كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

السودان يوقع اول إتفاق للتنقيب عن الماس



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]وقعت وزارة المعادن ، مساء الاربعاء ، اتفاقية امتياز مع شركة ماموت لتعدين الماس بالسودان بمباني الوزارة وقع عن الوزارة الاستاذ كمال عبد اللطيف وعن الشركة الاستاذ صديق محمد احمد الجمري المدير الاقليمي فى الشرق الاوسط وافريقيا .

وقال الاستاذ كمال عبد اللطيف وزير المعادن خلال مخاطبته حفل التوقيع نقدم هذا التوقيع هدية للشعب السوداني بمناسبة العام الهجري الجديد ،مؤكدا على المزيد من العمل لاستخراج الثروات والمزيد من الاستكشافات التى انعمنا بها الله ،متعهدا بالعمل لارضاء طموحات الشعب السوداني وتحقيق الرفاه .

وقال ان هذا الاتفاق بحظي باهتمام كبير من الدولة ممثلة فى رئيس الجمهورية والنائب الاول الذي يمثل فاتحة خير جديدة لهذا البلد ، مشيرا الى ان العمل فى تعدين الماس سوف يبدأ اعتبارا من يوم غد .

وطالب بالاستفادة من القدرات والخبرات التى يتمتع بها السودانيين العاملين فى الخارج فى نقل خبراتهم للبلاد مشيداً بالعاملين بالوزارة فى المساهمة فى إعداد هذا الاتفاق .

ومن جانبه أكد الاستاذ صديق محمد احمد الجمري ممثل الشركة والمدير الاقليمي فى الشرق الاوسط وافريقيا استعداد الشركة فى نقل التكنولوجيا والتقانات الحديثة بالمعايير السويسرية والالمانية للسودان والمساعدة فى قطاع التعدين بدعوة كبري الشركات للتعدين بالسودان الذي يذخر بموارد كثيرة مشيدا بوزير المعادن والعاملين بالوزارة .

وقال الاستاذ عوض كمبال المدير الاقليمي بالسودان نعمل على الاستفادة من المعادن قبل استخراجها مشيرا الى أن المؤسسات المالية العالمية لديها الرغبة فى الاستفادة من هذا التعدين موضحا إن شركة ماموت من مجموعة شركات ذو اختصاصات مختلفة فى مجال التعدين بأحدث الأجهزة الحديثة .

smc[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        غليكم الله خلوا لويلدتنا شئ ماكفاكم الوديتوه ماليزيا….اصبحنا نشك والله فى جدوى مثل هذه المشاريع التى نسمع عن مردودها وعلى السنة المسؤلين…بينما واقع حال الموطن يدعوا للرثاء والشفقة…..واقرب مثال تعدين الذهب بمنطقة ارياب وعائداته التى لانرى لها اى اثر فى حياة اهلنا البجا….الذى يعانون ايما معاناه

        الرد
      2. 2

        انشاء الله الماس دا يطلع حجر جير .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.