الجبهة الثورية تصفي القيادي بالسائحون دفع الله الحسين وإخوانه


الجبهة الثورية تصفي القيادي بالسائحون دفع الله الحسين وإخوانه

[JUSTIFY]ارتكبت الجبهة الثورية جريمة تصفية جسدية بحق القيادي بالسائحون دفع الله الحسين ورفيقه مازن احمد ونسي محمد خير الطالب بجامعة الخرطوم و واقد علي بجانب معتز عبد الله بمنطقة ابوكرشولا قبل فرارها من المدينة ، وكان دفع الله الذي انفردت صحيفة الحرة بخبر اختفائه قد وقع أسيراً لدى الجبهة الثورية هو وإخوانه ، وتمت تصفيتهم قبيل مغادرتها المدينة بقليل .

ويعد الحسين الوجه الأبرز في مجموعة السائحون وأحد ابرز القيادات التي قاتلت في الجنوب إبان حقبة التسعينات وكان قبل استشهاده عضواً بمجلس شورى الحركة الإسلامية وأمين مالي سابق للاتحاد العام للطلاب السودانيين وأحد ابرز الوجوه التي قدمت مذكرة ” الألف أخ ” الشهيرة .

ووصف الخبير الأمني العميد أمن معاش حسن بيومي الجريمة بالشنعاء وقال أن ما قامت به الجبهة الثورية من تصفية لخصومها يمثل عملاً وحشياً وغير إنسانياً ولا علاقة له بأخلاق السودانيين وقيمهم الأصيلة .

صحيفة الحرة
[/JUSTIFY]
ع.ش


1 التعليقات

    1. 1

      لهم الرحمة والمغفرة وان شاء اللة مع الصديقين والشهداء اما عرمان والحلو وعقار ان شاء اللة مثواهم الجحيم

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *