النيلين
جرائم وحوادث

مسن مصري يلفظ أنفاسه أثناء العرض على النيابة بسبب اتهامه بالتحرش

في واقعة غريبة، توفي مسن مصري أثناء عرضه على النيابة العامة في مصر لاتهامه في قضية تحرش بطفلة صغيرة.

وقررت النيابة العامة تسليم جثة المتوفي ”58 عاماً“ لذويه بعد وفاته نتيجة إصابته بحالة نفسية سيئة نظراً لاتهامه في واقعة التحرش التي تبين فيما بعد عدم صحتها.

وبدأت تفاصيل الواقعة أثناء عرض المتوفى أمام النيابة العامة في المطرية بالقاهرة، لاتهامه بالتحرش بطفلة .

وبعد تحرير محضر بقسم الشرطة، واتخاذ الإجراءات القانونية ضده، وأثناء عرضه على النيابة سقط على الأرض مغشياً عليه، فاعتقد الجميع أنه أصيب بحالة إغماء.

وعقب سقوط المسن على الأرض، قرر ممثل النيابة بإحالته إلى المستشفى لإسعافه ليتبين من خلال الفحص أنه توفي نتيجة سكتة قلبية مفاجئة.

وبشأن اتهامه بالتحرش، كشفت تحريات مباحث ضباط قسم شرطة المطرية، كيدية البلاغ المقدم من أهلية الطفلة المجني عليها، كما تبين أن هناك خلافات عائلية بين المتوفى وبين أهلية الطفلة ليتبين كذب الواقعة.

إرم نيوز

شارك الموضوع :

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.