نوتة فريدة



شارك الموضوع :

جميعا ندرك أن الفنون هي المنتج الابداعي الإنساني، طالما أنها تعبر عن هوية الإنسان وتطلعاته للارتقاء بذاته وأخلاقه وفكره ، ليصل بها إلى أسمى درجات الرقي، وتشكل الفنون بأنواعها المختلفة المنظومة الإنسانية للثقافة بعمومها، فهي المترجم لمشاعرنا وأفكارنا واحاسيسنا ، كما تعبر أيضا عن حضاراتنا القديمة وعن آمالنا وتطلعاتنا في المستقبل.

*. لم تكن الموسيقى أقل تأثيرا وسحرا من تلك الفنون ، إذ تتكون نوتاتها من مزيج يؤصل لأصوات ومشاهد المكان الذي تخرج منه ، وبالرغم أن معظم الدراسات تبين بأن بداية الموسيقى وأصولها تعود إلى بلاد الشرق، ولا سيما بلاد ما بين النهرين، إلا أن أفريقيا أيضا تميزت بسحر إيقاعها الذي يأتي متناغما مع صوت الطبيعة وما تحويه من مشاهد خلاقه، ونجد السودان نموذجا متفردا في تعدد الإيقاع الموسيقي ما بين الشرق والغرب وأيضا والوسط والشمال والجنوب ، فأينما حللت يمكنك التعرف على إيقاع يحكي عن تفاصيل المكان والإنسان الذي يقبع فيه ، فلا تنفك عن عشق الربابة ، المردوم ، العود ، الدلوكة وغيرها الكثير …

* يقول العالم الفيزيائي ألبرت أينشتاين :
لو لم أكن فيزيائيا من المحتمل أن أصبح موسيقياً .. غالباً ما أفكر بالموسيقى .. أحلام اليقظة لدي موسيقى وأنظر إلى حياتي بدلالة الموسيقى .. أجمل أوقاتي هي تلك التي أقضيها بالعزف على الكمان …

قصاصة أخيرة
جد لحنك الفريد

 

 

قصاصات – أمنة الفضل
صحيفة الصحافة

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.