النخيل وجريدة النخيل ويتحول الى اخشاب مضغوطة تستعمل في الاساس ..
        كذلك هناك كميات هائلة من جريد وسعف النخيل الناشف ولايعرف المزارع كيف يتصرف معها فهلا عملت دراسات للاستفادة منها ايضا في صناعة الاخشاب الخفيفة المضغوطة ..
        وكذلك الياف النخيل والمسية محليا ( بالاشميق) هل يمكن عمل دراسة ان تكون قش للمكيفات المائية مع ان البعض استخدمه ولكن يحتاج لمعالجة لاطالة فترة الاستخدام ..
        ولدينا ايضا شجار السنط فهل يمكن عمل دراسة في زيادة الاستزراع في الصحراء لتكون مناحل لمن اراد ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.