أين النساء المفاوضات من المهنيين والتغيير؟!!



شارك الموضوع :

أين النساء المفاوضات من المهنيين والتغيير؟!!!!
النساء. السميتوهن كنداكات وطالبتوهن بالزغاريد وكنس الشارع والونسة؟!
لما كتبنا عن هذا الامر تم الهجوم علي والغريبة من نساء عاملات فيها مستنيرات
قالوا شق صف وما وقته

في ورشة المرأة والسلام في بانكوك سنة ٢٠٠٨
عاملاها شبكة اسيا
قدمت مندوبة سيرلانكا
ورقة تحدثت عن دور النساء في الحرب وكيف انهن وحينما يأتي السلام لا يمثلن في المفاوضات ويطالبوهن بترك الخنادق والاحراش والرجوع للحياة المدنية وتبديل ثياب الميدان بالساري ووضع الزهور على شعورهن
والعودة كأنهن لم يقاتلن يوما من اجل الوطن؟!

وهذا ما حدث بالظبط الان في السودان
هل عقرت الكنداكات من اخراج نساء قويات بعلمهن ومعرفتهن وخبراتهن ليكن ضمن الفريق المفاوض ؟!
بالتأكيد يوجد نساء افضل من “المغامرون الخمسة “الذين فشلوا في إقناع صبية في ترس من فكه
فكيف بعساكر متمرسين ولديهم من الخبرات والقدرات المكتسبة من طبيعة عملهم وتدريبهم

الكفاءة والقدرة لا تقدر بالأعضاء الفسيولوجية

بل بالتعليم او الخبرات او القدرات

على كل النساء في السودان ان يخرجن من شرنقتهن ويطالبن بحقوقهن ان يكن ضمن لجان المفاوضات
وضمن كل الخطوات في بناء وطن جديد
فيه المرأة قوية وفاعلة في أماكن القرار
وليس ديكور

والنبي فيكن كان واحدة مسكوها الرعاية الاجتماعية والتدبير المنزلي تعتذر
عايزين وزيرة خارجية او مالية او الرياضة والشباب
او الاعلام بس بالله وزارة الشؤون الاجتماعية والتدبير. المنزلي لا

نجاة محمود
فيسبوك

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.